facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





منتدى دراسات الخليج يناقش انعكاسات أزمة أوكرانيا على مستقبل الأمن والطاقة


06-10-2022 11:15 AM

عمون - يعقد المركز العربي للأبحاث ودراسة السياسات الدورة التاسعة لمنتدى دراسات الخليج والجزيرة العربية، في الفترة 22–23 تشرين الأول/ أكتوبر 2022، ويبحث في هذا العام موضوع انعكاسات أزمة أوكرانيا والتنافس الإقليمي والدولي على مستقبل الأمن والطاقة في الخليج.

ويأتي الاهتمام بهذا الموضوع نظرًا إلى أن منطقة الخليج العربية تعد من بين المناطق الأكثر تأثرًا بالأزمة الأوكرانية في ثلاثة مجالات رئيسة؛ هي الطاقة والأمن والغذاء؛ إذ أدّت الأزمة إلى اضطراب في أسواق النفط والغاز العالمية، وأثارت مخاوف مرتبطة باستمرارية الإمدادات، وهو أمرٌ جعل دول الخليج العربية في قلب الأزمة.

وكما كشفت الأزمة عن توترات كامنة في علاقات التحالف التقليدية التي تربط بعض دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية بالولايات المتحدة الأميركية؛ إذ حاولت أكثر دول الخليج تبني موقف محايد في الأزمة بين روسيا والتحالف الغربي، في حين انتظرت الولايات المتحدة والاتحاد الأوربي منها موقفًا أكثر تعاطفًا مع أوكرانيا. ويتوقع أن يكون للأزمة تداعيات أيضًا على اقتصادات دول مجلس التعاون وأمنها البيئي والغذائي.

وتتوزع جلسات المنتدى على موضوعات وقضايا متصلة بانعكاسات أزمة أوكرانيا على علاقات الخليج الإقليمية والدولية، بما فيها العلاقات مع الولايات المتحدة وروسيا والصين والاتحاد الأوروبي وتركيا وإيران واليابان. كما يناقش المنتدى انعكاسات أزمة أوكرانيا على أسواق الطاقة العالمية وأمن الطاقة والتضخم والتغير المناخي والأمن الغذائي.

ويتناول المنتدى هذه الموضوعات في 21 ورقة موزّعة على 6 جلسات، إضافةً إلى محاضرة عامة يلقيها تشارلز كابشن أستاذ الشؤون الدولية في جامعة جورجتاون في كلية والش للخدمة الخارجية وإدارة الشؤون الدولية، بعنوان: "حرب أوكرانيا وانعكاساتها الجيوسياسية على منطقتَي الخليج والعالم".





  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :