كورونا الان! تابع اخر الاحداث والاخبار حول فيروس كورونا اقرأ المزيد ... كورونا الأردن
facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





وليّ العهد الحسين بن عبد الله في سطور


نهيل الشقران
09-01-2020 05:26 PM

ولِد سموّ الأمير الشاب الحسين بن عبد الله في عام 1994 ، أسند إليه جلالة الملك عبد الله الثاني ابن الحسين حفظه الله ولاية العهد عام 2009 ، بعد أن عركته الحياة ، فقد كان منذ نعومة أظفاره رجلاً يُحسّ بالمسؤوليّة التي ألقيت على عاتقه كنجل ٍ للأسرة المالكة التي تنحدر جذورها إلى النبيّ العظيم محمّد صلّى الله عليه وسلّم .
وحرصاً على مساواته مع أبناء وطنه فقد التحق سموّه بمدرسة " كينغز أكاديمي " في مأدبا ، وأنهى تعليمه الثانويّ فيها ، ثمّ التحق بالجيش العربي الأردني ، يحمل رتبة ملازم ثانٍ فيه .
وجريــــا ً على عادة الأمراء والملوك الهاشميين فقد حرص سموّه على الالتحاق بكلية ساند هيرست العسكرية في بريطانيا ، التي تخرّج فيها والده جلالة الملك عبد الله وجدّه جلالة المغفور له بإذن الله الملك الحسين بن طلال ، ليتخرج فيها برتبة ملازم أول .
وخاض سموّه غمار التدريب والتدرّب على الفنون القتالية في أجهزة الجيش العربي الأردني كافّة من ؛ القفز المظلّي والقوّات الخاصّة والقوّة البحريّة ليتقن معظم الفنون والمهارات القتاليّة .
ومن دماثة خُلُقِه التي ربّاه عليها جلالة الملك المعظّم وجلالة الملكة رانيا العبد الله المعظَّمَين أنّه اعتاد مشاركة أبناء وطنه من شرقه إلى غربه ومن شماله إلى جنوبه مناسباتهم واحتفالاتهم الاجتماعيّة والدينيّة ،
فكم من بيت عزاء شارك الحسين أهل العزاء مصابهم ، ممّا خفَّف من مصابهم الجلل ، وكما شاركهم أحزانهم لم يغفل أن يشاركهم أفراحهم ، حتّى مناسباتهم الخاصّة .
وسيراً على عادة أبناء هاشم الأطهار حرص سموّه على تلمُّس حاجات أبناء شعبه صغيرهم وكبيـرهم ، فها هو يتفقّد تارة عجوزاً فيأمر سموّه ببناء بيت يؤويها ويحفظ كرامتها ، وهذا غيض من فيض مكارم الهاشميين .
ولذكائه وألمعيّته فقد كُلِّف بإلقاء خطاب المملكة الأردنيّة الهاشميّة نيابة عن والده جلالة الملك المُفدّى ، وبعد هذا الخطاب كسب الأمير الشاب قلوب الملايين حول العالم .
ولا ننسى الدّور الهامّ الذي يضطلع به سموّه داخليا ً حال غياب جلالة الملك ، في زياراته لمختلف دول العالم للدفاع عن قضايا الأمة العربيّة ، وللنهوض بالمستوى المعيشي للمواطن الأردني .
دام الملك المفدّى ، وحفظ الله لنا وليّ عهده الأمير الشاب الذي لا نستطيع أن نحيط بسيرته في سطور .




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :