facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الأكثر مشاهدة





عاجل: عباس يقلد فتوح وسام نوكيا من الجيل الثالث


23-03-2008 02:00 AM

تهريب هواتف خليوية في سيارة مستشار عباس تتحول الي حادثة للتندر بين الفلسطينيين عمون - عن القدس العربي - استلم المئات بل الالآف من المواطنين الفلسطينيين خلال الايام الماضية رسائل قصيرة علي هواتفهم الخليوية تتندر علي رئيس المجلس التشريعي السابق روحي فتوح علي خلفية سحب اسرائيل بطاقة الـ vip منه بعد ضبط الشرطة الاسرائيلية الفي جهاز هاتف نقال في سيارته التي كانت عائدة من الاردن للاراضي الفلسطينية ليل الاربعاء الماضي.

وسارع الكثير من المواطنين الفلسطينيين الي فتح رسائلهم النصية عندما قرأوا خبر عاجل علي شاشة هواتفهم، الا ان المفاجأة التي اثارت ضحك الكثير منهم كانت عندما قرأوا عاجل: الرئيس محمود عباس يقلد فتوح وسام نوكيا من الجيل الثالث لجهوده في تطوير تهريب الاجهزة السلكية واللاسلكية .

ويتواصل الحديث في الشارع الفلسطيني حول قضية محاولة تهريب هواتف خليوية في سيارة فتوح الذي اشتكي لمصادر مقربة منه انه علي يقين بأن الذي حصل هو مؤامرة احيكت ضده بشكل محكم.

وكانت سلطة المطارات والموانئ الإسرائيلية اعلنت الاربعاء بأنها ضبطت نحو ثلاثة آلاف جهاز نقال في سيارة فتوح علي جسر الكرامة ـ اللنبي أثناء عودته من الأراضي الأردنية واتهامه بالسعي لتهريبها الي الضفة الغربية.

وعلمت القدس العربي امس من مصادر مقربة من فتوح بأنه شعر وهو عائد من الاردن عند وصوله الي الجسر بأن الشرطة الاسرائيلية كانت بانتظار سيارته وكأنها تعلم مسبقا ما الذي تحمله السيارة.

وحسب المصادر فان الشرطة الاسرائيلية التي اجرت التفتيش لسيارة فتوح كانت تتصرف وكأنها علي علم بقضية الهواتف الخلوية. واشارت المصادر الي أن فتوح بات علي قناعة بأنه تعرض لمؤامرة قد تكون اطراف فلسطينية مشاركة فيها من باب تصفية حسابات داخلية. وكان فتوح نفي علمه بالاجهزة الخلوية التي كانت بسيارته وحمل سائقه الشخصي مسؤولية ما جري.

ومن الجدير بالذكر ان السائق معتقل لدي جهاز المخابرات hلفلسطيني واعترف بانه هو من حاول تهريب تلك الهواتف في سيارة فتوح دون علم الاخير بالاتفاق مع شريك اردني.

وتلك الرواية التي صدرت في بيان رسمي عن مكتب فتوح لم تشفع للاخير من تحوله لمحطة للتندر واطلاق النكات في الاوساط الشعبية الفلسطينية حيث يتبادل الفلسطينيون الرسائل القصيرة علي هواتفهم الخليوية مثل محلات فتوح للاكسسوارات والهواتف الخليوية تدعوكم لاغتنام الفرصة وحجز هاتف خليوي بدون جمرك .

وقالت رسالة جوال أخري الناطق باسم حركة فتح جمال نزال يعلن أن جوالات فتوح كانت مخصصة لعناصر كتائب الأقصي، وأن السائق الذي جري اكتشاف أنه من حركة حماس أفشل المخطط .

ورسالة اخري تقول مرسوم رئاسي بمنح السيد روحي فتوح وسام نوكيا مع مرتبة الشرف ، وثالثة تقول تعلن محلات فتوح فون عن وصول أحدث أجهزة الجوالات من الأردن (بيع ـ شراء ـ تبديل مع توفر خدمة نقل الجوالات من والي الأردن عبر خدمة (v.i.p) ، ورابعة تحمل عنوان فرصة العمر: اشتر جوالا من نوع فتوح وشارك في السحب علي سيارة مصفحة بربع مليون دولار أمريكي ، وذلك في اشارة الي القضية التي اثيرت حين كان يتولي منصب رئيس السلطة حيث تم نشر خبر صحافي يؤكد اعتزامه في حينه شراء سيارة مصفحة بربع مليون دولار في حين كانت خزينة السلطة خاوية مما اثار ضجة في الاوساط الفلسطينية آنذاك.

وتسود قضية تهريب الهواتف الخليوية في سيارة فتوح معظم المجالس الفلسطينية ما بين حاسب لقيمة المرابح التي كان يمكن تحقيقها لو تم تهريبها للاراضي الفلسطينية ومتهكم علي ان تلك الارباح تستحق تلك المغامرة.

وفي ظل تفاعل تلك القضية في الاوساط الفلسطينية طالب فهمي الزعارير المتحدث باسم حركة فتح بوقف التعرض الشخصي للمسؤولين، ووقف التعدي والتشهير والقدح بحق رئيس المجلس التشريعي السابق روحي فتوح الذي تولي رئاسة السلطة لمدة 60 يوما عقب وفاة الرئيس الفلسطيني الراحل ياسر عرفات.

وطالب الزعارير الأجهزة الامنية الفلسطينية بضرورة الإسراع بالكشف عن نتائج التحقيق ونشرها للعموم، فيما علمت القدس العربي بأن جهاز المخابرات الفلسطينية اطلع الرئيس الفلسطيني محمود عباس علي نتائج التحقيق مع سائق فتوح، وذلك بالتزامن مع اعلان تجميد مسؤولياته كممثل شخصي لعباس مساء الاربعاء، في حين قالت مصادر فلسطينية اخري ان الرئيس الفلسطيني اعفي فتوح من مهامه وامره بوضع نفسه في تصرف النائب العام الفلسطيني.

ومن جهة اخري دشنت حادثة الهواتف الخليوية التي تمت محاولة تهريبها في سيارة فتوح حملة امنية علي محلات بيع تلك الاجهزة حيث تعرضت تلك المحلات خلال الايام الماضية لحملات مداهمة من قبل الاجهزة الامنية الفلسطينية ومصادرة جميع الاجهزة غير المجمركة.

وقامت الضابطة الجمركية في السلطة وبالتعاون مع جهاز الاستخبارات العسكرية بشن حملة دهم وتفتيش منذ الاربعاء ضد محلات بيع الاجهزة الخليوية ومصادر الهواتف النقالة غير المجمركة او تلك التي لا تحمل فواتير شراء.




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :