facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





حكومتنا وصرخة النائب فواز الزعبي


02-04-2011 01:20 PM

تحية مقرونة بالاعتزاز للنائب فواز الزعبي ؛ الذي صرخ باعلى صوته في نورمينا ، عندما رفضت شاشتنا الوطنية اسماع صرخته عبر بوقها المتهالك ، وتحية مقرونة بالاعجاب لنورمينا وبرنامج هنا عمان ، وللدكتور سليم شريف الاعلامي المتميز .
لقد بات من المؤكد ان مصير حكومة دولة معروف باشا البخيت ، مرهون بمدى مقدرتها على محاربة غول الفساد كما وصفه دولته في حكومته السابقة ، والذي لم يخلو خطاب لجلالة الملك ، وخاصة خطب العرش من توجيه بالقضاء على الفساد ، فهل الرؤساء يتعمدون مخالفة مطلب جلالته ؟.
لا اريد ان اطيل حتى لا اكرر ، واكتفي بما جاء بالدقائق السبع التي سمعت فيها وشاهدت حديث النائب الفذ فواز الزعبي عبر قناة نورمينا ، سيل من الاسئلة والطروحات المتعلقة بالفساد طلب الزعبي من حكومة البخيت اجراء عمليا بشأنها .
خلال الدقائق السبع مر النائب الزعبي على ذكر ؛ قضية ارض الطنيب ، ارض العقبة الاقتصادية ، بيع مؤسسات الوطن الناجحة ، 12 الف دينار بدل سكن ( ربما لامين عمان) ، التجديد لشركة زين ، ضريبة الدخل والمبيعات على البنوك والشركات والمؤسسات ، واعفاءات ضخمة وتنزيلات هائلة فيما زادت الضريبة على المواطن ؛ حتى على رغيف الساندويش والفلافل ، وتناول قضية اعلام الوطن ، الوحدة الاستثمارية في الضمان ، قضية 60 موظفا يتقاضون 3500 دينار لكل واحد منهم شهريا ، وقضية طالب الدكتوراه العراقي الذي صرف عليه في اوروبا الملايين ، رواتب موظفي الامانة وقدرها 117 مليون فيما كانت عام 2006 45 مليون فقط.
ويذكرنا هذا باسئلة باقي نواب الوطن الشرفاء ، التي لم تلق اجابات الى الان ، و حول بعضها الى استجواب .
المسألة خطيرة ، والفساد له (قرون) في بلدنا ، وربما يكون خط احمر لا يجوز الحديث عنه ، ولهذا نجد جلالة سيد البلاد يطلب العمل العاجل لمحاربة الفساد ، ولكن للاسف ثبت حسب كلام سعادة النائب الزعبي ان مجلس الوزراء في حكومات سابقة ساهم بالفساد بقرارات بمبالغ خيالية . فهل مجالس وزارئنا ( بصيمة) فقط .
لقد عالجت مختلف وسائل التعبير والاعلام الفساد في الاردن واصبح ظاهرة ، فقد جرى الاهتمام برسالة النائب السابق ليث شبيلات ، التي تسائل فيها ؛ كيف نسكت اصوات الجائعين والفقراء ؟، وما قاله في قناة الجديد اللبنانية حول الفساد في الاردن . مسائل كثيرة وقضايا فساد ساهمت الحكومات السابقة فيها ، فقد بيعت مؤسساتنا الناجحة بابخس الاثمان ، واهديت عقود لمؤسسات وشركات (تقاقي عندنا وتبيض عند غيرنا ) ، هذا بالاضافة للفساد الاداري ، فقد ذكر مدير مكافحة الفساد السابق عبد الشخانبة ان الفساد الاداري اكثر انواع الفساد في الاردن .
ومنذ عام 2007 امر جلالة سيد البلاد بالقضاء على الفساد ، الا ان المسؤولين وضعوا في (اذن طين واذن عجين) ولم يعودوا يسمعوا ، فزاد الفساد واستشرى ، الفرصة لم تفت بعد ، فان امام حكومة البخيت ربما ثلاثة اشهر ، لتصحيح المسيرة او الرحيل . واعتقد ان الرجل جاد في محاربة الفساد وقد احبطت حكومته بعد محاولات الفساد ، فالمهم ليس التهويش ( والهبيلنا) والوطنية الزائفة ، ولكن المهم اجراءات عملية بالاصلاح ، والقضاء على الفساد واجتثاث جذوره ، والعدالة ، واسترداد اموال المواطنيين في الموازنة العامة التي سرقت بقرارات من مجلس الوزراء ، فلا يوجد كبير وصعب ، والهجمة الشرسة للفساد في الاردن لا بد من ايقافها . حمى الله الوطن في ظل جلالة الملك وحمى الاردن من فلول الفساد .




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :