facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





سيادة القانون .. إرادة ملكية متكررة


مأمون مساد
06-10-2018 10:40 PM

بعد الحديث الملكي الى الزملاء الاعلاميين الاسبوع الماضي ، والاعلان المتكرر من جلالة الملك عبدالله الثاني حول سيادة القانون ، وان لا احد اكبر الاردن ، الاردن دولة المؤسسات والقانون ، ولقاء جمعني مع مدير المعهد الامريكي لمكافحة الفساد في الشرق الاوسط وافريقيا الدكتور مايك مسعود ، وجدت نفسي امام جملة من التساؤلات تتدافع في ذهني واذهان الكثيرين من ابناء هذا المجتمع الذي يجد الكثير من المظاهر والظواهر جديدة عليه في ظل الاحداث اليومية التي تطالعنا صباح مساء دونما استئذان او مقدمات .

البروفسور مسعود قال لي ان المعهد الامريكي لمكافحة الفساد اعتمد الورقة النقاشية السادسة لجلالة الملك كمنهاج يقدمه المعهد ليس في الاردن بل في كل الدول التي يعمل بها المعهد في الخليج العربي وشمال افريقيا وبعض دول العالم ، وقرر تدريس الورقة (السادسة) لجلالة الملك عبدالله الثاني "سيادة القانون أساس الدولة المدنية" وذلك في جامعات عالمية ضمن المقررات الدراسية لديها، وهذه حقيقة قد يجهلها البعض ولكن بحسب مسعود :- لا يوجد حتى الآن ملك او رئيس أو أمير يمثل رأس الهرم للنظام السياسي في بلده أصدر أو أعلن شفاهة أو كتابة توجُّها سياسياً كما فعل جلالة الملك عبد الله الثاني المعظم في الورقة النقاشية السادسة.

الورقة التي تضمنت اعتماد مبادئ الشفافية والمسؤولية والمحاسبة والشفافية واعتماد نظم الإدارة الفعالة والتطبيق الفعّال للرقابة الداخلية والحاكمية الرشيدة والارتقاء بآلية اتخاذ القرار وذلك في القطاعين العام والخاص ومؤسسات المجتمع المدني، بالإضافة إلى اعتماد مبدأ الكفاءة ومحاربة الواسطة والمحسوبية والفساد، وتطبيق إصلاحات ادارية وفنية في قطاع القضاء والمحافظة على فعاليته واستقلاله، يبدو اننا لم نقرأها بعد ونحن نشاهد التنمر والتغول على المؤسسات والقوانيين وحتى على الاعراف والعادات والتقاليد الاردنية الاصيلة .

والا كيف يمكن ان نفسر الاحداث اليومية في المؤسسات والمجتمع ؟

الانظمة والتشريعات والقوانيين تعالج مواضع الخلل ، والاصل ان تكون رادعة فلماذا اذن تتسع الخروقات ؟

ان كانت هيئة النزاهة ومحاربة الفساد تصل الليل بالنهار في برامج توعية ومكافحة ومحاربة فأين هو الخلل ؟

الا يفترض اليوم بمؤسسات التنشئة الاجتماعية ومؤسسات المجتمع المدني ان تُخرج لنا برامج عمل ؟

اعتقد اننا اليوم امام تحد يجب ان نستجيب له ، ان نندمج من جديد مع وطننا تحت مظلة سيادة القانون ، ننبذ كل فاسد ومفسد ، وان تكون مواطنتنا على اساس الالتزام بالانظمة والقوانيين والاعراف والتقاليد الاصيلة ، ان نعتمد الشفافية والعدالة في اقوالنا واعمالنا وحكمنا على الامور ، وان تكون انطلاقتنا ان لا احد اكبر من الاردن ، كما قال جلالة الملك حفظه الله.




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :