facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





نذير الرشيد يواصل رده على كتاب سيرة الامير زيد بن شاكر


15-09-2019 12:45 PM

عمون - خص وزير الداخلية الاسبق ومدير المخابرات الاسبق الفريق الركن متقاعد نذير أحمد الرشيد عمون بالرد على كتاب سيرة المرحوم الأمير زيد بن شاكر.

وكشف الرشيد في الحلقة الثانية من الرد عن معلومات لم يتحدث عنها من قبل.

وتاليا رد الرشيد:

وبدأت العجلة تدور، وبدأ جلالة الملك حسين يبحث عن رئيس وزراء يستطيع أن يقوم بمهامه ومسؤولياته، وبدأنا ايضاَ نبحث معه، وأقول بكل صراحة أنه طيلة ثلاثة أيام من البحث المضني لم يقبل أحد ذلك المنصب حتى من سياسيين من الدرجة الثانية.

وكنت قد رشحت الأخ عدنان ابو عودة لجلالة الملك كوزير للأعلام لكفاءته الإعلامية والتفاوضية فقبله مرحباً.

في نفس الوقت كان مدير عمليات الجيش في ذلك الوقت يضع اللمسات الأخيرة لواجبات القوات المسلحة وتوزيعها على مستوى الأردن بحرفية عالية.

في اليوم الرابع أرسلت السيد عدنان ابو عودة إلى مقر جلالة الملك حسين في الحمر ومعه بعض المعلومات لتقديمها إلى جلالة الملك، بمجرد وصوله وكما ذكر لي فيما بعد، أخذه بيده الكريمة إلى احد غرف المكتب حيث كان يتواجد المرحوم وصفي التل وقدمه له باعتباره وزير الإعلام المقبل.

بعد محادثة قصيرة بين المرحوم وصفي التل والسيد عدنان ابو عودة، أخرج دولة الرئيس وصفي من جيبه ورقة مكتوب بها توصيه لوزير الإعلام عن الخطه الإعلامية المطلوبة، أهم ما بها بالتعامل مع الفدائيين برفق تمهيداً لإيجاد فدائيين شرفاء للتعاون معهم في إعادة بناء الأردن مستقبلاً وبعض التوجيهات الأخرى، وعند الممارسة لم يستطع وزير الإعلام الجديد تطبيق مادة واحدة من التوجيه الذي كلفه به رئيس الحكومة.

حقائق الموقف أملت أسلوبا آخر للتعاطي مع الفدائيين، استمر حتى إخراجهم من الأردن نهائياً.

أتم دولة الرئيس وصفي التل تشكيل حكومته العسكرية وباستثناء معالي عدنان ابو عودة كانوا جميعاً من تنظيمه السري.

-2-

بعد حوالي تسعة أيام أقيلت الحكومة العسكرية، وشكلت حكومة مدنيه برئاسة المرحوم احمد طوقان.

واستمر الوضع بعدها مفاوضات بين الأجهزة الأمنية الأردنية وقادة الحركة الفدائية والتي كانت تمثلهم حركة فتح تكاد تكون يوميه.

وبدأت وفود الجامعة العربية تصل دون خطة واضحة تقدمها للطرفين.

واستمرت القوات العسكرية التي رسم خطتها المرحوم مدير العمليات تقوم بواجباتها بتقدم ملحوظ وعلى كل الجبهات حتى تم إخراج الفدائيين من كل المناطق التي احتلوها وعلى مساحة الأردن وأعيد تركيزهم في محافظة جرش (التل الاقرع) حيث دفع الصدام الاخير في شهر تموز 1971 كما اذكر، لإخراجهم جميعهم من الأردن، ولم يبقَ منهم أحد.

وهكذا استعاد جلالة الملك الحسين عاصمته عمان التي تم اختطافها قبلاً كما بقية المناطق الأردنية.

بقي ان أقول ان خطة الأجهزة الأمنية التي أوكل إليها التفاوض مع منظمة التحرير لم تعطِ أي حساب لأي كان مهما كان من الوفود التي كانت تذهب وتأتي من الجامعه العربية وغيرهم وبقيت مصرة على هدفها منفردة وهو إنهاء حالة الفلتان الأمني وإعادة الهيبة للدولة التي فقدتها، والعودة إلى الحياة العادية التي كانت سائدة قبلاً.

مواضيع أخرى:

بقي أن أقول ان المرحوم جلالة الملك الحسين كان يعاني من جيوب أنفية كانت مصدر إزعاج كبير له رحمه الله، ذهب الى انجلترا للعلاج الذي كان يأخذ فترة طويلة من الزمن وبهذا فقد فوض جلالة الملك الحسين صلاحياته المناسبة لسمو الأمير الحسن بن طلال لينوب عنه بإدارة الدولة، وكان هو مرجع الأجهزة الأمنية الوحيد طيلة غياب جلالة الملك عن أرض الوطن.

_______________

ذكر لي المرحوم الدكتور خالد عبد الناصر أن أكثر من أساء إلى والده المرحوم جمال عبد الناصر هو المرحوم الأستاذ محمد حسنين هيكل بوضع اسمه مع الرئيس عبد الناصر في كل نشاطات الدولة ، كنا في حيرة لمعرفة ماذا عمل الوالد وماذا عمل هيكل!

_______________

وأخيراً أهداني الأخ العزيز الدكتور سعيد التل كتابه الأخير وعنوانه وقفات وقرأته وانا غير مقتنع بمحتواه، وقد ذكرت له ذلك إلى ان وصلت إلى الصفحة (80) امتداداً إلى الصفحة (120) قرأتها مرة أخرى وانا أرجو من كل من يحصل على هذا الكتاب ان يقرأ تلك الصفحات وله الشكر.




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :