facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الأكثر مشاهدة





إستجوابات النواب .. رقابة أم إبتزاز


ماجد ابورمان
12-04-2022 02:26 PM

في كل مرة نتصفح فيها المواقع يفاجئنا بعض نوابنا واكرر بعض نوابنا بالتشدق والاستعراض بمجموعة من صور الاسئلة والإستجوابات التي تقدم للحكومة وبثها عبر صفحاتهم على الفيس بوك وعبر مواقع التواصل الاجتماعي ولا نعلم ما الهدف من إثارتها، وبما ان الرقابة هي أحد أعمال النائب الرئيسية على الحكومة، كذلك يحق لنا كمواطنين إستجواب نوابنا عن الهدف الحقيقي من وراء ذلك أم أن وراء الأكمة ما ورائها...

ولن أدخل بقانونية الإستجواب ونشره على الإعلام قبل إرساله للحكومة لأن الأستاذ ليث نصراوين في مقال له في جريدة الرأي بتاريخ ١٤ أيلول 2021 فند وبالتفصيل المخالفات بخصوص هذا الموضوع وتعارضه مع النظام الداخلي نصاً وروحاً حسب المادة (119/أ) من النظام الداخلي لمجلس النواب، وأن تحويل السؤال من أداة دستورية رقابية إلى مادة دعائية اعلانية يشكل مخالفة صريحة لمدونة السلوك النيابية لمجلس النواب لعام 2015 والتي تفرض على النائب المحافظة على سرية المعلومات.

ولكنني اليوم وكأحد أفراد هذا الشعب وأعتقد أن مثلي الكثير ممن يتساءلون هل هدف بعض النواب هو الابتزاز وحقنا أن نطالب الحكومة بعدم الخضوع الى مطالب غير شرعية تهضم حق الكثير من المواطنين..

فنحن نسمع ونرى ونقرأ عن مكاسب للنواب اذا لم تنفذ يمطر النائب المتكسب الحكومة بالإستجوابات والتي قد تصل إلى درجة الإساءة الشخصية لشخوص الوزراء ولعل في جعبتي الكثير من المعلومات التي ستأتي لاحقا والى حينها يبقى السؤال يدور في أذهاننا الإستجواب رقابي أم إبتزاز..




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :