facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





استمع إلى قائد الطائرة الباكستانية وهو يستغيث قبل تحطمها


22-05-2020 08:59 PM

عمون - بين من كانوا على متن الطائرة الباكستانية المنكوبة، اليوم الجمعة، بمدينة كراتشي، وهم 98 شخصاً، بين ركاب وأفراد طاقم، نجا 3 منهم فقط، تم نقلهم إلى المستشفيات، فيما نشر موقع LiveATC المتتبع اتصالات الطيران بالعالم، تسجيلا صوتيا تبثه "العربية.نت" أدناه، وهو لآخر اتصال من قائد الطائرة الذي أرسل إشارة استغاثة أبلغ فيها برج المراقبة بمطارمدينة كراتشي الدولي، أن محركي الـ Airbus A 320 تعطلا عن العمل أثناء محاولته الهبوط.

بعدها حام بالطائرة فوق المطار، وقام بمحاولة ثانية للاقتراب من مدرجه مجددا، لكنه لم يفلح، فأبلغ برج المراقبة أن الطائرة تنحرف عن مسارها يسارا، وطلب إذنا بالهبوط في أحد مدرجي المطار، وبعد 12 ثانية أرسل إلى العاملين في برج المراقبة إشارة استغاثة Mayday في وقت منحوه إذنا بالهبوط على أي من المدرجين، غرب وجنوب غربي المطار، وكان ذلك آخر اتصال بينه وبين برج المراقبة قبل أن تهوي الطائرة وتسقط متحطمة في منطقة Model-Colony السكنية، وفقا للوارد بوسائل الإعلام المحلي.

مشاهد من تحطم الطائرة الباكستانية بسبب عطل فني #عمون

Posted by ‎Ammon News - وكالة عمون الاخبارية‎ on Friday, May 22, 2020



ذلك الاتصال، أثبت أن تحطم الطائرة كان سببه عطل فني، غير معروف بعد، وهو ما قاله أيضا المتحدث باسم الخطوط الجوية الباكستانية، عبدالله خان، ونقلته وكالة "رويترز" ضمن خبر ذكرت فيه أن الجيش الباكستاني أرسل هليكوبتيرات لتقييم الأضرار والمشاركة في جهود الإنقاذ التي قامت بها فرق بحث في المناطق الحضرية على الأرض، سعيا للعثور على ناجين بين حطام الطائرة التي كانت قادمة من "لاهور" عاصمة إقليم البنجاب، والبعيدة في الوسط الشرقي الباكستاني 1200 كيلومتر عن كراتشي، حيث سقطت.(العربية.نت)




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :