facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





إلى متى يبقى الشحن التلقائي للكراهية ضد الآخر؟


17-07-2011 04:58 AM

لست مضطراً لقطع إجازتي والصوم عن الكتابة والكلام العام، ولكن ما يجري على الساحة العامة للوطن يدعو للأسى، ليس ممن تعودوا على نمط التظاهر من أجل أي شيء دون أن يفهموا شيئاً، ولكن ممن هم أمناء على أرواح البشر، وملاذ المواطن المسالم في الشارع، فهل يعقل أن يتحول رجل الأمن الى عقلية ولد شارع؟ طبعاً لا، إذن لماذا كل هذا التعنيف ورد الفعل المتهور الذي يبرر عنفاً سياسياً متجدداً.

ألم يعد من حقنا القول إن ميزان عقولنا لم تعد كفتاه تتسعان للمقارنة والمقاربة ما بين الشكر أو الشكوى من تصرفات الناس ومنهم رجال الأمن، حتى بتنا كمن ضربه الفصام، إذ لم تعد تفهم كيف تتعامل مع أجهزة الدولة وسياساتها، وأي شعور يخالجك تجاهها، فسياساتها المزدوجة وتعاطيها غير الواضح تجاه عدد من القضايا الحياتية، خلّف مشاهد غير مفهومة لينتهي المطاف بحفنة من رجال الأمن يعتدون على زملائنا بكل دم بارد.

في ساحة "الأمانة" وبدل أن يسيل حبر الصحافة ليشهد على جمعة مرت بسلام، سال دم الصحافة وتكسرت عظام أبنائها، ليرضي دركي غير مسؤول غروره، ويعكس بتصرفه الوحشية التي آل إليها مجتمعنا للأسف، والتي منها أيضاً الاعتداء الجبان على رجال أمن في مسيرة الجمعة، وهذا تصرف مخزٍ ومدان ومرفوض أيضاً، لأن القضية في الأصل اختلاف في الرأي، لا خلاف على جنة الفردوس التي يتنعم بها الشرطي والمواطن معاً.

اعتداءات طالت زملاءنا وزميلاتنا في عمون ووسائل إعلامية أردنية، كما طالت صحفيين ومراسلين أجانب، فما هي النتيجة؟ خطأ جديد في سجل أخطاء الإدارة الأردنية، وإعلان واضح من البعض عن استسخاف بالإنسانية التي ندعيها، والمحصلة: كل التصرفات غير المسؤولة والاعتداءات والبلطجة تضر بالصورة السياسية للأردن، وبالحالة النفسية للصحفيين وأهاليهم، ويقع المسؤولون عن هذا في قائمة المتآمرين على النظام، وهم أبناؤه والمستفيدون منه اولاً وأخيراً.

العصي والمدي لا يحملها إنسان عاقل، خلق الله له يداً وعيناً ولساناً ينطق، وتلك الأدوات الجارحة لا تستخدم حتى ضد الحيوانات فكيف بالبشر، فأي منطق يسمح لمتظاهر أن يحمل مدية أو ان يضع "ماسورة" يرفع بها العلم الأردني أو علم حزب، أو لرجل أمن ان يحمل عصى أو هراوة غليظة، ضربة منها على رأس مواطن كفيلة بقتله.. فهل عدنا الى منطق الحيوان وخوار الثيران بدل منطق الإنسان؟ والى متى يبقى الشحن التلقائي للكراهية ضد الآخر؟ ومتى نجد الوقت لمعالجة العنف الأسري والعنف في الجامعات، بل هل سنبقى نكذب على أنفسنا بتلك المعالجات، وأجهزة الأمن لا تتورع بضرب صحفي يحمل كاميرا، أو قلماً وورقة، تلك بلوى أبتلي بها هذا الوطن الذي أصبح الكل يتآمر عليه، جميعنا بالصمت أو التظاهر، بالهجوم أو الدفاع عنه.

ما جرى ضد زملائنا من اعتداء وحشي غير مبرر فعل تنقصه المروءة والرجولة، فليقل لي ذلك البطل الذي امتدت يده على زميلتنا والآخر الذي ضرب ببسطاره وجه أخرى، هل يسمح لي أن أضرب وجهه؟ وهل يملك من هوى بهراوته على رأس أنس ضمرة أو يد سامي محاسنة الجرأة، ليقول إنني مضطرب نفسي أو حاقد على الإنسانية وها أنذا فاقتصوا مني؟ أمر معيب مخز تتحمله الإدارة الأمنية والسياسية برمتها، وعليها بدل أن تنسب بأولئك الشباب للانخراط بدورات القتال الحر، أن تخصص دورات متخصصة في تحسين السلوك النفسي للكثير من الأفراد الذين يظنون أن لباسهم العسكري يحولهم الى "شمشون" الجبار، أو يعطيهم الحق بسفك دم الأبرياء أو تحقيرهم وشتمهم والتلفظ بألفاظ نابية وصلت الى اعراض أمهاتهم، هذا عيب أي عيب، ولم تكن يوما من شيمنا ولا أخلاق مجتمعنا الذي كان من العفة والاحترام ما كان، فإذا قبلنا كل تلك التصرفات من مواطن عادي لن نقبله من رجل أمن.

الاعتداءات طالت ثلة من الصحفيين غير أبناء "عمون" فالزملاء ياسر أبوهلالة وسامي محاسنة ورعد العضايلة وخليل مزرعاوي ومحمد كسواني ورائد العورتاني ويزن خواص ومحمد قبلاوي وغيرهم، بعد أن أصبحوا "الثور الأبرق" بارتدائهم سترات برتقالية كانت فكرة نتجت عن اجتماع لنقيب الصحفيين الزميل طارق المومني بمدير الأمن العام الفريق حسين بن هزاع المجالي هدفها تحييد الصحفيين وعدم المساس بهم في ظل أي احتكاك كان قد يحصل، لكن ما حدث أن المظاهرة أصبحت "هوشة حارة" بعدما تواعد طرفي المسيرة المتضادين، كالعادة، ليكون الضحية صحفيين ليس لهم ذنب، تحولوا الى خونة بناء على رأي ضابط صغير أصيب بلوثة عندما رأى نفسه قويا أمام الجماهير، مقابل تصرف حكيم من الديوان الملكي أعلنه الوزير أمجد العضايلة بتحمل تكاليف العلاج والعمليات الجراحية التي خضع لها زملاء منهم محاسنة الذي يعاني حسب الزملاء من كسر مركب في يده.

ما لم يكشف أيضا هو الاعتداء على صحفيين أجانب، فالصحافة الأمريكية وجدت مادة دسمة لتصف أحداث الجمعة بأنها كانت استهدافاً منسقاً من قبل رجال أمن ضد الصحافة والصحفيين، حسب مراسل موقع (Huff post world) الأكثر انتشارا في الولايات المتحدة، ونقلت التقارير عن استهداف اربعة رجال أمن للصحفي الأمريكي "مايكل سلايمان" والذي نقل عنه أنه عرّف عن نفسه بأنه صحفي قبل أن تدكه هراوات الشباب ويطرحوه ارضاً، كما نقل عن اعتداء تعرض له مراسل "نيويورك تايمز" كريم فهيم الذي كان يغطي الحدث ايضا، فماذا سنشرح للأمريكان الذين نخشى أن نعطس في وجوههم، وماذا سنقول للفرنسيين الذين مولوا ودربوا نواة قوة الدرك التي تبطش حين تبطش بقوة الجبابرة؟

يجب أن يُفهم أن رجل الأمن ليس إنسانا آليا يبرّمج مسبقا، ولكنه أيضا ليس بالجاهل أو المتخلف في أدغال الآمازون، إنه انسان جاء من بيئة ومجتمع وبيت وعائلة، وهو يمثل السلطة التنفيذية، وعليه تقع مسؤولية فرض الأمن، وهو يقبض راتبا وامتيازات علاجية وتأمينية ليعيل أسرة تنتظر عودته، وعلى المدرسة السياسية الأردنية ان تتنبه الى درس الأخلاق والاحترام، فكيف نطالب البعض بأن يتوقفوا عن ممارسة العنف السياسي ضد الدولة، ثم نترك رجل الأمن ليرتكب العنف الباطش مباشرة .

على كل هذه السلوكيات أن تتوقف، وأن يحاسب كل فرد مد يده على زميل، وعلينا أن نسمع خلال أيام قادمة ترميجات لرتب لم تتحمل مسؤولية ضبط "الشباب" فتركوا "الهويشة" وضربوا الزملاء، وليعلم الجميع أن كل تلك التصرفات غير المسؤولة تضر بالنظام وبالنهج الوطني، وتخلق كراهية في قلوب السواد الأعظم من المواطنين عدا عن المعارضة السياسية، لذلك على الأجهزة أن تتوقف عن تنظيف "وسخ" السياسات الفاشلة للإدارة المدنية.

Royal430@hotmail.com




  • 1 جمال القماز 17-07-2011 | 05:15 AM

    إلبس بردقاني وكول قنوة.. حسبي أن قلمك الفائز فاز بتصوير المشهد كما هو ... ليس غير .....

  • 2 ابو بدر 17-07-2011 | 05:26 AM

    قد يكون هذا الامر مدبر ومخطط له بانيتم تكسير عظام الصحافه وهز العصى لهم وقد تكون الستر البرتقاليه مصيده دبرت لصحافيين فبماذا اذن نفسر هذا العدد من المصابين من الصحافه هل كان عددهم بالمئات حتى يصاب هذا العدد من غير قصد ؟ اشك

  • 3 للتوضيح 17-07-2011 | 05:46 AM

    في الحقيقة الدرك لم يتدخل وانماالشرطة

  • 4 ابن الكرك 17-07-2011 | 05:52 AM

    سلم قلمك استاذ فايز ،، مقالاتك دائما متميزة وقيّمة ،،، الدرك اخطاء متكررة وتجاوزات متعددة تجاه المواطن الاردني الغلبان ،، في اكثر من موقف واكثر من مناسبة رأينا طريقة التعامل مع المواطنين ،، في المسيرات والاعتصامات وغيرها كانت الاخطاء قاتله من قبل جهاز الدرك ،،، نحن بحاجة ماسة لمحاسبة كل المخطئين ،، فنحن اردنييون دمنا حامي ،،، واغلط مابولد الا غلط

  • 5 م ب 17-07-2011 | 06:04 AM

    مقال موارب للحقيقه راجع اشرطه البدايه واسمع زميلك ابو هلاله وكفى تجنيا

  • 6 محمد بدر الفايز ( ابو موسى) 17-07-2011 | 06:17 AM

    والله يا ابن العم فايز
    الصحفين هم ابناء البلد
    الذين يخافون عليها وينقلون هم المواطن الى المسؤل
    ولكني ارى انه هذة المجموعه من الصحفين هم من اسئو الى هذة الوطن الغالي
    هم من حرك الناس
    ليوم شفت فيديو مصور في عمان في ساحت النخيل صحفي يتلفاظ في الفظ سوقيه مثل ابناء الشوارع
    انا موضد اصحفي الملتزم و الذي على مبدء ولكني ضد الصحفي الذي يصتد في الماء العكر
    ارجو من عمون النشر حترام الراي واري الاخر
    مع حترامي الشديد كل صحفي شريف وملتزم و صاحب مبداء

  • 7 عاشق القذافي 17-07-2011 | 06:37 AM

    فايز الفايز
    ابدعت

  • 8 كركي حر 17-07-2011 | 06:52 AM

    روح فهم حمزه واشوال السكر يدور و اصلاحات ...

  • 9 اردني مكشر 17-07-2011 | 06:53 AM

    اخخخخخخخخخخ يا قلبي..... لعبوها صح اولاد؟؟؟؟؟

  • 10 نورت يا شيخ الفايز 17-07-2011 | 07:06 AM

    كنا نتمنى ان لا تقطع اجازة شهر العسل لكن قلمك الحر يأبى الصمت
    دمتم بود

  • 11 الشوبكي 17-07-2011 | 07:19 AM

    يا اخوان وحدو الله وصلو على النبي...انا كنت انظر الى مسيرة الاخوان(24 اذار) في وسط البلد...وكان الصحفيين اكثر من المعتصمين وهذا ايضا ما قاله مراسل الجزيره ياسر ابو هلاله..وعند وصول المعتصمين الى ساحة النخيل قررو تغيير مكان الاعتصام الى ساحة المسجد..فمنعهم الامن وحدثت بينهم تدافع وبما ان عدد الصحفيين اكثر من المعتصمين فمن الطبيعي ان يصاب الصحفي..الجميع يؤكد ان الصحفي خط احمر لا يجوز التعدي عليه...ولكن اثناءالتدافع والضرب المتبادل قد يصاب اطراف لاعلاقة لها كالصحفيين.
    ارجو النشر يا محرر ولك جزيل الشكر...

  • 12 samer 17-07-2011 | 07:24 AM

    أنا اتفق معك بأنه لا يجوز الإعتداء على الصحفيين، لكن يجب هنا التركيز على الموضوع الرئييسي الذي هو أكبر وأهم من كل شيء آخر. هذه الإعتصامات هي ضد الأردن وضد مصلحة الأردن سواء على الصعيد الداخلي أم الخارجي. بنظري هذه اعتصامات فارغة من أي فحوى، كلها فوضى وبعيدة كل البعد عن المطالبة بالإصلاح.

    أصل المشكله هو خروج هؤلاء إلى الشارع، فلو لم يخرجوا لم حصل الذي حصل. لذا يجب محاسبة وتحميل اللوم للمتظاهرين بدل من رجال الأمن.

  • 13 صخري مر 17-07-2011 | 07:28 AM

    لو ما تكتب احسن, والله اكره المقال الذي تكتب عكس الماضي. يا خساره بس.

  • 14 زيد القطاونه الكرك 17-07-2011 | 08:17 AM

    اولا الحمد لله على السلامه يا صاحب القلم الجريىء
    لقد اعتدنا على ممارسة الاجهزه الامنيه الغير مسؤوله والتي لم يتغير عليها شيء من زمن الاحكام العرفيه الى القرن الواحد والعشرون في القمع والترهيب في التعامل مع المواطنين وكانها اجهزتنا الامنيه وقمع لا قوة امن تحافظ على سلامة المواطن
    الرجاء الرجاء يا من الحريه عندكم سقفها السماء النشر يا عمون

  • 15 كفى زفات أليس لديكم عمل آخر 17-07-2011 | 08:55 AM

    لماذا لا تخصص لهم وزارة الداخلية مكان آمن لا يعطل أرزاق الناس نسميه "هايد بارك أبي فارس" تقوم به الاعتصامات أو الزفات ونتجنب المصادمات

  • 16 محمد 17-07-2011 | 09:15 AM

    نعم عليهم بتدريس الاخلاق والانسانية
    ولندع القتال الحر لاعدائنا الحقيقيون...

  • 17 خالد الحويطات 17-07-2011 | 09:45 AM

    مالك زعلان ? هذه الحريه التي سقفها السماء !!!

  • 18 حبيبك 17-07-2011 | 09:47 AM

    لطالما احترمت مقالاتك ولاكنك في هذه المقالة اخطات والله لوكنت في جانبي في ذالك اليوم ورايت ماتعرض له رجال الامن من اهانة لعتزلت الصحافة
    اخوك بالله مواطن

  • 19 محمد التل 17-07-2011 | 09:48 AM

    ما اشطرنا بالقاء اللوم على ضابط صغير او موظف صغير لانه كل البلاوي من هالصغار وطبعا الكبار اصحاب الايادي البيضاء لا يعلمون بذلك ويأتون بعدين ليضيفوا لمسة حنية ودمعتين على اخطاء الصغار احتراما لعقولنا رجاءا للمرة الالف احتراما لعقولنا رجاء ان لم تستطع ان تقول الحقيقة فلا تقولها ناقصة رجاءا

  • 20 مالك الجمالية 17-07-2011 | 09:57 AM

    مشكور يا اخ فايز على هذه المقاله الصريحة ولكن هناك ملاحظة بسيطة لما

  • 21 Dr. Ahmad Malkawi 17-07-2011 | 10:23 AM

    تحية للكاتب الكبير احيي فيك هذه الموضوعية ..واحيي فيك قوة الكلمة وشجاعة الموقف وحسن الرد

  • 22 17-07-2011 | 10:25 AM

    اذا كنت تؤمني بحزية القول ياعمون لماذا لم تنشري تعليق حبيبك

  • 23 كركي اصلي مثل الجميد 17-07-2011 | 10:50 AM

    يجب محاسبة مدير الامن عن تلك الافعال وكل من تسبب بذلك وبغير ذلك فلا يوجد عداله

  • 24 Hazem 17-07-2011 | 11:01 AM

    الحل عدم تصديق .. وزبانيته مرة ثانية

  • 25 محمد الازايده مادبا 17-07-2011 | 11:08 AM

    شورايك بما شاهد ته في مادبا يوم الجمعه في مجمع مادبا والى متى٠

  • 26 العبادي 17-07-2011 | 11:11 AM

    انا اطالب بتحميل المسؤولية لمدير الامن العام لانه هو الذي يعطي التعليمات وهو المسؤول الاول والاخير اما اذا بقينى نحاكم الصغير ونعاقبة ونترك الكبير . فهذه مصيبة . لذلك المسؤولية تبدأ من وزير الداخلية ومدير الامن العام والقائد المسؤول . كما يجب ان يتم لفت نظر رئيس الوزراء وان يقدم اعتذار علني . وتحديد المسؤول مش يجيبو 5 شرطة مساكين منفذين اومر ومعهم بعض الضباط الصغار ويكون كبش فداء

  • 27 مواطن 17-07-2011 | 11:17 AM

    مقال جيد ولاكن كيف تتعامل مع امثال ي وهو يهدد بحرق عمان؟

  • 28 احمد خالد بن طريف 17-07-2011 | 11:27 AM

    وليعلم الجميع أن كل تلك التصرفات غير المسئولة تضر بالنظام وبالنهج الوطني ، وتخلق كراهية في قلوب السواد الأعظم من المواطنين عدا عن المعارضة السياسية ، لذلك على الأجهزة أن تتوقف عن تنظيف " وسخ " السياسات الفاشلة للإدارة المدنية.

    *** مختصر مفيد ***

  • 29 محمد 17-07-2011 | 11:37 AM

    فايز الفايز مارأيك برجل الامن الذي تم دوسة بالارجل وتكسرت ضلعية ويده بعد ان ضرب بطوبة( بلكة)
    مارايك بالصحفي الذي كان يقول للامن احنا اخوانكم ويؤشر للكميرة التي كانت تصور
    مرايك بفتوى ابي فارس بشهداء الاعتصامات وصكوك الغفران التي سيوزعها
    لماذا ابا فارس لم يطلب الشهادةماذا قدم للاردن بلاش لفلسطين ..... للامة العربية

  • 30 ابو الرمان 17-07-2011 | 11:39 AM

    وليعلم الجميع أن كل تلك التصرفات غير المسئولة تضر بالنظام وبالنهج الوطني ، وتخلق كراهية في قلوب السواد الأعظم من المواطنين - كلام الكاتب
    ونزيد عليه ان هذه التصرفات خلقت الكراهيه منذ امد بعيد وليست ستخلق كراهيه
    وشكرا للكاتب العملاق على مقالته
    ولا تذهب القضيه بشفه فنجان ساده

  • 31 حمد الازايده مادبا 17-07-2011 | 11:40 AM

    واين الديمو قراطيه الي عندكم ياعمون ليش ماتفشرو التعليق ام مقص الرقيب جاهز مثل الحكومه

  • 32 البلقاوي الحر 17-07-2011 | 11:48 AM

    تسلم يمينك يا العريس

  • 33 الحر 17-07-2011 | 11:51 AM

    الاخ المحترم نشكر لك هذا الوصف النابع من صدر كل اردني شريف رضع حليب الرجوله والكرامه انا اردني وخدمت القوات المسلحه ولكن عندما ارى مثل هذا التصرف من رجال الامن وهم كانوا الملاذ الوحيد للمواطن ........

  • 34 ابوحسين المعاني 17-07-2011 | 12:21 PM

    احنا دمنا حامي وحين نزعل بضيع البوصله وبننسى حالنا وما نقدر نفرق وربما تضرب ابوك وانت مش داري هذه لالاسف ثقافتنا نحن جميعا

  • 35 هاشم الطراونة 17-07-2011 | 12:49 PM

    والله يا استاذ فايز لقد تحدثت بكل ما يجول بخاطرنا فشكرا على على هذا الوصف والابداع .

  • 36 صحفيوا الشحن 17-07-2011 | 12:54 PM

    انت تشحن ومثلك كثير لكن الاردنيين اوعى ......

  • 37 17-07-2011 | 12:55 PM

    الكلام صحيح ولكن ماذا ايضا عن الفتوى التي شحنت الشارع والامن معا وجعلتنا ندعوا الله طوال يوم الجمعه ان يمر اليوم بخير وسلام على هذا الوطن

  • 38 samer 17-07-2011 | 01:15 PM

    الله يعين الامن والدرك

  • 39 من البلد 17-07-2011 | 01:18 PM

    أستاذ فايز تحية لقلمك المبدع, وصفك من صميم الواقع .

  • 40 سائد 17-07-2011 | 01:21 PM

    معقول رجال الصحافه ما عملوا شي اثاروا رجال الامن ؟ معقول؟ وممكن رجال الامن كمان عليهم الحق لكن لو شفت زميلك بنضرب قدامك انت ح تسكت اكيد لا؟ والله مش عارف كل هالحكي واللت والعجن كانه الي عايش قبالنا والا الي ؟ افهموا يا عالم احنا في بلد وحده يا هووووووووووووووووو

  • 41 مهدي 17-07-2011 | 01:33 PM

    إلى 22 : " وهو يهدد بحرق عمان؟" ... لم يهدد أحد بحرق عمان .. لكن سؤالي........

  • 42 الى متى 17-07-2011 | 01:55 PM

    الى متى ستظل حرفتنا الرثاء
    .....يا أيها الفايز لك حبي واحترامي وتقديري

  • 43 مرهاش 17-07-2011 | 02:01 PM

    هنالك مسيرة في الكرك عدد المشاركين 15الف والطفيلة 10الاف ومادبا 10 ومعان 20 الف لم يحث فيها شى عمان فقط 300مائة وتدخل الامن وعتدا على المشاركين في هذه المرحلة المطلوب الثقة بالبفس وما قول غير تلولحي يا دالية

  • 44 17-07-2011 | 02:02 PM

    شباب الدرك و الامن اخوان و ناس محترميين بس مين الي بعطيهم الاوامر ؟؟؟

  • 45 محمد البصول ابو صائب 17-07-2011 | 02:12 PM

    لبسنا ثوب الحضارة والعقول ما زالت جاهلية ... لان العقول مقفلة والمفاتيح مفقودة

  • 46 هذا فخخخخخخخ للصحفيين 17-07-2011 | 02:16 PM

    اتفقوا يلبسوهم برتقالي علشان مايخربطوا بين بعض الدركية

  • 47 اردني 17-07-2011 | 02:23 PM

    رواتب وامتيازات تامينية وعلاجيه ,,وشايف يا حرام مدللين ..بس لما بلاقوا المجرمين والمخدرات والزعران ما حدا بعرفهم ولا بشكرهم

  • 48 الدكتور عارف الجبور / هيئة شباب عشائر الجبور بني صخر 17-07-2011 | 03:04 PM

    الاستاد فايز الفايز تحية صخرية معتقة بالشيح والقيصوم وبعد ،
    حيا الله الصوت الصادق والاصيل النابع من حبك الصادق لوطنك ولكل ابناء العشائر الاردنية التي ينتمي لها كل الشرفاء والصادقين والمدافعين عن تراب الوطن فكل المقالات التي تسطرها هي دفاعا عن الاردن وعن حقوق ابناء العشائر الاردنية من الرمثا الى العقبة عن حقوق المهمشين والمحرمين وعن الناس التي تعيش على الخبز والشاي وتحلم بوجبة دسمة عن حقوق حملة الماجستير والدكتوراه التي تحرم عليهم الجامعات الاردنية وتحلل على غيرهم وعن المراكز القيادية التي تعطى لمن لا يعرف او يعدد اسماء المحافظات الاردنية وعن الوظائف التي تعطى لهم قبل ان ينهوا التعليم الجامعي وعن المنح والبعثات الدراسية التي تفصل على مقاسهم للدراسة في امريكا وبريطانيا .......تحية لك وانت تدافع عن الاف الطلبة الدين لا يجدون دفع الرسوم الدراسية وعن صور الفقر والجوع والبطالة والتهميش السياسي والاقتصادي والاجتماعي والتنموي بحق السكان في القرى والارياف المسكونة بالهم والفقر والجوع والمرض والبين والحزن تحية لك وانت تدافع عن المزارعين وعن مربي الثروة الحيوانية التي دمرت الحكومات السابقة هدا القطاع واصبح البدوي يتسول امام صناديق التنمية الاجتماعية وقوافل الخير تحية لك وانت تدافع عن صندوق التعويضات للبادية الاردنية والتي يبلغ 160 مليون بحوزة البنك المركزي تحية لك وانت تدافع عن التعليم في البادية الاردنية التي تراجع حيث ان نسب التعليم بها محدود
    ترى من يدافع عن الوطن مادا نقول له ؟ من يحارب الفساد والمفسدين ؟ أقول لك ومعي كل الشرفاء والصادقين من ابناء وشباب عشيرة بني صخر الف الف تحية لك ولكل الصادقين والشرفاء وانت تحمل رسالة الاعلام لتكشف الكدب والدجل والتزوير والضحك على اللحى وانت تدافع عن الوطن وعن الدين قدموا الشهداء من اجله وهانحن اليوم نعيش على الفتات نجوع ويشبع غيرنا ننام مبكرين وغيرنا سهره وسمره حتى الفجر؟؟؟؟؟؟
    لا اقول لك اخي الاستاد فايز الفايز الا ان تستمر في الكتابة والكتابة للدفاع عن وطنك وحقوق ابناء العشائر الاردنية فمثلك هو الضوء الدي ينير العتمة ويفتح بوابة الامل فلك مني ومن كل المخلصين من ابناء عشيرة بني صخر الف وردة والف سنبلة والف تحية لكل حرف تخطه اوسطر تكتبه او كلمة تقولها وسنظل على عهد الوفاء للوطن نتغنى بشيحه وقيصومه سلامي لك وربنا يحفظك

  • 49 ابو على 17-07-2011 | 03:40 PM

    يا سيد فايز ما تقوله هو (حلم ابليس فى الجنه) اذا ما بقيت الاوضاع على ما هى عليه. كل مره تكرروا نفس الكلام و لكن أصبح الكلام لا ينفع و بكره بغيروا الحكومه و ترجع حليمه الى عادتها القديمه ...

  • 50 مها الزيود(بني حسن) 17-07-2011 | 03:46 PM

    ع كل حال صحتين للصحفين وللمعتصمين الدرك ما بيضربو حدا بدون سبب اكيد كان في سبب يستحق....!! ............

  • 51 مها الزيود(بني حسن) 17-07-2011 | 03:46 PM

    ع كل حال صحتين للصحفين وللمعتصمين الدرك ما بيضربو حدا بدون سبب اكيد كان في سبب يستحق....!!

  • 52 الحجاج بن يوسف الكركي 17-07-2011 | 04:56 PM

    كل الشكر للاستاذ فايز الفايز كفيت وفيت اما من ينتقد مقالتك فهم المستفيدون من بقا الوضع كما هو عليه دعاة الفساد محاربي الاصلاح
    من المستفيد من بقاء الوضع الحالي نهبت خيرات البلد ونخر الفساد عضام الدوله ولا نرى اي بصيص امل في الاصلاح على العكس من ذلك نشاهد الانحدار الاقتصادي والتمادي في سلب ونهب خيرات االبلد لم يحاسب سارق بل يبرء ومن ثبتت عليهم الجرائم وتم ايداعهم بالسجن سفرو بل هربو بجوازات سفر دبلوماسيه فاين العدل والى متى ونحن نعطي الحكومات المتتاليه الفرص يقولون اعطو الحكومه فرصه سنه او سنتين ونحن نعلم ان عمر الحكومه سنه ثم نعود من جديد .....

  • 53 مجمل الكلام 17-07-2011 | 11:42 PM

    نعم ,........

  • 54 هيثم حسان 18-07-2011 | 05:31 PM

    الأمور تحتاج إلى روية وهدوء، أين مشهد أفراد الامن العام الذين كانوا يمنحون المتظاهرين المياه والعصير قبل عدة أشهر، اين عقل الدولة في ظل كل مايجري؟
    الكل مسؤول ومساءل في هذا الوطن.
    عد أنت يافايز بالسلامة ولنا حديث آخر...

  • 55 ابن القضاه 2011 18-07-2011 | 08:25 PM

    الصحافه صادقه والامن صادق اذا هنالك ايدي خفيه وراء
    ذالك والله اعلم

  • 56 ايدي خفية 19-07-2011 | 04:54 PM

    شكرا جزيلا للاخ الفايز المنصف ، فمن المعلوم للجميع ان هذا الاسلوب المتبع في ترسيخ الكراهية والعنصرية بين الناس من شتى الاصول ماهو الا ليبقى الصراع افقي وليس عمودي والعقلاء في هذا البلد يعلمون ذلك جيدا

  • 57 صالح عبدالكريم المناصير 19-07-2011 | 08:20 PM

    ممكن تقول ماهو القصد من هدة المسيرات وتجميع هدا العدد من الصحفيين..........

  • 58 الى 50 20-07-2011 | 04:14 PM

    استغرب انك من عائلة كريمة وعشيرة وطنية شريفة
    كلامك يدل على قلة العقل والادراك لما يحدث

  • 59 الله يحمي الجميع 20-07-2011 | 04:19 PM

    يا اخي اتوا غريبين
    طلعواسيرة وشو يعني
    هتفوا ضد الفساد وهالشي مطلوب ومهم
    الناس بطلبوا الاصلاح لانه مطلب لكل الاردنيين
    يعني خالد شاهين والحرامية اللي سرقوا البلد هم سرقوا حقي وحقك وحق كل اردني شريف
    يعني المسرات مشان هالحرامية
    خلينا واعيين ومنطقيين
    كلنا بنموت في الاردن وبنعشق ترابة
    وكلنا ضد الفساد
    لما الامن يغلط خلينا نكون عادليين ونطلب محاسبته
    ولما الصحفي يخطئ كمان نطلب محخاسبته
    ما في داعي نخلط الحابل بالنابل
    وعيينا هو اللي رح يصون امن البلد
    وعينا وعدم خلط الاوراق
    ونبعد عن اسلوب الفزعة وعليهم عليهم ومعاهم معاهم
    الله يحمي الجميع

  • 60 صقر الصقور 22-07-2011 | 12:19 AM

    يعطيك العافية استاذ الفايز

  • 61 .... 23-07-2011 | 01:49 AM

    إذا كان ....فلماذا لا

  • 62 كامل السنيد 25-07-2011 | 05:37 PM

    اخ فايز اذا كنت تقصد ب الهويشه المعتصمين فهذه الجمله تحسب عليك , لأنهم معتصمين سلميين كعادتهم



    ("الشباب" فتركوا "الهويشة" وضربوا الزملاء،)

  • 63 rame 27-07-2011 | 09:29 AM

    والله يا أستاذ فايز هذولا الأمن نور ... وكأنه كل واحد لبس عسكري صار مصرحلوا انو يعتدي على الناس ... واذا الأجهزة الأمنية ما بدها تعاقبهم ... احنا بنوخذ حقنا بإيدنا ...

  • 64 اسامة ابن عمان 27-07-2011 | 04:11 PM

    اصبح العنف جزء من ثقافتنا و تراثنا و ستنشىء الاجيال القادة علية كما يرى الصغير ة يتعلم من الجلسات و الجمعات العائلية و التعليلات الصيفية حيث يتم غرس قيم التالية ليصير زلمة............
    ارحموا بلدكم و ارحموا من فية منشان الله


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :