facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





محكمة ألمانية تمنع شاباً من حلاقة شعره لستة أشهر


17-09-2019 07:53 PM

عمون - في تفاصيل الحكم على شاب ألماني أُدين بالاعتداء على عجوز في الثمانين مُنع من حلاقة شعر رأسه لمدة ستة أشهر وإلا انتهى مصيره في السجن لمدة 21 شهراً. فما السبب؟

استمع الشاب الألماني مارسيل (19 عاماً) بهدوء إلى تفاصيل الحكم الصارمة وشروطه الصادرة بحقه، إذ بات عليه الاتصال الدائم بمرشد فترة وقف تنفيذ الحكم، وإثبات التحاقه بمدرسة أو عمل والاشتراك في دورة للتخلص من التصرفات العدائية ودورة للتخلص من الإدمان والخضوع لاختبار المخدرات بانتظام.

وقبل أن ينهي القاضي الألماني ميشائيل نفينينغس تفاصيل الحكم على الشاب الألماني توقف قليلاً، ليضيف شرطاً جديداً بالقول: "وهناك شيء آخر أفرض عليك حظراً للذهاب إلى الحلاق، يجب أن تترك شعرك ينمو".

الفقرات الأولى للحكم تبدو طبيعية على كثرتها، لكن الأخيرة قد تثير نوعاً من الاستغراب، فما علاقة الذهاب للحلاق بحكم المحكمة؟ وكانت المحكمة قد نظرت في قضية اعتداء مارسيل على متقاعد ألماني في الثمانين من العمر ليلاً في إحدى محطات قطار مدينة رودينكيرشن الألمانية يعمل على جمع القناني الفارغة وبيعها لتحسين ظروفه المعاشية. وكان الشاب الألماني تحت تأثير المخدرات والكحول.

الإدمان على المسكنات ـ أزمة مسكنات الألم الأفيونية في الولايات المتحدة.

سبب منع مارسيل من الذهاب للحلاق هو اختبار فحص المخدرات كل أسبوعين ومن أجل القيام بذلك على الأخصائيين أخذ عينات من شعره لمعرفة ما إن كان قد تعاطى الكوكائين، وعليه "يجب أن يطيل شعره"، كما قال القاضي موضحاً، بحسب صحيفة "بيلد" الألمانية.

وتقول الصحيفة أن المحكمة ألزمت مارسيل بالتزام هذه الشروط على مدار ستة أشهر ، وفي حال الإخلال بأحدها سيكون مصيره السجن لـ21 شهراً في سجن الأحداث. وكانت ركلات الشاب الثمل قد ألحقت بالعجوز المسكين ضرراً جسدياً كبيراً: جرح في الرأس وكدمات في الأضلاع والقفص الصدري. كما ألزمت المحكمة مارسيل بدفع تعويض مادي للعجوز يبلغ 3000 يورو.

ط.أ




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :