facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





رسـالـة طفلة أردنية


غالب خلف الهويري
14-08-2019 03:43 PM

للاب قائد الوطن مولاي سيد البلاد ملك القلوب جلاله الملك عبدالله الثاني بن الحسين المعظم.

نص الرسالة مايلي:

ابي واب الاردنيين الفارس الهاشمي ملك الرحمه والانسانيه حفيد اشرف الخلق محمد عليه الصلاه والسلام.
اليوم اكتب هذه الرساله وسبقها اكثر من رساله تحمل بين حروفها عبر كلماتها امنيه طفله اردنيه والدها من اشد كتاب الموالاه لجلالتكم والاخلاص للعرش الهاشمي المفدى.

ابي الحنون وقائد الوطن العظيم ان امنيتي اليوم اطلقها عبر مواقع التواصل الاجتماعي من بوابه الاردن الشماليه تحلق بسما الوطن تبحث عن من اقسم على الاخلاص للوطن والملك والقيام بالواجبات المؤكوله له بامانه واخلاص ويعمل على ايصال امنيتي لجلالتكم وانتم الاب لنا جميعا بالسماح لي بمقابلتكم الشخصيه وهذا حق لنا بالدستور الاردني الذي يضمن حقوقنا بالمواطنه الذي كتبه جدكم المغفور له الملك طلال طيب الله ثراه وطبقه والدكم الملك الحسين طيب الله ثراه ونفذه جلالتكم وانت قائد الوطن وراعي المسيره المظفره ادامك الله واعز ملكك.

مولاي وابي العظيم.

ان امنيتي بمقابلتكم الشخصيه هي امنيتي بالحياه.

اني احمل رساله مهمه كلي امل ان تسمعها مني شفويا.

علما ان والدي كتب عن امنيتي كثير ولكن من اساءه الينا خاف ان نشتكي عليه امامكم حاول منع رسالتي ان تصل اليكم من اجل عدم تحقيق امنيتي التي احب من خلالها ايصال رسالتي التي احملها لجلالتكم وانتم الاب الحنون على كل الاردنيين.

ابي ومولاي جلاله الملك.
في يوم من الايام الماضيه كنت واثناء عودتي من مدرستي وانا طفله اثناء وصولي منزلنا وجدت الظلم امامي الذي وقع على اسرتي من الذين يمثلوا الوطن وتشردنا وظلمنا بدياركم وانتم اسياد العرب آل هاشم الذي لايظلم بديارهم احد. فصرخت بصوتي العالي اين ابونا اب الاردنيين جلاله الملك في حينها لو سمعت ندائي لاعرفت كم نحن بحاجتك ياتاج روؤسنا وسيد قلوبنا.

اليوم التمس ان رسالتي هذه تصل لجلالتكم ويتم اتخاذ الاجراءات اللازمه ولا تكون كغيرها مصيرها الاهمال وعدم الاستجابه.

كما اتمنى ان تجد من عاهد الله ان يكون مخلص للوطن والملك بالقول والفعل ان ويحمل رسالتي هذه ويضعها بين يدين جلاله الملك الشريفتين والله ولي التوفيق.

عاش الملك وحمى الله الاردن ملكا وشعبا




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :