facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





إستراتيجية وطنية للثقافة


د.اسمهان ماجد الطاهر
04-09-2021 09:57 PM

التعليم والثقافة، صنوان بنفس الأهمية لبناء السلام والمواطنة الصالحة. إن تكثيف عملية إحياء قطاع الثقافة بعد جائحة كورونا أولوية وليست ترفا فكريا.

ويعود السبب إلى أهمية دور قطاع الثقافة في خلق جيل جديد فخور بثقافته وتراثه.

إن المشهد الثقافي للأردن أمرا بالغ الأهمية ويحتم النظر مرارا وتكرارا في تطوير استراتيجية وطنية للثقافة، بالاستفادة من الخبرات والتجارب الثرية للخبراء في المستوى الوطني والدولي، على أن يتم وضع المرأة والشباب في أولويات أي استراتيجية ثقافية فهم ركائز تنفيذها.

ويعتمد تطوير منظور الإستراتيجية الثقافية على فكرة تعزيز تشكيل مجتمعات ثقافية متماسكة، من خلال تبني تغيير بعض المفاهيم في الثقافة المجتمعية.

ويمكن النظر إلى فكرة التغيير الثقافي على أنها لا غنى عنها من أجل تنمية المجتمع. ومع أن، قبول وتطبيق أي تغيير سيعاني من عدة عراقيل، ولكن شدة التغيرات البيئية الداخلية والخارجية جعلت من هذا التغيير ضرورة.

التغيير له علاقة بمبادرات التنمية في المجتمع، وتتأثر عمليات التنمية بديناميكية التغيير في السلطة والثقافة، ولا بد من معرفة هذه الديناميكيات وأثرها على كيفية الاستراتيجية الوطنية للثقافة.

من المهم حَقًّا تكثيف الجهود الحكومية لتسخير إمكانات الثقافة من أجل التنمية المستدامة والقدرة على الصمود في وجه التحديات.

مرحلة ما بعد جائحة COVID- 19، تسطع لدينا أشعة من الضوء لإعادة فتح المتاحف الوطنية، وإعادة فتح المسرح، وإعادة فتح المكتبة الوطنية- والجمعيات الثقافية والتي هي بالتأكيد القلب النابض لقطاع الثقافة.

فكل تلك المؤسسات الوطنية، يمكن أن تقدم فرصًا للتعلم المستمر، وهو ما يسهم في التغيير الثقافي للمجتمع ويضمن المضي نحو المستقبل بخطى الواثق من النصر، وتساعد على التكيف مع التغيرات السياسية والاقتصادية والبيئة الجديدة.

لا بد من وجود سياسات وطنية محدثا لإدارة التراث الطبيعي والثقافي، والتراث العمراني والمعماري، وتسليط الضوء على المدن والقرى الأردنية المحتملة لإدراجها في قائمة التراث العالمي.

نريد إستراتيجية وطنية للثقافة في الأردن تكون ناقلًا للتغيير الاجتماعي وبناء السلام والقدرة على الصمود؛ وتسهم في التكيف مع التغييرات في الظروف الاقتصادية والاجتماعية الصعبة، ومكافحة تغير المناخ، بالإضافة لتعزيز المساواة والعدالة في الفرص؛ وتمكين المرأة والشباب؛ وأخيرا تضمن تعزيز فكرة التعلم مدى الحياة. حمى الله الأردن

a. altaher @ youthjo. com




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :