facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





اكتشاف آثار فراش نوم عمره 200 ألف عام بجنوب إفريقيا


14-08-2020 08:24 PM

عمون - اكتشف علماء الآثار في جنوب إفريقيا أسرّة بدائية صنعها البشر الأوائل عن طريق وضع حزم من العشب على طبقة من الرماد.

ويبدو أن أسرّة العصر الحجري كانت أكثر تعقيدا مما تبدو للوهلة الأولى. حيث أنها لم تكن مريحة للنوم فقط، بل إنه وقع تصميمها إبعاد بق الفراش أيضا.

واكتشف العلماء آثارا في كهف Border Cave لفراش قديم يعود إلى 200 ألف سنة مضت، مصنوع من خليط من الحشائش والرماد.

وإلى غاية هذا الاكتشاف، كان أقدم استخدام معروف للبشر للنباتات من أجل النوم يعود إلى نحو 77 ألف عام .

وقال العلماء إن الكهف، بالقرب من الحدود بين جنوب إفريقيا وإسواتيني (سوازيلاند سابقا)، يحتوي على سجل محفوظ جيدا للاحتلال البشري المتقطع الذي امتد لما يقرب من 227 ألف عام إلى 1000 عام.

ووجد الفريق أن البشر القدماء استخدموا مجموعة متنوعة من الأعشاب المورقة للأسرّة، بما في ذلك عشب الثمام (Panicum) المعقد الذي ما يزال ينمو أمام الكهف.

وعثر العلماء أيضا على بقايا متفحمة لشجيرة الكافور، وهو نبات عطري ما يزال يستخدم في شرق إفريقيا لصد الحشرات الزاحفة.

وقال الفريق: "ربما جرف الرماد من المواقد لإنشاء قاعدة نظيفة للتحكم في رائحة الفراش. الرماد يصد الحشرات الزاحفة، التي لا يمكنها التحرك بسهولة من خلال المسحوق الناعم لأنه يغلق جهاز التنفس لديها ويمنعها من العض ويتركها في النهاية جافة".

وأوضحت الدكتورة لين وادلي، عالمة الآثار في معهد الدراسات التطورية بجامعة ويتس في جوهانسبرغ، إنه بالإضافة إلى الفراش البشري من العصر الحجري، عثروا على "أدوات حجرية وتربة حمراء ومغرة برتقالية لتلوين الأشياء وربما بشرتهم".

واستخدم العلماء مجموعة من التقنيات، التي تضمنت التحليل المجهري والكيميائي، لفحص عينات العشب المتحجر من موقع كهف بوردر.

وأضاف الدكتور وادلي: "استخدم البشر أيضا النباتات الطبية لصد الحشرات. وفي بعض الأحيان كانوا يحرقون فراشهم العشبي وهذا من شأنه قتل الآفات وتنظيف الموقع".

ويقول العلماء إن النتائج تشير إلى "إمكانية مبكرة للتعقيد المعرفي والسلوكي والاجتماعي" لبشر العصر الحجري الذي أصبح أكثر وضوحا منذ نحو 100 ألف عام.

وقال الدكتور وادلي: "الاستراتيجيات البسيطة التي رأيناها في كهف الحدود تعطينا لمحة عن طرق حياة الناس في الماضي العميق".

المصدر: ديلي ميل




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :