facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





دودة بفكين شديدي الصلابة ملهمة في تصنيع المعادن


19-06-2021 09:38 PM

عمون - تمتاز الديدان الشوكية، والتي يقدر أنها وجدت منذ نحو 500 مليون سنة، ونجت من خمس موجات انقراض، بفكين شديدي الصلابة وغير قابلين للكسر تقريباً، ويُرجع الباحثون في جامعة فيننا التقنية هذه القوة إلى وجود ذرات معادن فيهما، مشيرين الى إمكانية استخدام العمليات البيولوجية يوماً ما في تصنيع المعادن.

"هذا شيء غير عادي" يوضح كبير مؤلفي الدراسة، كريستيان هيلميتش، نقلا عن موقع "بيغ ثينك"، مضيفاً: "المواد التي تصنع منها اللفقاريات مدروسة جيداً. فالعظام، على سبيل المثال، منظمة بشكل هرمي للغاية، إذ هناك أجزاء عضوية ومعدنية، ويتم دمج الهياكل الصغيرة لتشكل هياكل أكبر، والتي بدورها تشكل الهياكل الأكبر". وعلى النقيض من ذلك، فإن فك الديدان الشوكية يستبدل المعادن التي تبنى منها عظام الكائنات الأخرى بذرات من المغنيسيوم والزنك مرتبة في بنية فائقة القوة.

أما ما يجعل المعدن التقليدي قوياً للغاية، فليس فقط ذراته ولكن التفاعلات بين الذرات والطرق التي تنزلق تلك الذرات الواحدة ضد الأخرى، إذ يسمح الانزلاق بكمية صغيرة من تشوه اللدائن المرنة عند الضغط عليها، مما يمنح المعادن قدرة كافية على المرونة حتى لا تنكسر أو تتشقق.

ويعتقد المؤلف المشارك في مختبرات ماكس بيروتز، فلوريان رايبل، أن "مبداً البناء الذي جعل فكي الديدان متعددة الأشواك ناجحاً نشاً على ما يبدو منذ حوال 500 مليون سنة" موضحاً: "فقد تم دمج أيونات المعادن مباشرة في سلاسل البروتين للتأكد من أن سلاسل البروتين مرتبطة ببعضها بعضا" وأدى ذلك إلى انشاء أشكال ثلاثية الابعاد يمكن للدودة تجميعها في هيكل مرن بما يكفي لتحمل قدراً كبيراً من القوة.

من جهته، يقول المؤلف الرئيسي للدراسة، لويس زيلايا-لينيز: "هذا المزيج الذي يتميز بقوة عالية وقابلية للتشوه هو ما يميز المعادن في العادة". لذا فإن فك الدودة يشبه المعدن، لكنه ليس كذلك، إذ نحن هنا نتعامل مع مادة مختلفة تماماً، ولكن المثير للاهتمام أن ذرات المعدن لا تزال توفر القوة والقدرة على التشوه كما هو الحال في قطعة معدنية".

وهذا يخلق مقاربات جديدة لتطوير المواد، يقول هيليمتش، حيث ربما يكون من الممكن انتاج مواد عالية الأداء بطريقة بيولوجية بكفاءة أكبر بكثير وصديقة للبيئة مما نفعل اليوم.

ويعرف عن تلك الديدان متعددة الاشواك أن لسعتها تثير الحكة، ويصل طولها إلى 24 بوصة، وهي تمتاز بجسم مجزأ، مع كل جزء يمتلك زوجاً من الأرجل بشعيرات صغيرة.




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :