facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





ليست جولات سرية فقط .. ما الذي يريد الملك قوله؟


10-09-2019 10:56 PM

عمون - يتخفى ويبدأ جولاته. ليس جديدا ما قام به جلالة الملك اليوم متخفيا ظهر الثلاثاء ليطلع على أحوال دائرة اراضي شمال عمان، والخدمات المقدمة في الدائرة للمواطنين.

لم تعد الجولات السرية التي يقوم بها جلالته متخفيا مجرد رسالة للمسؤولين أن تقصيرهم غير بعيد عن العين، وأن محاولاتهم رسم صورة وردية عن احوال الناس لا تمر.

هي أكثر من ذلك جولات تفقدية، بل رسالة ذات شعب يريد منها جلالة الملك أن يقول اولا للمسؤولين اعملوا وللموظفين لا تتقاعسوا، وللمواطنين، إن وجود الاثنين السابقين هو لخدمتكم.

ليس هذا وحسب. هناك المزيد. فالملك بنفسه يراقب ويتابع، في جولات أُعلن أنها بدأت وستستمر على كثير من الوزارات والمؤسسات والدوائر.

دعونا اذن ندخل في عقل المسؤول لحظة وهو يرتب اوراق مؤسسته على الشكل الذي يجب أن تكون عليه، لأن جلالته قد يحل عليها فجأة.

يمكن تخيل الكتب الرسمية الداخلية التي سيمطر بها المسؤولون كبارا وصغارا مؤسساتهم حرصا على الظهور بأبهى حلة.

حسنا. ماذا أيضا؟ يبقى أن ترتب الدوائر اوراقها، وتدفع بجهودها كلها خدمة للمواطنين، فقد يكون أحدهم هو جلالة الملك.

الأوراق النقاشية تحدثت عن ذلك. قالت الكثير من المحددات التي يجب أن تكون عليها الامور. قالت أكثر من ذلك: ليس علينا انتظار جلالته ليقوم بكل شيء بديلا عنا جميعا.

ماذا يعني ذلك؟

يعني أن حال الرقابة الحكومية على المؤسسات ما زالت ضعيفة.

على اية حال، سيعود جلالته بتغذية راجعة سيلقيها لاحقا في وجه المقصرين. سيتحدث بالتفاصيل. سينظر بعين المسؤول عندما يحاول أن يرسم صورة وردية عن دائرته، سيقول له كل شيء.

نعم يحدد جلالة الملك الاطار العام للعمل، أكان قولا او فعلا، ثم يعود مرة بعد أخرى ليدخل في تفاصيل التفاصيل.

ماذا بعد؟

الرسالة الابرز للمواطن بأن كل المسؤولين وكل كراسيهم في خدمتك أنت.




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :