facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





متى ستحسم جدلية توسعة "حكومي الكرك"؟


08-11-2012 12:45 PM

عمون - محمد الخوالدة - انقضى اكثر من عام على الموعد المضروب بموجب عطاء العمل لانهاء اعمال توسعة واعادة تأهيل بعض مرافق مستشفى الكرك الحكومي، دون أن تكتمل تلك الاعمال.

وفيما يرى مدير المستشفى د.زكريا النوايسة ان العمل في المشروع يسير كما السلحفاة وان ذلك يربك سير العمل في المستشفى الامر الذي قال النوايسة انه يجهد العاملين من اطباء وطواقم تمريضية وادارية الذين قال انهم يعملون فوق طاقتهم وفي ظل ظروف مكانية صعبة بهدف ادامة العمل وتقديم افضل خدمة طبية ممكنه للمواطنين.

ويلقي المقاول بالتبعة على وزارة الاشغال العامة والاسكان صاحبة المشروع ويحتج باسباب فنية واخرى مالية قال مدير المشروع المهندس يوسف البستنجي انها السبب الوحيد في تأخر تنفيذ العمل بالنظر لحاجة الشركة المنفذة للمشروع الى سيولة نقدية، موضحا ان التأخير في صرف المستحاقات المالية عن موعدها المحدد اضر بعلاقة الشركة مع عملائها الماليين من بنوك وشركات موردة.

ولفت الى ان ما تقوله الحكومة عن عدم توافر مخصصات مالية لديها لادامة العمل في مشاريعها يزيد من تشدد اولئك العملاء في تعاملهم مع الشركة.

اما فيما يتعلق بالجوانب الفنية فاشار البستنجي الى اوامر تغييرية غير مخطط لها مسبقا، قال انها طرأت على العطاء فادت بحسبه الى ارباك العمل واختلاف الموعد المقرر لتسليم المشروع بشكل نهائي.

وتابع ان الامور قد سويت الان بعد تفاهمات مع الوزارة متوقعا ان يبدأ تسليم بعض عناصر المشروع في مطلع العام القادم ، فيما لفت الى عدم مسؤولية الشركة عن توقف العمل في مشروع اعادة تأهيل بعض مرافق بناء المستشفى الحالي، وقال ان ذلك تم بناء على طلب الوزارة.

ما قاله البستنجي عن تسوية الامور ايدته مديرة الابنية الحكومية في الكرك المهندسة الهام حدادين التي اكدت من جانبها ان العمل في المشروع الذي تقارب نسبة الانجاز فيه الـ90 بالمئة قائم حاليا على قدم وساق بانتظار تسلمه من المقاول بشكل نهائي في غضون الاشهر القليلة المقبلة.

تطمينات مدير المشروع ومديرة الابنية الحكومية لا تتفق وما يراه متابعون ومواطنون يشككون في جدية المواعيد التي ضربت مجددا ويقيسونها بتطمينات لم تتحقق سبق واطلقها وزراء صحة متعاقبون ويرون ان سنوات اخرى قد تنقضي والحال هو الحال.

يشار الى ان مشروع التوسعة البالغة كلفته 10 ملايين دينار وبمساحة تزيد على 11 الف متر مربع يتضمن اقامة عدة اجنحة لزيادة الطاقة الاستيعابية للمستشفى لتصبح 230 سريرا ولاحداث غرف للعمليات الجراحية والاشعة والخدمات وعدد من المكاتب الادارية وقاعات متعددة الاغراض.




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :