facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





سيجارة وناس


باسم سكجها
05-06-2007 03:00 AM

يعلن المايكروفون بين حين وآخر أنّ مطار الملكة علياء منطقة محظورة التدخين ، ولكنّك تشاهد العشرات يمجّون على سجائرهم ، ويرمون أعقابها على الأرض ، وكأنّ النداءات الآتية لا تعنيهم ، وكأنّ ذلك الكلام مجرّد كليشيه تتردّد لغايات إغلاق مساحات الفراغ. وليس هناك أحبّ على قلبنا مثل السيجارة التي تقتلنا ببطء ، ولا لدينا صديق ملازم لنا مثلها ، ولكنّ علينا نحن المدخنين الذين اتخذنا قراراً بالموت عبر لفافة تبغ أن لا نعمّم قرارنا على الآخرين ، ولعلّ هذه هي الفلسفة التي تقف وراء نشر ثقافة عدم التدخين في الأماكن العامّة ، فالتدخين السلبي يقتل أيضاً.

وتبدو هذه الحرب العالمية الجديدة ضد التدخين في كل مكان ، من أميركا الى اوروبا الى جنوب افريقيا ، الى الخليج العربي ، لكنها لم تصل بعد الى الأردن ، فجمعيات محاربة التدخين لا تستطيع ان تصفق وحدها ، ووزارة الصحة لا تطبّق القانون لسبب عمومية الظاهرة ، والجمهور يتعامل معها بلا مبالاة واضحة.

وفي حقيقة الامر ، فان الصرامة في تطبيق التعليمات ، التي تمنع التدخين في الاماكن العامة باتت مطلوبة ، وحملات التوعية المدروسة ينبغي أن تبدأ لتحل مكان تلك الساذجة التي تنصح المدرس بعدم التدخين امام طلابه ، فنحن المدخنين نقتل أنفسنا ، وهذا ليس من حقنا ، ونقتل الآخرين أيضاً ، وهذا بالضرورة جناية من نوع خاص لا بد من التعامل معها بجدية.




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :