facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





2041 أسرة تستفيد من مساعدات البر والإحسان خلال عيد الاضحى


23-07-2021 05:33 PM

عمون - استفادت 2041 أسرة عفيفة في جميع مناطق المملكة، من المساعدات التي قدمتها حملة البر والإحسان في الصندوق الاردني الهاشمي للتنمية البشرية (جهد)، خلال عيد الاضحى المبارك.

وتنوعت المساعدات، التي تم توجيهها للفئات المستهدفة وفق قاعدة البيانات المتوفرة لدى الحملة ومراكز الاميرة بسمة للتنمية التابع للصندوق بعد دراستها والتحقق من اوضاعها، ما بين الطرود الغذائية، وملابس العيد، وبطاقات كفالات على شكل دعم نقدي، وبطاقات انترنت لطلبة التوجيهي مخصصة لفصل دراسي كامل لغايات دروس المراجعة والتقوية.

وجاء توزيع هذه المساعدات، بحسب بيان صحفي للحملة اليوم الجمعة، في إطار جهودها المستمرة بالتعاون مع شركائها لمساعدة الأسر العفيفة والفئات المستهدفة، التي تعاني من ظروف اقتصادية ومعيشية صعبة، ومساهمة منها في دعم الجهود الوطنية المستهدفة التخفيف من حدة الفقر.

وتوزعت المساعدات التي قدمتها الحملة، بواقع 670 طردا من المواد الغذائية، و 772 طردا من ملابس العيد، و384 بطاقة كفالة تم تخصيصها من خلال صندوق البر التابع للحملة، بالإضافة إلى 215 بطاقة انترنت.

يذكر أن حملة البر والإحسان، التي ترأس سمو الأميرة بسمة بنت طلال لجنتها العليا، انطلقت عام 1991 كأحد برامج الصندوق الاردني الهاشمي للتنمية البشرية، استجابة للظروف الاقتصادية، والاجتماعية، بهدف تقديم المساعدات الطارئة للمحتاجين في مختلف مناطق المملكة.

وعملت الحملة على تطوير برامجها، بما يلبي الحاجات الفعلية للمواطن الاردني، مرتكزة بذلك على تواجد الصندوق في جميع محافظات المملكة من خلال مراكزه المختلفة.

وتركز الحملة ضمن أهدافها، بالإضافة إلى تقديم المساعدات الطارئة، على البرامج التنموية النوعية، التي تسهم في تحسين حياة الافراد، وتمكين الاسر من الاعتماد على ذاتها بدلا من تلقي المساعدات.




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :