facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





معركة الكرامه ، وهدف غير معلن !


بشرى الرزي الزعبي
23-03-2011 02:31 AM

بعد انتصارها في حرب 67 على جبهاتها الثلاثة وسيطرتها على بقية الاراضي الفلسطينية ذات الكثافة السكانية في الضفة الغربية ورثت اسرائيل ورثة ثقيلة فبعد خروج الادارة الاردنية وماكانت توفره من بنى تحتيه وادامه للمؤسسات وجدت اسرائيل نفسها مجبرة دوليا" للقيام بهذا الدور وتقديم الخدمات للسكان الغاضبين ولم يدر بخلدها مسبقا" بانها ستلعب دور(الببي ستر) فهي تريد الارض ولا ترغب بالسكان ورغم تشريدها ل(300.000) فلسطيني اثناء الحرب الا ان الكثير من هؤلاء عاد يشاغلهم عبرالنهر بما بات يعرف بالعمليات الفدائية التي كانت تثيرحماسةالفلسطينين وتؤسس لثقافة المقاومة بل انها كانت تلاقي احتضانا مقلقا من الجيش الاردني النظامي الذي كان يوفر لها غطاء عسكريا" في كثيير من الحالات مما سبب بوقوع (44) اشتباكا" بالمدفعيه والقصف الجوي والدبابات واسلحه مختلفه بين الجيش الاردني والجيش الاسرائيلي في الفترة بين حزيران 67 وحتى معركة الكرامه .

وفي مطلع 1968 صدرت عدة تصريحات رسمية عن الحكومة الاسرائليه تعلن انه اذا استمرت نشاطات الفدائيين عبر النهر فانها ستقرر اجراء (عمل مضاد) مناسب ، وفي حقيقة الامر كان في نيتها استثمارانتصارها في 1967 قبل ان يتمكن الاردن من اعادة تقوية جيشه بان تقوم باحتلال غور الاردن والمرتفعات الاستراتيجيه شرقي النهر فيما يشبه سيناريو احتلال الجولان فتستكمل تهجير الفلسطينين الى الاراضي الجديدة كما اشار بذلك الاعلامي الاردني السابق المتخصص بشؤون القوات المسلحه سمير مطاوع ، وتهدد استقرارالحكم الاردني من خلال التواجد العسكري على تخوم العاصمة عمان لضمان قبوله بالامرالواقع وتتزامن مع خطة سيكولجيه واداريه تمتد لسنوات لاحقه هدفها القضاء على روح المقاومة عند الفلسطينين وتدجين السكان للقبول بالدولة البديلة الجديدة شرقي النهر بعد ان يتم تقليم اظفارها .

وفي يوم 21/3/1968 وفي الساعة 5.25 يقول مشهور حديثه :

(ابلغني الركن المناوب ان العدو يحاول اجتياز جسرالملك حسين فاصدرت اوامري بفتح النار المدمره على الحشود ) .وكانت هذه لحظة حاسمه ملهمه اكسبت الجيش الاردني مفاجأة المبادره عند بدء الهجوم ولو تأخر لاتاح لقوات العدو الوصول الى اهداف حاسمة في وقت مبكر نظرا" لحجم القوات المهاجمه وخبرتها العاليه وسرعة وزخم هجومها الذي حصل بالتزامن على جبهة بعرض (50) كم وعلى اربعة محاور :

1 - محور العارضه /عبر جسر داميه (الامير محمد) الى مثلث المصري الى العارضه بهدف الوصول الى شمال السلط .

2 - محور وادي شعيب /عبر جسر اللبني (الملك حسين)الى الشونة الجنوبيه الى وادي شعيب بهدف الوصول الى قلب السلط .

3 - محور سويمه /عبر جسر السويمة (الامير عبد الله) الى الرامه – الكفرين الى ناعور بهدف الوصول الى مشارف عمان من منطقة مرج الحمام .

4 - المحور الرابع/تضليلي /جنوب البحر الميت عبر شمال وادي عربه الى غور الصافي لتشتيت القوات الاردنية .

وكان قائد القوات المهاجمة (حاييم بارليف)وكان بامرته اللواء المدرع السابع (شلومولهاط) الذي نفذ معركة السموع ضد الجيش الاردني ، واللواء (60) الذي شارك باحتلال مرتفعات الجولان ، ولواء المظليين (35) الذي شارك لاحقا" في حرب جنوب لبنان ضد حزب الله 2006، ولواءالمشاه الالي (80) الذي شارك ايضا" باحتلال مرتفعات الجولان ، و(5) كتائب مدفعيه وكتيبة هندسه و20 طائرة هوليكوبتر واسناد سلاح الجو. وكان للاستطلاع العسكري الاردني (الاستخبارات)الفضل بمعلوماته الدقيقه التي مررها مسبقا" للقيادة الاردنيه والتي رصدت تحضير العدو للهجوم بايام سابقه مما ابقى القوات الاردنيه في حالة استعداد ، ولكن الحسم المبكر كان لسلاح المدفعيه الاردني لحظة بدأ الهجوم الذي حرم القوات الاسرائلية من حريه العبور بدقه اصاباته على الجسور وافشاله محاولات الفريق الهندسي الاسرائيلي من بناء اية جسور ميدانيه على النهر فالباكاد استطاعت القوات الاسرائيلية استكمال قوة بحجم فرقة شرقي النهر في الساعه الاولى من الهجوم وبعدها لم تتمكن من زج أي قوات اضافيه مما دفعه الى عمل انزال جوي حول بلدة الكرامة في غور كبد عند الساعه10.00وهي مخيم لفلسطيننيي 1948 من المزارعين اللذين سمح لهم الملك عبد الله المؤسس الاقامة في تلك البلده التي كانت تعرف (بالابار)واصبحت مركز متقدم لمجموعات (فتح ) التي اختارت الانسحاب مسبقا" بحسب معلوماتها الاستخباريه عن الهجوم وبانه يستهدف ابادتها وتركزت في المرتفعات المحيطة لتشكل دعما"احتياطا"وحتى تاتي ضربة العدو في الفراغ وابقت قوة حمايه داخل المخيم التي اشتبكت مع الفوج الاول من المظليين حول الكرامه وابادتهم بمساعدة الجيش الاردني فدفع العدو بفوج ثاني استطاع الوصول داخل البلدة وبدأ بتفجير المباني واشتبك مع افراد الجيش الاردني والفدائيين بالسلاح الابيض من بيت لبيت .اما مجموعة الحمايه من الفدائيين فاستشهدت بالكامل واما قوات الاحتياط الفدائيةالتي كانت على المرتفعات فقد نشطت اثناء انسحاب العدو الفوضوي بعد معارك ضاريه مع القوات الاردنية التي اثبتت تفوقها عليه على مدى (18) ساعه (زمن المعركة )وقد استكمل العدو انسحابه الساعه 2:30وكان قد ابتدأه الساعه 1400، فاستغرقه (7) ساعات طويلة كانت كل دقيقة منها تعمق من خسائره واربكت خططه بالاخلاء .
وكانت المرة الوحيدة في تاريخ الحروب الاسرائيلية العربيه التي تطلب فيها القيادة الاسرائلية وقفا لاطلاق النار حيث بادرت لطلبها من الاردن عند الساعه 11:30 بواسطة الجنرال (اودبول) كبير المراقبين الدوليين في الامم المتحدة الا ان الملك حسين وبرغم كل الضغوطات الدوليه اصر على عدم وقف القتال طالما هناك جنديا" اسرائيليا" واحدا" شرقي النهر . كانت خسائر القوات الاسرائيلية(275) قتيل و(850) جريح وتدمير (88) اليه : (27) دبابه ،(18) ناقله مجنزرة ،(24) سيارة مسلحه ،(19) شاحنة وسقوط طائرة . اما خسائر القوات المسلحه الاردنيه فكانت : (78) شهيدا" و(108) جرحى وتدمير (13) دبابه و(39) اليه مختلفه ،وخسائر الفدائيين (17) شهيد" .
وفي معرض نتائج المعركه صرح وزير الدفاع السوفياتي ( غريشكو ): (ان صمود الجيش الاردني امام الهجوم الاسرائيلي في معركة الكرامه شكل نقطة تحول بالنسبه للجيوش العربيه ) .وفي ذات السياق قال الملك حسين : (قولو للانسان العربي ان في الاردن (شعبا") نذر نفسه من اجل امته وقضيتها و(جيشا) يلقي ابناؤه الموت بصدورهم وجباههم و(حسينا )عاهد الله ان يعيش للامه والقضيه ) وعلى اثر المعركه اعادت الولايات المتحدة حساباتها في المنطقه وبدأت تاخد القوة العربيه بالاعتبار بعد ان كانت قد فقدت ايمانها بانها خصم ذا وزن للاسرائيلين بسبب هزيمة الجيوش العربيه في حرب 1967 حسب ماكتبه الصحافي الفرنسي (باتريك سيل )في كتابه ( الاسد ) مما فتح الطريق لمبادرات سلام جديه توجت بمبادرة (روجرز) 1970. اما حركة التحرير الفلسطينية وخاصه حركة (فتح) فكانت المعركه نقطة تحول بالنسبه لها تجلت في سيل من المتطوعين العرب والاجانب في صفوفها واهتمام بالغ من الصحافه العالمية انعكس تعاطفا"دوليا" وشعبيا" كما ترجم بالهتافات المعاديه التي اطلقتها الجماهير المتظاهرة ضد زيارة وزير خارجية اسرائيل اثناء جولته في (مايو 1968) في النرويج والسويد وكانت معركة الكرامة للمفارقه يوم عيد الام وهي ام البطولات كما قال الشاعر حيدر محمود :
(هي ام البطولات وتبقى ابد الدهر عروسا في صباها )
فلقد كانت اما" لانتصارات حرب رمضان 1973 بل واكاد ازعم انها ام ايضا" لانتصارات حرب جنوب لبنان 2006 اذ ان الجيش الاسرائيلي لم يحقق أي انتصار حاسم منذ هزيمته بحرب الكرامه وكانها القت عليه بتعاويذها ووسمته بالهزيمة ابدا" فلا يستطيع الخروج منها .

ولو ان معركة الكرامة لاقت تغطية فضائية (لم تكن متوفرة وقتها) كما لاقت حرب 2006 لتأد لنا وجه الشبه بام الانتصارات .




  • 1 سلطيه 23-03-2011 | 10:55 AM

    الله يرحم شهدائنا وماواهم الجنه
    الله يحمي الاردن والامة العربية من المخاطر اللي بتحيط فيها ويخليلنا الملك على رأس الأردن لانو هو سبب الامان اللي احنا هلأ عايشين فبه
    والله يصلح الناي و يوعيهم لانو في جهات الها اغراض خاصة بتحاول تشتت الاردن
    بس انشأالله رح نبقى ايد وحدة لحماية بلدنا بقيادة الملك عبدالله

  • 2 أردني 23-03-2011 | 12:20 PM

    شكرا للكاتبة على هذا المقال الرائع وهؤلاء الشهداء المنشورة صورهم هم جزء من الشهداء الأبطال الذين وصل عددهم الى 78 ثمانية وسبعين شهيدا ورحم الله كل الشهداء الذين رووا بدمهم الطاهر أرض معركة الكرامة في 21 آذار 1968 ، وانتصار الجيش العربي الاردني في معركة الكرامة الخالدة يعد من أبرز الانتصارات العربية في الصراع العربي الاسرائيلي والذي أعاد للأمة العربية كرامتها وروحها النضالية وعكس بطولة وبأس وإرادة الجندي الاردني وايمانه بهدفه وقيادته ، ولم تكن امكانات الاعلام الاردني في تلك الفترة بالقدرة التي تمكنهامن تقديم هذا النصر الكبير الى العالم ومن ضمنه العربي والاسلامي، ولكن الاردنيين جميعهم كانوا يدركون ويعرفون قيمة هذا النصر المؤزر ومعناه ومعنى أن نستشهد دفاعا عن ثرى الاردن الطهور

  • 3 noor 23-03-2011 | 12:47 PM

    مقال رائع بالتوفيق
    ورحم الله شهداءنا الابرار
    شكرا

  • 4 عناد راكان 23-03-2011 | 01:30 PM

    ابدعتي يا سيدتي بهذا الطرح فلغاية تاريخه لم يتم انصاف معركة الكرامة ولولاها لكان الاسرائيليون اليوم في مرج الحمام وام البساتين وفي السلط ولكانت هذه المناطق جولان ثانيه ولكان المشهد السياسي في عمان غير ما هو عليه.اننا جميعا في الاردن مدينون لشهداء الكرامة.بارك الله بك وجعله في ميزان حسناتك

  • 5 ريما 23-03-2011 | 01:35 PM

    بكيتيني يا بشرى وانا بشوف صور الشهداء بس خليتينا نفتخر بيهم.ما حدا خبرنا عن الكرامة مثلك شكرا لالك والله يرحم شهدائنا

  • 6 زيد المحيسن 23-03-2011 | 01:37 PM

    الله يرحم شهدانا وشكرا للنشميه بشرى

  • 7 خالد العجارمه 23-03-2011 | 01:42 PM

    اخت بشرى كل مرة اقرأ لك اشعر ان الاردن يسكن فيكي لقد اضأت بقلمك على ارواح شهدائنا في الوقت الذي يحاول الكثيريين اتعتيم عليهم بارك الله بك

  • 8 عبدالله العلي 23-03-2011 | 01:45 PM

    ما احوجنا يا اختي الى هكذا مواضيع تجمع ولا تفرق وتجعلنا نفتخر بتاريخنا.رحم الله شهدائنا

  • 9 متقاعد من زمان 23-03-2011 | 02:03 PM

    يا بشرى وانت بشرى اعدتينا الى الامجاد والانجازات الحقيقية على ارض الواقع التي كتبها اسود الجيش العربي بدمائهم.ياه ما اروع تلك الايام اكاد اشم عبقها تحوم حول جبال السلط وناعور وتتفتح زهرا حول الكرامة.انها ايام مباركة.شكرا لكي

  • 10 ام رعد 23-03-2011 | 02:07 PM

    هذا التاريخ لازم نعلمو لابنائنا يا بشرى وهاي صور اشهداء لازم نعلقها في بيوتنا هدول فخرنا يا بشرى الف رحمه عليهم

  • 11 abo talal 23-03-2011 | 02:43 PM

    thanks bushra

    i love my country
    i love his army
    am broud of my people

  • 12 زياد خريسات 23-03-2011 | 02:53 PM

    هل هذا عدل الانجد تعليق على مثل هكذا بطولات هذا واللة حرام

  • 13 خولة 23-03-2011 | 03:11 PM

    مقال ممتتاز ....

  • 14 خريسات 23-03-2011 | 03:33 PM

    اتخروا بتاريخكم وشهدئكم يا اردنيين وبدنا تعليقاتكم بالرحمه للشهداء هدا مش موضوع الاخت بشرى لوحدها هدا موضوع كل الاردنيين الشرفاءزاللهم ارحم شهداءنا

  • 15 ابو خليل 23-03-2011 | 03:49 PM

    يا بشرى انت مدرسة تعلم حب الاردن لقد رأيتك وانت بين عمال الزراعة تجملين مداخل عمان وطريق المطار ورأيتك في مشروع تمكين الاسر الفقيرة في حي المصاروة وسمعتك وانتي تجمعين قصص الجدات وايوم تكتبين عن بطولات جيشنا في الكرامة لقد كبرتي في قلب الاردنيين جميعا الله يوفقك ويرحم شهدائنا

  • 16 سوسن شفاقوج 23-03-2011 | 03:59 PM

    ست بشرى انا بعرف انو تخصصك التاريخ السياسي بس يا ريت تظلي تكتبيلنا عن تاريخ الاردن الحديث ان انولدت بعد معركة الكرامة لكن كل المعلومات اللي وصلولنا اياها كانت مشوشة وما عمرها اتوضحت زي ما وضحتيها ببساطة بهال المقال.احنا جيل اليوم عم ندور عتاريخنا حتى نفتخر فيه ما تتصوري من ساعة ما قرأت المقال وانا عم بتصل عاصحابي حتى يقروا,,شكرا شكرا كتير واحنا بنفتخر بشهدءنا وفيكي

  • 17 عماد الاغا 23-03-2011 | 04:05 PM

    نرجو من عمون ان تبادر الى الكتابة عن الموسوعة الخاصة عن الكرامة التي قدمها الجيش الى جلالة الملك في حفل الكرامة يوم 21 اذار لاننا بحاجة الى ان نعرف اكثر عن هذه المعركة التاريخية

  • 18 صحفي 23-03-2011 | 04:11 PM

    هذا المقال يرفع راس الاردنيين كما ارتفع راس اللبنانيين بانتصارات2006 واتمنى على كل المواقع الالكترونية وضعه على (الهيدر) عندهم لقد ان الاوان ان نفاخر بتاريخنا وبانتصاراتنا وبشهداءنا

  • 19 ام احمد 23-03-2011 | 04:30 PM

    نتمنى على عمون الاباء والكرامة ان تبقي الموضوع في مكان بارز مع صور الشهداء بطريقة تليق بشهدائنا الابرار عليهم الرحمة والله يحفظ وطنا

  • 20 tala nazal 23-03-2011 | 04:35 PM

    thanks unti bushra we are so proud of jordan and our beloved army and of you god bless all

  • 21 23-03-2011 | 04:42 PM

    خسائر الفدائين 100 شهيد حسب روايات اردنية وكانو رأس حربة بالمعركة وليس 17

  • 22 محلل عسكري 23-03-2011 | 04:44 PM

    نعم لق قيل الكثير عن هدف العدو من العدوان يوم الكرامة من مثل تصفية الفدائيين بعملية سريعة ونظيفة(ضربةجراحية)لكن ما ذهبت اليه الكاتبة من سيناريو هو اكث دقة وواقعية وهدا ما اثبتته مخططات المعركة التي تركها الاسرائليون وراءهم واحتفظ بها الجيش الاردني في اشيفاته التي نتمنى نشرها حتى يستفيد منها الباحثون

  • 23 ابو العز 23-03-2011 | 04:49 PM

    تصحيح خطأ اظنه مطبعي..اكمل العدو انسحابه الساعة20:30 بدل2:30 كما ظهر بالسياق ..استغرق انسحابه 7ساعات اتداء من الساعة1400

  • 24 غاندي لوتوس 23-03-2011 | 06:11 PM

    مقال حلو والله يحيي رجال الكرامه

  • 25 محمد ابوجاسم 23-03-2011 | 06:37 PM

    رائعه جدا جدا جدا

  • 26 عواد 23-03-2011 | 07:20 PM

    سلام للاردن الغالي..... وطني الغالي الكبير اقف احتراما لاسمك الكبير .... واتهيأ لاؤدي تحية لترابك الغالي وجبالك وسهولك....

    سلام لك يا وطني العزيز

  • 27 23-03-2011 | 10:32 PM

    رحم الله شهداء الاردن

  • 28 [جمال مريسي 24-03-2011 | 12:02 AM

    احسنت وابدعتي في اعطاء الموضوع حقه

  • 29 [جمال مريسي 24-03-2011 | 12:02 AM

    احسنت وابدعتي في اعطاء الموضوع حقه

  • 30 24-03-2011 | 12:02 AM

    ابدعت

  • 31 [جمال مريسي 24-03-2011 | 12:04 AM

    احسنت وابدعتي في اعطاء الموضوع حقه

  • 32 الكوز 24-03-2011 | 01:50 AM

    افضل من كتب عن الموضوع سلمتي ست بشرى

  • 33 هدف غير معلن 24-03-2011 | 04:05 AM

    وقد تحقق الهدف

  • 34 فلسطيني 24-03-2011 | 07:03 AM

    االله يرحم شهدائنا الابرار من المحيط الى الخليج . الله ارحم الجنرال البطل مشهور حديثه قائد الجيش العربي في معركه الكرامه. المجد والخلود لشهدائنا الابرار.

  • 35 24-03-2011 | 11:49 AM

    رائع

  • 36 24-03-2011 | 11:49 AM

    رائعة

  • 37 الوحدة 24-03-2011 | 02:04 PM

    ليعلم العرب ان لا مجال للانتصار على اعدائهم الكثر الا بالوحدة والتوحد كما نحن في الاردن .

  • 38 اردني 24-03-2011 | 07:28 PM

    الله يرحم شهدائنا الابرار ويرحم بطل محور سويمه المرحوم الجنرال فهد مقبول


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :