كورونا الان! تابع اخر الاحداث والاخبار حول فيروس كورونا اقرأ المزيد ... كورونا الأردن
facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





فن القفز والتقفيز الى الاعلى ..


د. محمد المناصير
06-07-2007 03:00 AM

سؤال فقط دون الدخول في التفاصيل اتقدم به لحكومتنا الرشيدة عبر "عمون" ، فهل من مجيب ؟ فقد عجبت لهذه الحكومة ومن سبقها ، كيف تجيد فن التقفيز فوق الحواجز الوظيفية وفوق الرتب والمناصب ، وتتجاوز التخصصات في التعيينات بشكل جعلها موضع تندر بين الناس ، حتى ان الناس يقولون العديد من العبارات منها : " اللي امه خبازة ما يجوع " ومنها : من الجامعة الى الوزارة " و " من قاع القفة الى آ ذانها " و " وزراء وسفراء العائلات " و " الوزارة والسفارة بالوراثة " هذه حقائق ، تدل على ان الحكومةوالحكومات السابقة تعمل قصدا بعكس ما يريد جلالة الملك في كتب التكليف التي تركز على : محاربة الفساد والمحسوبية والواسطة والتنفيعات والشللية .

لقد اصرت الحكومات ومنها الحكومة الحالية على تجاوز الخطوط الحمراء في سياسة التقفيز والتنفيع للمحضيين والحبايب والنسايب وغيرهم ، وانا الان بصدد اعداد سجل توثيقي لتعيينات هذه الحكومة من اول يوم وعلاقات ذلك بجوانب تغاير الواقع المحسوس . فانت تجد ان الحكومة تعين سفراء مرة واحدة وقفزة واحدة دون ان يمروا بوظائف السلك الدبلوماسي الطويلة : كاتب وسكرتير ثالث وثاني واول ومستشار وقنصل سنوات طويلة وشرشحة من بلد الى بلد ثم ياتي غيره في عمر 28 عاما او اقل ويصبح سفيرا ، اين خبرته واين عطاؤه ، وماذا سيقدم للاردن ؟
وكذلك الحال للمدراء والمدراء العامين ، خاصة في دوائر الاعلام المختلفة ، وخاصة الاذاعة والتلفزيون
، فكانت النتيجة المزيد من الانهيار لهذه المؤسسة وهدر المال العام والتعيينات والتنفيعات والرواتب المزدوجة والصرف دون حسيب او رقيب ، وبيع القناة الثالثة بالمجان ..
هل كله نتيجة لان الحكومة تعين هؤلاء ليعيثوا في مؤسساتنا . وقد جاء نتيجة لسياسة التقفيز الى الاعلى . والسجل حافل بمثل هؤلاء ، بينما الخلصون والخبراء والمهنيون يستبعدون من وظائفهم الى التقاعد ، وصحتين وعافية .




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :