facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





السعودية ريادة دبلوماسية تاريخية .. متجدده


مأمون مساد
24-10-2013 03:53 AM

هاهي المملكة العربية السعودية تسجل موقفا جديدا وضربة – ان جاز التعبير – قاسية برفضها المقعد في مجلس الامن الدولي وهذا الموقف يعيد للاذهان مواقف عديدة عبرت عنها حصافة السياسية السعودية بابعادها القومية والعروبية والاسلامية ، وليس بعيدا عن اكتوبر في الذاكرة السياسية موقف الراحل الملك فيصل بن عبدالعزيز- رحمه الله- وفي 17 من اكتوبر عام 1973 عندما اوقف امدادات النفط بسبب العدوان الثلاثي وقال قولته الشهيرة يومئذ :- عشنا وعاش اجدادنا على التمر واللبن وسنعود لهما.

في مذكرات وزير الخارجية الامريكية كيسنجر انه عندما التقى الملك فيصل في جدة عام 1973 في محاولة لثنيه عن وقف ضخ البترول يقول كيسنجر :- قلت للملك فيصل وكان متجهما ان طائرتي تقف هامدة في المطار بسبب نفاذ الوقود فهل تأمرون جلالتكم بتموينها ، وانا مستعد للدفع بالاسعار الحرة ... لم يبتسم الملك ورفع رأسه نحوي –يضيف كيسنجر – وقال:- وانا رجل طاعن في السن وأمنيتي ان اصلي ركعتين في المسجد الاقصى قبل ان اموت فهل تساعدني على تحقيق هذه الامنية ؟! فكان هذا الموقف صفعة يسجلها تاريخهم ويرددها ساستهم وحتى في برامجهم التلفزيونية الى يومنا هذا .

ليس بعيدا عن اكتوبر 1973 تنتخب السعودية قبل ايام وفي اكتوبر 2013 عضوا في مجلس الامن الدولي وفي مقعد غير دائم لمدة عامين فتأتي الصفعة الى المنظمة الدولية بالرفض ووقفة عز وتنديد ب العمل وازدواجية المعايير الحالية في مجلس الأمن.. هذا الذي يمنح البعض حق التحكم في مصائر العالمين، دون حق واضح

الصفعة ألهبت الدبلوماسية العالمية ومطالع للصحف الامريكية والبريطانية يجد ان الدهشة والمفاجأة لم تكن بالحسبان هل هي السعودية الحليف ف الجارديان البريطانية تصف الموقف السعودي بأنه "تعالي وتكبر سعودي على مجلس الأمن" لا بل إن الصحيفة البريطانية تذهب أبعد عندما تعتبر رفض السعودية لمقعد مجلس الأمن وخزة دبلوماسية سعودية في حملة منظمة ومحسوبة لإظهار سخطها على التقارب الأمريكي الروسي- الإيراني. وفي مجلة كريستيان ساينس مونيتور تعلق على رفض السعودية لمقعد عضوية مجلس الأمن غير الدائمة وتكتب أن السعودية تتحدى مجلس الأمن والولايات المتحدة فهي تريد الدفع إلى تغيير اللعبة داخل المجلس كما تريد تذكير الحليف الأمريكي أنه مضى بعيدا في سياسة انفتاحه على إيران .

نعم المشهد مختلف اليوم ... وهذه هي السياسية وربما الرسالة السعودية تبعثر من جديد اوراق اللعبة الدولية وتبعث برسالة شديدة وبريادة تاريخية ترتسم في اصلاح مجلس الامن الدولي والعمل بمنطلقات العدالة تجاه القضايا الانسانية والاسلامية والعربية . فهل وصلت؟!




  • 1 محمد 24-10-2013 | 01:44 PM

    مع الاحترام للكاتب فإن العبرة بالنتائج! ماذا كانت نتيجة المواقف التي ذكرها؟ لا شيء! صفر!

  • 2 ههههههه 24-10-2013 | 03:44 PM

    لا احد يغلب حاله خلصت ........

  • 3 دول ...... 24-10-2013 | 09:03 PM

    السعودية مظخة نفط أمريكية

  • 4 .......... 24-10-2013 | 09:04 PM

    اشي مهم كثير يعني

  • 5 صاحي 25-10-2013 | 01:59 AM

    هذا المقال يوضح لماذا حرم الخمر.

  • 6 مرووح 25-10-2013 | 10:02 PM

    اولا اول مرة باسمع بعدوان ثلاثي سنة 1973 لان العدوان الثلاثي اللي بعرفه كان سنة 1956. بعدين حسيت ان السعودية بهذا الموقف الهزيل كانها جيشت الجيوش وزحفت لتحرير الاقصى يا اخوان سعودية الكرامة ماتت بموت الملك فيصل رحمه الله ولو ارادت السعودية لكانت ندا عسكريا لايران او حتى حليفا لها في مواجهة اليهود اما كرسي الامم المتحدة وغيره فبكرة بوسة لحية بترجع المياه لمجايها مع امريكا ...........


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :