facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





معايير ملزمة لتطوير الابنية الخضراء


باتر محمد وردم
08-09-2010 07:34 AM

منذ الأول من ايلول الحالي ، لن يتم السماح بمنح ترخيص لأية بناية دون الإلتزام بمعايير واضحة لتقليل استهلاك الطاقة والمياه وإعادة تدوير المخلفات ضمن نظام من التقييم الهندسي والمعماري والبيئي يتدرج في خمس نقاط وعلى كل بناء جديد أن يحصل على نقطة واحدة على الأقل. من خلال تطبيق هذا النظام على البنايات التي سيتم إنشائها خلال السنة القادمة وحدها من الممكن تخفيض نسبة استهلاك الطاقة بحوالي 40%ر ونسبة استهلاك المياه بحوالي %28 ، كما أن هذا النظام سيبدأ بالامتداد تدريجيا نحو البنايات الحكومية القائمة وإعادة صيانتها بما يكفل الإستدامة.

للأسف هذا لا يحدث في الأردن التي تعاني من النقص الكبير في موارد المياه والاعتماد شبه الكلي على الطاقة المستوردة بل يحدث في أبو ظبي ، حيث تمكنت الإمارة التي تجمع ما بين القول والفعل من فرض نظام تقييم بعنوان "إستدامة" يحدد مواصفات البنايات الجديدة بحيث تتمكن من تخفيض استهلاك الموارد وتعيد تدوير واستخدام المخلفات وبالتالي الانتقال إلى مرحلة من "البناية الخضراء" والتي تحقق معادلة الحفاظ على البيئة وتخفيف الاستهلاك مع عدم المساس بنوعية التنمية الاقتصادية.

في الأردن يوجد توجه منهجي منذ سنوات لإدخال مفاهيم ومواصفات البنايات الخضراء ، حيث تم مؤخرا إنشاء المجلس الأردني للأبنية الخضراء كمرجعية علمية وهندسية ومؤسسة هادفة لبناء القدرات للمختصين والمهندسين والمقاولين في كيفية تطوير الأبنية الخضراء ، وهنالك اهتمام من الحكومة وخاصة وزارات البيئة والأشغال العامة بهذه المعايير ولكن الخطوة القادمة هي تحويل المعايير إلى تشريعات ملزمة ويتم فرضها برقابة عالية على كافة الأبنية الجديدة وهذا خيار لا بديل عنه وكان يجب أن يتخذ من عدة سنوات من أجل تعزيز التنمية الاقتصادية والحفاظ على مصادر الطاقة والمياه الشحيحة ، وقد ساهمت الأزمة الأخيرة في قطاعي الطاقة والمياه في ترسيخ أهمية هذا التوجه الذي سوف يساعد على ترشيد الاستهلاك بدون فرض نفقات إضافية على الموازنة العامة.
الدستور




  • 1 منير جرار 08-09-2010 | 09:11 PM

    مقال رائع مختصر ومفيد تستحق الشكر عليه ونتمنى تطبيق ما اشرت اليه ولو تدريجيا, وهو في نظرنا اهم من امور كثيرة اقرب الى الاستعراض والرياء في العمل العام مثل استيراد ثلاثمائة سيارة تسير على الكهرباء وغيرها من المشاريع الوهمية ,نؤكد على الخطوات العملية مثل التركيز على الدخان والسموم المنبعثة من سيارات وشاحنات تنقل مواد غذائية وباصات تنقل اطفال مدارس وصهاريج مياه مروسة بعبارة " مياه صالحة للشرب " ؟؟؟؟.
    منير جرار
    جمعية الشرق الاوسط للبيئة

    m.e.sjordan@hotmail.com

  • 2 صالح سليم 09-09-2010 | 05:21 AM

    استاذ باتر شكرا لك على المقال الرائع ولكن مجلس الابنية الخضراء ... عليه من قبل .....وهي مستفيدة بشكل شخصي ..... فكلهم لهم مطامع شخصية ويعملون بواجهة العمل العام لصالح شركاتهم التي تعمل في مستلزمات الطاقة الخضراء


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :