facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





جاء باحثاً عن عمل فظفر بوظيفة وبيت وعروس


22-10-2019 09:37 AM

عمون - هو أحد الطامحين، الذين لا يركنون إلى الضعف، ولا يُبدون للتحديات عجزاً.. عبدالله إسماعيل الفلاسي، شاب عشريني ذو إعاقة حركية من أصحاب الهمم «لديه تقوّس في العمود الفقري وقصر في القدم»، تقدّم إلى منصة توظيف أصحاب الهمم باحثاً عن فرصة عمل، فبادرته إدارة رعاية وتأهيل أصحاب الهمم في وزارة تنمية المجتمع بحفاوة واهتمام، ومنحته مزيداً من الآفاق الطموحة، مبدية له حرصاً مهنياً وإنسانياً وأسرياً، تماماً كما هو حال جميع الباحثين عن عمل من أصحاب الهمم.

توجّه عبدالله إلى الوزارة بقصد التدريب والتأهيل، للظفر بوظيفة تكفيه، استيفاءً لمتطلبات «منصة توظيف أصحاب الهمم»، فخرج بوظيفة وبيت وعروس.. وفي الطريق منحة زواج! تماماً هذا ما حصل مع عبدالله الذي كان يحلم بفرصة عمل تفي احتياجاته الشخصية، كما يقول.

في الوزارة، عمل عبدالله بضعة أشهر متدرباً، ومستعداً في الوقت ذاته لوظيفة لا يعلم أين ستكون. وبالنسبة لوزارة تنمية المجتمع فإن الوظيفة أمر حتمي لكل من يرغب في العمل من أصحاب الهمم، وذلك بعد تأهيلهم مهنياً ونفسياً.

خضع الفلاسي لمتطلبات منصة توظيف أصحاب الهمم، التي باشرت البحث عن عمل مناسب له، ودعمه من حيث التدريب قبل وأثناء الوظيفة، ومن ثم متابعته في بيئة العمل لضمان تكيّفه المهني واستقراره الوظيفي، وفي غضون بضعة أشهر فقط من تسجيله في المنصة؛ أصبح عبدالله ذو الــ27 عاماً، موظفاً في برنامج زايد للإسكان بمنصب إداري في مكتب المدير العام، وفي حدود عام ونصف تقريباً، بات يستعدّ لحفل زفافه المُحدد في يناير المقبل، بعد أن نال منحة الإسكان وأنجز بناء «بيت الأحلام».. ليبدأ عمّا قريب حياة جديدة مختلفة كلياً.

خصوصية

وتؤكد وفاء حمد بن سليمان مدير إدارة رعاية وتأهيل أصحاب الهمم بالوزارة أن عبدالله حالة شديدة الخصوصية، وقصة نجاح تُروى، فقد كان لا يرى مستقبلاً مطمئناً، وقد طرق باب المساعدة عبر «المنصة»، وتم توظيفه في برنامج زايد للإسكان من خلال منسقة شؤون أصحاب الهمم في البرنامج.

وهذا الواقع الإيجابي يستوجب الذكر والإشادة، إذ إنه فور صدور قرار مجلس الوزراء تعيين مسؤولي خدمات أصحاب الهمم، كان برنامج زايد للإسكان أول المبادرين للتعيين.

وتوضح: عبدالله ظل مبادراً للمشاركة في الأنشطة والفعاليات التطوعية، كما حقق نجاحات بتفوّقه رياضياً على الصعيد العالمي، وفوزه في البطولة العالمية لرفع الأثقال للناشئين، وحصل أيضاً على الميدالية الفضية ومن ثم البرونزية في بطولة العالم لأصحاب الهمم، وفي بطولة إسبانيا العالمية لذوي الاحتياجات الخاصة، في لعبة «الجلة»، كما فاز بفئة الجندي المجهول في نظام المكافأة والحوافز التابع لبرنامج الشيخ زايد للإسكان.

منحة

ويعد الفلاسي، إدارة رعاية وتأهيل أصحاب الهمم أسرته الكبيرة وهو يستعدّ للزواج قريباً، حيث إن منزله الذي حصل عليه منحة من مشروع زايد للإسكان شارف على الانتهاء، وذلك بعد أن ساعدته الوزارة على إيجاد الزوجة المناسبة، وقريباً أيضاً؛ سيتم الترتيب لحفل الزفاف عبر إدارة منح الزواج في الوزارة.

ويختتم الفلاسي: كنت منطوياً ومنغلقاً على نفسي، لكن التدريب والعمل منحاني النجاح والثقة ببناء علاقات اجتماعية جديدة. كما أن تشجيعي نحو التطوع ساهم في صقل مهاراتي.




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :