facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





الأمير علي يهز عرش ديناصورات الفساد الكروي


د.عبد الناصر الخصاونة
24-02-2016 06:36 PM

سارع الديوان الملكي للرد على اتهامات ومحاولات رخيصة للإساءة لحملة الأمير علي حيكت ومررت عبر صحف عربية (للأسف) في ليل.

اللهجة استخدمت في بيان الديوان الملكي غير مسبوقة، فلم يقتصر الأمر على إدانة الحرب القذرة التي تشن على الأمير الشاب، حيث توعد البيان بالرد عبر الأطر القانونية على من يقف وراء تلك الحملات المشبوهة.

أن يتدخل الديوان الملكي وهو جهة سيادية سياسية في معركة انتخابية رياضية دولية يشي بحجم المؤامرة التي يقودها منافسون للأمير على مقعد رئاسة الاتحاد الدولي لكرة القدم، كما يدل على طبيعة وثقل الجهات ( أو الدول) التي تقف وراء المؤامرة المسمومة.

لقد ساءنا نحن الأردنيون أن ينحاز بعض الأشقاء العرب لخصوم الأمير في الانتخابات السابقة، وعلى الرغم من أن الأيام التي أعقبت الانتخابات أكدت صحة ما كان ينادي به الامير علي حين كشف الغطاء عن مافيا الفساد التي تدير الفيفا بقيادة عراب الفساد بلاتر الذي فاز بأصوات وأموال عربية ( للأسف)، عاد هؤلاء للوقوف في مواجهة الأمير مرة أخرى ، وهو ما لا يمكن وضعه إلا في سياق الحقد والكراهية والاستهداف المباشر لشخص الأمير ومشروعه.

ولأن المنافسين الذين أزكم فسادهم الأنوف ، مفلسون ولا يملكون رؤية ومشروعاً وبرنامجاً يقارعون بهم المشروع الطموح للأمير علي، فقد لجؤوا للأساليب والأدوات الرخيصة والقذرة لتشويه حملة الأمير علي بزعم أن مدير حملة سموه صهيوني، وكأن الامير ينقصه الذكاء حتى يقدم لخصومه ورقة يحاربونه بها وهو الذي أحكم صياغة مشروعة وأعجزهم عن الإتيان بمثله.

انتخابات رئاسة الفيفا لم تعد معركة رياضية، بل هي معركة بين مافيات الفساد والفكر المترهل وبين جماهير كرة القدم والفكر الحديث ، والأخير يمثله الأمير علي ، وانحيازنا للأمير لا ينطلق من كونه مرشح الأردن، بل لكونه يمثل آمال وأحلام وطموح السواد الأعظم من محبي وجماهير اللعبة الأكثر شعبية في العالم، فالأمير يحمل مشروع الجيل الجديد ويملك مفاتيح المستقبل برؤيته الطموحة لتطوير اللعبة وتطهيرها من الفساد المترهل .

وعليه، على جماهير كرة القدم أن لا تترك الأمير علي وحيدا في مواجهة "الديناصورات" وعلى الشباب في كل العالم وليس في الاردن فقط أن يضغطوا على اتحادات الكرة في بلادهم للتصويت لمشروع المستقبل، ومن هنا ادعوا لإطلاق حملة عبر مواقع التواصل الاجتماعي بكافة اللغات لدعم الامير وشرح برنامجه والرمزية التي يمثلها ، ففوز الامير علي لن يكون نصرا أردنا، بل نصر لكل من يؤمن بالتغيير الإيجابي ويؤمن بدور الشباب وضرورة تمكينهم، وسيفتح فوز الأمير المجال أمام الجيل الشاب في الاردن والعالم لانتزاع حقوقهم في تمثيل أنفسهم في كافة المجالس المنتخبة محليا ودوليا.




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :