facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





زين راعي اتصالات حصري للبازار السنوي الخيري للسلك الدبلوماسي


15-10-2019 03:44 PM

عمون- قدّمت شركة زين الأردن دعمها للعام العاشر على التوالي كراعي اتصالات حصري للبازار السنوي الخيري للسلك الدبلوماسي لمبرة أم الحسين الذي أقيم للعام الخامس والخمسين، حيث قامت بافتتاحه سمو الأميرة بسمة بنت طلال، في قاعة عمّان الكبرى في مدينة الحسين للشباب، وبحضور عدد من سفراء الدول وممثلي السلك الدبلوماسي وبمشاركة أكثر من 50 سفارة وهيئة دبلوماسية.

وتأتي رعاية زين للبازار منذ عدّة أعوام؛ انطلاقاً من الاهتمام الذي توليه الشركة لمساندة جميع شرائح المجتمع ومن بينها الفئات الأقل حظاً من الأيتام والأطفال الفقراء، ولتحقيق مبدأ التكافل الاجتماعي الذي تسعى الشركة إلى تعزيزه من خلال دعم الفعاليات والأنشطة وإطلاق المبادرات التي تخدم هذه الأهداف الإنسانية، إذ تؤمن زين بأهمية تقديم الدعم للفئات في المجتمع والتي تعد مسؤولية تقع على عاتق الجميع كأفراد ومؤسسات بلا استثناء، حيث عكس البازار معاني الالتقاء والتبادل الثقافي والاعتزاز بالقيم الإنسانية والخيرية التي تجمع البشر ويحرص الجميع على تكريسها والاحتفاء بها واستدامتها.

وعرضت السفارات والهيئات الدبلوماسية المشاركة في البازار منتوجاتها التي عكست التنوع التراثي والثقافي لهذه الدول في حدث إنساني اعتادت عمان على احتضانه كل عام لمساعدة أطفال المبرة والارتقاء بالخدمات المتنوعة التي تقدمها للأطفال الذين يعانون من مشاكل اجتماعية ناتجة عن حالات التفكك الأسري، وتوفير سبل الحياة الكريمة والآمنة لهم.

وترتكز الرؤية الجديدة لمبرة أم الحسين، على تحسين مرافق المبرة ونوعية الخدمات التي تُقدّم للأطفال فيها، ورفد كوادرها بالخبرات اللازمة، وتعزيز وصول أفراد المجتمع المحلي في منطقة ماركا للخدمات التي تقدّمها المبرة، من خلال التعاون مع المجتمع المحلي وتفعيل المبادرات المجتمعية، وتطوير الشراكات والبرامج التعليمية والإرشادية والتدريبية في المبرة، إضافةً إلى تنفيذ برامج متنوعة لتمكين الأطفال وعقد اتفاقيات التشغيل، وتحسين الخدمات الصحية والغذائية داخل المبرة.




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :