facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss




الانتخابات المقبلة .. فرصة تجسد رؤية الملك لتعزيز الاستقرار


د.عبد الناصر الخصاونة
09-04-2024 10:21 AM

تمثل الانتخابات البرلمانية المقبلة فرصة حيوية لتعزيز دور ورؤية جلالة الملك عبدالله الثاني في تعزيز الاستقرار في الأردن..

ويؤمن جلالة الملك بأهمية تحقيق التنمية السياسية في الأردن، ويعتبر الإصلاح السياسي أساسًا لتحقيق الاستقرار والازدهار في المنطقةحيث يدعم جلالته بقوة المنظومة الإصلاحية البرلمانية ويرى فيها السبيل الفعال لتحقيق التنمية السياسية والاقتصادية في البلاد.

الانتخابات البرلمانيه المقبله بطبيعتها الاصلاحيه المستنده على المشاركه الحزبيه قد تؤدي إلى تغييرات في السياسات الاقتصادية، مما يؤثر على البيئة التجارية والاستثمارية في البلاد.وستعمل على تحديد الأولويات الاقتصادية وتوجيه السياسات نحو تحفيز النمو الاقتصادي وتعزيز القطاعات الاقتصادية المختلفة ويمكن أن يكون له تأثير كبير على الاستقرار الاقتصادي

الامر الذي سيحقق وجود وخلق فرص لتعزيز الاستقرار الاقتصادي في الأردن من خلال توجيه السياسات الاقتصادية نحو دعم النمو وتحفيز الاستثمارات، وتعزيز التعاون الاقتصادي مع الدول المجاورة، وتعزيز الثقة بين المستثمرين والمجتمع الدولي .

يعد تحسين الوضع الاقتصادي وتوفير فرص العمل من أبرز التحديات التي تواجه الأردن. من خلال الانتخابات البرلمانيةحيث يمكن تشكيل سياسات وبرامج تستهدف خفض معدلات البطالة والفقر، وتحفيز النمو الاقتصادي المستدام الذي يخلق فرص عمل جديدة ويحسن مستوى المعيشة للمواطنين.

يتميز جلالته بمواقفه الثابتة والقوية في دعم الشعب الفلسطيني والعمل على تحقيق حقوقهم، حيث يسعى دائمًا لتقديم الدعم لهم في مواجهة التحديات الصعبة التي يواجهونها

فمنذ توليه الحكم في الأردن، ركز جلالة الملك عبدالله الثاني على تعزيز الدعم للشعب الفلسطيني وتحقيق حقوقهم عبر الجهود الدبلوماسية والسياسية على المستوى الدولي. يعمل جلالته بجدية على تسليط الضوء على الانتهاكات التي يتعرض لها الفلسطينيون، وتقديم الدعم اللازم لهم لمواجهة هذه التحديات بنجاح

من المؤكد أن الانتخابات المقبلة ستلعب دورًا حاسمًا في تحديد مسار التطورات السياسية والاقتصادية في الأردن، وستمثل فرصة لتحقيق التغيير وتعزيز الاستقرار والتنمية في البلاد بموجب رؤى جلالة الملك.

توفر الانتخابات الفرصة لتعزيز الحياة الحزبية وصنع القرار الوطني، وقد تؤثر على الأبعاد الإنسانية والاقتصادية للوضع في قطاع غزة وعلاقات الأردن الدولية

تعتبر قضية الأمن الغذائي أحد أهم التحديات التي تواجه العديد من البلدان في العالم، وتحظى بالاهتمام الكبير من الحكومات والمؤسسات الدولية.

في هذا السياق، تبرز رؤية الملك الإصلاحية كعامل أساسي في تحقيق الأمن الغذائي في الأردن، وتتطلب تضافر جهود الحكومات والإعلام لتحقيق هذا الهدف الاستراتيجي.

يمثل الشباب محركًا رئيسيًا للتغيير والتنمية في المجتمع. من خلال المشاركة السياسية والمدنية، يمكن للشباب أن يساهموا في تشكيل السياسات واتخاذ القرارات التي تؤثر على مستقبلهم. يمكن تشجيع مشاركة الشباب في العملية الديمقراطية وتوفير المنصات لأصواتهم لضمان تمثيلهم الفعال في الحياة السياسية والاقتصادية.

يسهم انخراط الشباب في الأحزاب والمشاركة في العملية الانتخابية في تعزيز الاستقرار السياسي والمؤسسي في البلد.بشكل عام، يعتبر انخراط الشباب في الأحزاب والانتخابات أمرًا حيويًا لتعزيز الديمقراطية وتحقيق التنمية والتغيير في المجتمع.





  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :