facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الأكثر مشاهدة





الفايز يبحث تحضيرات فعاليات مادبا عاصمة للسياحة العربية 2022


07-12-2021 07:24 PM

عمون - أكد وزير السياحة والآثار، نايف الفايز، اليوم الثلاثاء، أهمية التحضير لفعاليات مدينة مادبا عاصمة للسياحة العربية لعام 2022.

وشدد خلال اجتماع لبحث التحضيرات، عقد في دار محافظة مادبا اليوم، أن هذه المناسبة فرصة مهمة لتحسين المنتج السياحي في المدينة وإبرازها كمدينة سياحية في السنوات المقبلة، مبينا أن البلدية هي الأساس في التحضيرات لمادبا عاصمة السياحة العربية والحكم المحلي بشكل عام لتكون المدينة أنموذجا على المستوى العربي، خاصة أن هناك ضعفا في عدد السياح العرب لها.

وبين الفايز أن وزارة السياحة ستخصص دعما إضافيا لفعاليات مادبا عاصمة للسياحة العربية، مؤكدا أهمية دعم مجلس المحافظة والقطاع الخاص لإنجاح الفعاليات وإبراز المدينة سياحيا إلى جانب أهمية التركيز على الجانب الجمالي في المدينة، وتحضير روزنامة للأنشطة المقترحة في العام المقبل.

بدوره، قدم مدير سياحة مادبا، وائل الجعنيني، عرضا للإجراءات والاستعدادات لاستغلال هذه المناسبة والتي تسهم في تعزيز مكانة مادبا على الخارطة السياحة العربية وتنشيط الحركة السياحية وزيادة أعداد الزوار وفتح فرص الاستثمار ودورها في الحد من الفقر والبطالة.

فيما استعرض محافظ مادبا، علي الماضي، التحضيرات التي قامت بها المحافظة استعدادا لهذه الفعاليات، وأبرزها تنفيذ حملات النظافة وطلاء الأطاريف والجزر الوسطية للحفاظ على الطابع الجمالي لمادبا عاصمة للسياحة العربية.

بينما قدم المشاركون في الاجتماع أفكارهم ومقترحاتهم لإنجاح مشروع مادبا عاصمة للسياحة العربية، وزيادة أعداد الزوار وتحقيق التنمية في المحافظة والحد من الفقر والبطالة، والعمل بشكل جماعي ومنظم.

وشارك في اللقاء أمين عام وزارة السياحة، الدكتور عماد حجازين، ومدير عام دائرة الآثار العامة الدكتور فادي بلعاوي، ورئيس لجنة بلدية مادبا الكبرى أحمد بركات الزهير، والعين شراري الشخانبة والنائب مجدي اليعقوب، بالإضافة إلى مدراء الدوائر المعنية الحكومية ومؤسسات المجتمع المحلي.




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :