facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





انتخابات 2020 .. ارتفاع أعداد القوائم والمترشحين والحزبيين


27-10-2020 10:53 AM

عمون - 14 يوما تفصلنا عن موعد الاستحقاق النيابي الجديد بانتخابات مجلس النواب التاسع عشر، وسط ارتفاع واضح بأعداد المترشحين والمترشحات، ناهيك عن القوائم الانتخابية، مقارنة بالانتخابات النيابية الماضية التي جرت عام 2016.

مراقبون وخبراء طرحوا تساؤلات حول مدى المشاركة وتأثيرها في الانتخابات البرلمانية، التي ستجرى في العاشر من الشهر المقبل، رغم ارتفاع اعداد المترشحين والمترشحات بنسبة تصل الى 26 بالمئة، مقارنة بالانتخابات النيابية الماضية، اذ سيخوض 1695 مترشحًا ومترشحة الانتخابات المقبلة ضمن 294 قائمة، مقارنة بـ1252 مترشحا ومترشحة خاضوا انتخابات العام 2016.

وحسب الأرقام الصادرة عن الهيئة المستقلة للانتخاب، فإن عدد الحزبيين، الذين ترشحوا للانتخابات النيابية المقبلة، زاد عن 330 مترشحًا ومترشحة، يمثلون 41 حزبا من اصل 48 عدد الأحزاب المسجلة في المملكة، ما يفوق عدد الحزبيين الذين ترشحوا للانتخابات الماضية.

ويتوقع المراقبون انخفاضا بنسبة الاقتراع في الدوائر الانتخابية للدورة الحالية في بعض الدوائر الانتخابية، بسبب الظروف الصحية وجائحة كورونا، مشيرين الى أنه من المتوقع أن تنخفض كثيرا في دوائر المدن الرئيسية، وترتفع في الدوائر الأخرى، ذات الكثافة العشائرية.

ولم تزد نسبة مشاركة الناخبين في الانتخابات البرلمانية الماضية، عن 36 بالمئة في مجمل مناطق المملكة، في حين بلغت في المدن الرئيسة ذات الكثافة السكانية (عمان وإربد والزرقاء) نحو23 بالمئة من مجمل الناخبين فيها.

وأكدوا أهمية البرنامج السياسي والالتزام بالقضايا الوطنية والديمقراطية، في زيادة النسبة في حجم المقترعين، لافتين الى وجود ميل شعبي واسع نحو التغيير، حيث استقبلت القوائم السياسية والحزبية بصورة طيبة، دون أن يعني ذلك بصورة مطلقة الانحياز التصويتي لها.
يُشار إلى أن عدد الذين يحق لهم المشاركة في الانتخابات النيابية المقبلة، على مستوى المملكة، يبلغ 4 ملايين و655 ألف ناخب وناخبة

وقال الناطق الإعلامي باسم الهيئة المستقلة للانتخاب جهاد المومني، إن أعداد قوائم المترشحين، التي ستخوض الانتخابات النيابية، بلغ 294 قائمة داخلة في السباق الانتخابي، توزع عليها 1695 مترشحًا ومترشحة، فيما خاض الانتخابات البرلمانية الماضية 1252 مترشحا ومترشحة.

وأشار الى أن عدد الحزبيين، الذين ترشحوا للانتخابات النيابية المقبلة، زاد عن 330 مترشحًا ومترشحة، لافتًا إلى أن هذا الرقم يفوق عدد الحزبيين الذين ترشحوا لانتخابات العام 2016.

وأكد المومني أنه في المجمل، فإن أعداد المترشحين، بالإضافة إلى أعداد القوائم والحزبيين، ونسبة مشاركة المرأة، أكثر من الاعداد في الانتخابات البرلمانية الماضية.

وبلغت أعداد الانسحابات 13 انسحابًا، فضلًا عن حالتي وفاة، في حين تم رد 6 طعون لأصحابها (رفض ترشيحهم).

من جانبه، بين وزير الشؤون السياسية والبرلمانية موسى المعايطة، خلال لقاء عبر المنتدى الإعلامي نظمه مركز حماية وحرية الصحفيين أمس الاثنين، أن 41 حزبًا سجلوا مشاركاتهم في الانتخابات البرلمانية، يمثلهم نحو 400 مترشحًا ومترشحة.

وأعرب المعايطة عن اعتقاده أن المهم اليوم في ظل جائحة فيروس كورونا المستجد، هو الإصرار على الاستحقاق الدستوري بإجراء الانتخابات النيابية للمجلس التاسع عشر، رغم الظروف الصعبة، بغض النظر عن النظام الانتخابي، مشيرا الى أن استمرارية الحياة الديمقراطية، بشكل دوري، قضية مهمة جدًا بين محطات عديدة.

وكشف عن تسجيل 41 حزبًا سياسيًا في الانتخابات، من بين 48 حزبًا سياسيًا، ما يعد عاملًا مساعدًا نحو الهدف بتعزيز التعددية السياسية.

وأضاف إن الحديث عن الفردية في العمل الانتخابي "هي مشكلة تتعلق بمترشحي القوائم، في الوقت الذي يمكن فيه الترويج للقوائم كاملة، إلا أن هناك ثقافة فردية ما تزال سائدة".

وحرصت أحزاب سياسية عديدة، على تقديم مرشحيها ضمن القوائم الانتخابية كمرشحي أحزاب ضمن القوائم المشتركة.

يذكر أن الهيئة المستقلة للانتخاب، قد تعاملت مع 400 مخالفة انتخابية حتى الآن، تنوعت ما بين مخالفات لتعليمات الدعاية الانتخابية وأخرى مخالفات المادة 59 من قانون الانتخاب المتعقلة بـ"المال الأسود".(بترا- نسيم عنيزات ومحمود خطاطبة)




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :