facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





أجندة غير أردنية


ناهض حتر
20-06-2012 03:35 AM

يعرف الإخوان المسلمون، بكل أجنحتهم، أن فشل عملية الإصلاح السياسي في بلدنا يعود إلى انشقاق الحركة الشعبية بين الوطنيين وحلفائهم و"الإخوان" وحلفائهم، حول عدة مسائل أبرزها الموقف من قرار فك الارتباط مع الضفة الغربية. فبالنظر إلى عدم اعتراف "الإخوان" بهذا القرار، ورفضهم دسترته وقوننته، فإن الكتلة الشعبية الرئيسية من الأردنيين، تتحفظ على السير في إصلاحات سياسية قبل إنجاز هذا الاستحقاق. في رأيي أن تجاوز هذه المعضلة سيؤدي إلى تكوين جبهة وطنية ديموقراطية واسعة ووازنة تفرض التحول الديموقراطي.
وكنّا نأمل أن " الإخوان" سيصلون، من خلال حواراتهم الداخلية، إلى إدراك استحالة التغيير الديموقراطي قبل التحديد الوطني، لكن الجناح الميّال إلى هكذا مقاربة تمت إزاحته، وتولى أمر الجماعة والحزب، الفريق المرتبط بـ" حماس"، ويعبّر عن أجندتها. وفي سياق هذه الأجندة، أدلى أحد قادة هذا الفريق، نائب المراقب العام للجماعة، زكي بني ارشيد، بتصريحات إلى موقع "سي إن إن " بالعربية، وهي (1) تتجاهل، كليا، مطالب الحراك الأردني الاقتصادية والاجتماعية ومحاربة الفساد ومراجعة الخصخصة، (2) وتغازل النظام من خلال الإعلان عن تراجع " الإخوان" عن شعار الملكية الدستورية، والتأكيد على شراكة غير واضحة المعالم، (3) وتتحدى الوطنيين الأردنيين بالقول إن " الحركة الإسلامية متوافقة على رفض قرار فك الارتباط الإداري والقانوني بين الأردن والضفة الغربية لعام 1988".
واجتماع هذه النقاط الثلاث معا له معنى واحد أن أجندة " الإخوان" غير أردنية، وأن " الإخوان" مستعدون لتقديم كل التنازلات المطلوبة في الشؤون الأردنية مقابل تأكيد الإطار القانوني لعودة حماس إلى البلاد، واستخدامها كمنصة للصراع مع السلطة الفلسطينية.وفي رأينا أن تمكين " الإخوان" في الأردن هو شرط لتمكين حماس، وتأهيلها، أمريكيا وإسرائيليا، للحلول محل فتح كمفاوض رئيسي يمتلك القوة السياسية اللازمة في غزة والضفة والأردن.
ولا يكتفي بني ارشيد بذلك، بل يمارس قلب الحقائق والتضليل بقوله:" إن الجماعة ملتزمة بموقفها برفض القرارالذي صدر بإرادة أمريكية، وهو الذي أسس بالأصل لاتفاقيات أوسلو ووادي عربة".
أولا، قرار فك الارتباط مع الضفة الغربية لم يصدر بإرادة أمريكية، وإنما تحت الضغط الجماهيري لانتفاضة 1987 المجيدة في الأراضي المحتلة، ونضالات الوطنيين الفلسطينيين والأردنيين، وجاء بمثابة اعتراف بولادة وطنية فلسطينية جديدة مرتبطة بالأرض الفلسطينية وليس بالمهاجر،
ثانيا، لم يؤد ذلك القرار إلى " أوسلو" و" وادي عربة" اللتين جاءتا لاحقا في 1993 و1994 في ظل موازين قوى اختلت بخسارة الشعبين الفلسطيني والأردني، قوة الحليف العراقي والصديق السوفياتي. وهذا لا يعني أنني أوافق على تينك الاتفاقية والمعاهدة، ولكنني أضعهما في سياقهما التاريخي،
ثالثا، رفض قرار فك الارتباط يخدم مباشرة مصلحة إسرائيل في وجود سياق مائع وثغرة واسعة للتهجير والتوطين، ويخدم الفئات المستبدة والفاسدة في استمرار تشرذم الحركة الشعبية، ويعرّض الكيان الوطني الأردني لأخطار جسيمة،
رابعا، لا يمكن فهم رفض قرار فك الارتباط مع الضفة، من وجهة نظر كفاحية، إلافي حالة إعلان الرافضين أن الضفة أرض أردنية وتخضع لسيادة الحكومة المركزية في عمان، مما يعني حلّ السلطة وحل هيئاتها وإخضاع أحزابها ـ بما فيها حماس ـ لوزارة الداخلية الأردنية، وإخضاع كل أشكال العمل السياسي والمسلح لاستراتيجية دفاعية أردنية،
خامسا، إن " الإخوان" الذين يرفضون قرار فك الارتباط مع الضفة، من وجهة نظر أردنية، ويرفضون، بالتالي، حسم مسألة المواطنة والهوية والكيان، يعترفون، بالمقابل، بهذا القرار من وجهة النظر الفلسطينية، بدليل أنهم يؤيدون مشاركة حماس في هيئات السلطة الفلسطينية، وخصوصا المجلس التشريعي، على قاعدة فك الارتباط بالذات،
ينبغي أن ينتهي هذا اللعب بالثلاث ورقات؛ فإما ارتباط يقودنا إلى برنامج أردني للتحرير تحت السيادة الكاملة للدولة الأردنية، وإما دسترة فك الارتباط وقوننته بما يقودنا إلى التوافق على المشروع الوطني والديموقراطي الأردني.
بخلاف ذلك، فهي أجندة غير أردنية حتما .

ynoon1@yahoo.com

العرب اليوم




  • 1 سياسي 20-06-2012 | 04:09 AM

    يسلم ثمك يا ناهض . من لا يعترف بالاردن الا من خلال ارتباطه بالضفة اجندته غير اردنية طبعا . من يعتبر الاردن نتيجة سايكس بيكو وانه لم يكن الا بفلسطين ولا يكون مستقبلا الا بفلسطين اجندته بالطبع غير اردنية. من مرجعيته حسن البنا وليس الدستور الاردني اجندته غير اردنية . من حقنا ان نتوجس خيفة من الاخوان لانهم لا يعترفون بحدود المملكة الحالية ولا بسكانها الحاليون ! فكر الاخوان... لانهم يريدون الغاء 24 عاما بعد فك الارتباط ويريدون الغاء السلطة الفلسطينية المعترف بها دوليا ! علما انهم شاركوا بانتخابات 89 دون مشاركة الضفة الغربية ! لا ادري ما هو مصير غزة اذا ارتبط الاردن بالضفة ؟ وما مصير الدولة الفلسطينية ؟ وهل يريدون تجنيس 6 ملايين فلسطيني في الضفة ؟؟؟؟؟؟؟ شكرا ناهض .

  • 2 Red Falcon 20-06-2012 | 04:36 AM

    .... بس الحف يقال كل كلامك في هذه المقالة صحيح 100%.

  • 3 وائل 20-06-2012 | 04:41 AM

    نعتذر

  • 4 good brain 20-06-2012 | 07:44 AM

    you got it right

  • 5 اصلاحي 20-06-2012 | 08:26 AM

    مقال ممتاز

  • 6 سميح 20-06-2012 | 08:26 AM

    امقال جميــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــل

  • 7 palestinian talban 20-06-2012 | 09:49 AM

    نعتذر

  • 8 عماد المارديني 20-06-2012 | 11:35 AM

    شكرا , تحليل واضح عميق منطقي

  • 9 Sami 20-06-2012 | 11:44 AM

    يا

    بدل ان تكتب عن قانون الانتخابات الذي عزز التفتت و التشرذم بالامس, تعود لتكتب بقلمك العنصري و تحمل الاخوان مسؤولية توقف اصلاح سببه مجلس نواب عنصري افرزته قوانين عنصرية و عقلية عنصرية

  • 10 رياض 20-06-2012 | 12:10 PM

    قومي عتيق

  • 11 السبعاوي 20-06-2012 | 12:23 PM

    والله يا صديقي ما حدا سائل عن فك الارتباط ودسترته غيرك .........وبالنسبة لتوزيعك صكوك وطنية للمعارضين وان الاخوان مش وطنية بحب اشجعك واصل حبيبي
    وعاشت سوريا ويسقط بشار الاسد

  • 12 شهد 20-06-2012 | 02:57 PM

    نفسي اقرا مقال لهذا الرجل ينصف الاردن والاردنيين لكنه دائما يبحث عن توتير وفصم العلاقة بين مكونات النسيج الاجتماعي الاردن واكد له ولغيره من الموتورين لن تفلحوا في مسعاكم التي تتاسس على اجندة اقليمية وطائفية

  • 13 هرجاوي 20-06-2012 | 04:26 PM

    خايفيين لو وصلو الاسلاميين ...يمنعوا ................

  • 14 اردني 20-06-2012 | 05:42 PM

    حماك الله يا وطني .... بسبب اهداف الوصول للسياسه العليا و السيطره على مؤسسات الوطن

  • 15 ابو احمد 20-06-2012 | 06:42 PM

    مشكلة بعض الاحزاب في الاردن انها ليست اردنية ,وتتبع سياسات خارجية وبمعنى الواضح ليست وطنية ,ويحاولون حشو العقول انهم يعملون من اجل الوطن ويستغلون الفترة العصيبة من اقتصاد البلاد والاسعار للوصول الى مبتغاهم عن طريق الدين ,لقد احتلوا الشوارع والساحات الوطنية ومن يخالف او يعترض كلامهم يوصف في البلطجية او انة من وسائل وادوات الامنية ,لقد انكشفوا في الشوارع والمحافظات والمخيمات ,وجندوا ابواق تدافع هنهم .والحل قوننة التعليمات فك الارتباط ومراجعة لجميع الملفات بعد تاريخ 1988 وتصويب الاوضاع ,وتحديد الهوية الاردنية والفلسطينية لضمان انتخابات شفافة ولحماية حق العودة والانتهاء من مزمار الوطن البديل .

  • 16 ايمن درباس 20-06-2012 | 07:31 PM

    سنقاطع حتى النخاع

  • 17 مهند 21-06-2012 | 01:32 AM

    مقال جميل

  • 18 مسطل 21-06-2012 | 01:33 AM

    ازا خايف عالبلد ادفع الجزية اولا

  • 19 مسطل 21-06-2012 | 01:33 AM

    ازا خايف عالبلد ادفع الجزية اولا


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :