كورونا الان! تابع اخر الاحداث والاخبار حول فيروس كورونا اقرأ المزيد ... كورونا الأردن
facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





من (النكبة)، إلى (النكسة)، إلى (الصّفعة)!


حيدر محمود
12-05-2019 12:48 AM

في خَمْس دقائِقَ،

في اليوم الخامسِ من شهرِ حَزيرانْ-

هَزَمَتْ بارودةُ جنرالٍ يُدعى «موشيه دايان»

كُلَّ بواريدِ «الرُّبعِ الفاضي»، و«الرُّبع الملآنْ»!

خَمْسُ دقائقَ..

مَسَحَتْ عن راياتِ الأُمّةِ كُلَّ الألوانْ!

لكنْ.. ظَلَّ – وللهِ الحَمْدُ – الأَبيضُ

كي نستعملَهُ للأكفانْ!!

سَقَط «الظاهِرُ»، و«القاهِرُ»، و«العابِرُ»..

وبقيّةُ ما فَصَّلهُ «العَسْكَرُ» من جلْدِ الشعبِ

من البُسْطارِ، إلى الزنّارِ، إلى النيشان!!

فالنَّصرُ-بمعناهُ الثوريِّ الواضحِ-

أنْ يَسْلَمَ رأسُ «الجنرالِ» القاعدِ فوق رقابِ الناسِ

عقوداً.. حتّى لو ماتَ الناسُ جميعاً،

أو ضاعت كُلُّ الأوطانْ!!

سأُقاطعُ كُلَّ التلفزيونات.. بلا استثناءْ

وأُقاطعُ كُلَّ «الصُّحفِ الصّفراءِ» المملوءةِ أصلاً بالأخطاءْ!!

حتّى لا أَسمعَ، أو أَقرأَ خُطْبَةَ نصرٍ زائفةً،

يُلقيها مَنْ يُتقنُ-أو لا يُتقنُ-فَنَّ الإلقاءْ!

وسأُعلنُهُ: يوماً للصَّمْتِ العربيِّ العامْ..

ماذا لو جرّبنا الصَّمْتَ،

ولو يوماً في العامْ؟!

ماذا لو قُلْنا للأَقلامِ: ارتاحي منّا يا أَقْلامْ!

فالسّتّونَ.. أو السَّبعونَ خريفاً.. تكفي للإقناعِ:

بأنَّ علينا أن نتخلّصَ من كُلِّ «الأَنصابِ»،

ومن كُلِّ «الأزلامْ"!

وبأنَّ الحَلَّ مُحالٌ.. إلاّ حينَ نُبدّل حرفَ «النّونِ»

بحرفِ «اللاّمْ»؟!

سأُقاطعُ نفسي هذا اليومَ،

ولن أَتعاطى دُخّانَ الشِعرِ،

ولا قاتَ النَّثْرِ..

وبَعْضي، سوف يقولُ لِبَعْضي:

خَيْرٌ من لَغْوِكِ – يا هذا – الصَّمتْ

فاصمت – يا هذا – أَوْ مُتْ..

أُصمت.. أو مُتْ..!!

إهداء: إلى كُلِّ العَرَب، الذين اختلفوا

حتّى على أسماءِ هزائمهم!!

الرأي




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :