كورونا الان! تابع اخر الاحداث والاخبار حول فيروس كورونا اقرأ المزيد ... كورونا الأردن
facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





عقوبة جريمة القتل العمد


ظاهر احمد عمرو
16-03-2014 08:22 PM

هناك فرق بين القتل العمد و القتل غير العمد فكل جريمة لها عقابها, و هناك فرق بين القتل في حالة الحرب و القتل في حالة السلم .

ففي الاسبوع الماضي كان هنالك جريمتان في يوم واحد للقتل من قبل العدو الصهيوني فالجريمة الاولى كانت لفلسطينيين من اهل غزة و من اهل الضفة الغربية و عددهم ستة شهداء في يوم واحد .

و كانت هناك جريمة قتل اخرى عمدا للقاضي الشهيد الاردني الجنسية رائد زعيتر على معبر الملك حسين .

اما الجريمة الاولى فلانها بين اعداء و هو العدو الصهيوني من جهة و فصائل المقاومة الفلسطينية من جهة اخرى فكان الرد من قبل غزة ممثلا بحركة الجهاد الاسلامي و باقي الفصائل و هو القصف لعدة مناطق بفلسطين المحتلة بعدد كبير من الصواريخ حتى اضطرت اسرائيل لايقاف ذلك عن طريق المخابرات المصرية و بشروط الهدنة السابقة و ذلك لما احدثته تلك الصواريخ من رعب داخل الكيان الصهيوني .

اما في الحالة الثانية فهناك معاهدة وادي عربة و التي تعترف بها الحكومة الاردنية و يرفضها اغلب الشعب الاردني و لهذا فإن القتل في هذه الحالة ليس بين اعداء و انما قتل احد رعايا دولة من دولة اخرى بينهما معاهدة سلام فما هو الرد على ذلك ؟

في هذه الحالة اعتقد ان الواقع الذي نحن فيه مختلف عن الواقع عند اهل غزة لانهم يمتلكون ارادة حرة و غير ملزمين لان الصهاينة ما يزالون و سيبقون اعداء لهم .

اما نحن في الاردن فلا يوجد ارادة سياسية عند الحكومة بان هؤلاء اعداء و الدليل على ذلك هو وجود السفير الاسرائيلي و الالتزام بمعاهدة وادي عربة ... اذا فما هو الحل ؟

اعتقد ان الحل يتمثل بالخطوات التالية :
1- الاعتذار الاسرائيلي العلني و الواضح و الاعتذار يعني الاعتراف بجريمة القتل مثلما حصل مع الحكومة التركية من خلال قتل مواطنين اتراك على سفينة مرمرة.

2- وجوب محاكمة هذا المجرم الذي قتل الشهيد زعيتر و بوجود طرف من الحكومة الاردنية و اخر دولي محايد.
3- ايقاع اقصى العقوبات على المجرم او المجرمين الذين تسببوا بالقتل .

4- تعويض الحكومة الاردنية عن هذا الشهيد لانه موظف دولة , و احد مواطني هذه الدولة و التي لها علاقة و معاهدة مع ذلك الكيان, و يجب ان لا يقل التعويض عن ملايين الدولارات , لان هذا العدو لا يعرف الا لغة الرد بالقتل او القوة او بدفع المال لانه عنده قاعدة ( مس قلبي و لا تمس جيبي ) و عندما تدفع هذه الاموال للحكومة جزءً منها تدفعه الحكومة الاردنية لاهل الشهيد.

5- حق كامل للشعب الاردني و بكل مقوماته ان يعبر بحرية كاملة عن غضبه و حزنه و رفضه لمثل تلك الجرائم باي وسيلة يراها مناسبة.

6- انا لا اوافق مطلقا ان يفرج عن المناضل البطل احمد الدقامسة بحجة ان ذلك مقابل الشهيد زعيتر لان هذا البطل هو رمز للوطن و للكرامة و للشهامة فيجب ان يخرج بدون ذلك السبب و يجب ان يعوض عن كل يوم قضاه في السجن خارج مدة محكوميته و يجب ان يكرم من قبل الحكومة كما تفعل اسرائيل مع ابنائها عندما يقوموا باي جريمة قتل للفلسطينين و خاصة من العسكر فيرفعوا برتب اضافية , و بعدها يقوم الشعب بتكريمه و تعويضه معنويا عن تلك العقوبات التي المت به .

كل ذلك المطروح لان عملية القتل للشهيد القاضي رائد زعيتر تمت بتعليمات و ليس بطريقة عفوية حسب تصريحات وزير خارجية العدو ليبرمان و هذا جس نبض لردة الفعل و للموقف الاردني كما حدث مع محاولة اغتيال خالد مشعل سابقا .

و اذا لم يتم تنفيذ ما طرح اعلاه فالقادم اعظم .
و الله الموفق




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :