facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





شباب ووطن وكفاح


المحامي معاذ وليد ابو دلو
11-12-2013 03:17 AM

كتبت مقاله قبل فترة زمنية كان عنوانه شباب ووطن , وكان يتحدث عن معاناة عايد وتفكيربالحصول على مقعد جامعي , و صعوبة حصول سعود على وظيفه ,وغيرهم من شخصيات ذكرت بتلكالمقالة .
لكنني اليوم اكتبعن تحدي واصرار الاردني وشباب الاردن الذين يجب ان نفخر بهم وانا واحد من شباب وطني الذي اعتز بانتمائي له ,مهما حدث من الفساد في بلدنا ومجتمعنا بكافه اشكاله الا اننا نبقى الأردنيين المحبين لهذا الوطن وقائده.

انا من الأشخاص الذين يقروان ثلاث جرائد يومية في كل يوم وإذا لم استطيع في النهار اقراءهم ليلا الوالد أطال الله عمره يحضر واحدة ولدينا في المنزل اشتراك مع اخرى ,وانا لدي متعه ان اشتري الثالثة من الاشارة الضوئية كل صباح , الشاب الذي يبعني هذه الجريدة شاب اردني مهذب جدا ومهندم (على اخر طراز ) مشالله. في احد الأيام لم يكن هذا الشاب موجود على الإشارة وقد باعني الجريدة شاب اخر فسالت عن البائع المحترم فرد علي انه في ألجامعه ولديه امتحان في هذا الصباح , انشرح صدري وافتخرت بشباب وطني وفي اليوم التالي اوقفت مركبتي ناحية الرصيف وجاء الشاب الجامعي

قلت له: صباح الخير طمني كيف امتحانك
,
انبسط بالسوال واجابني الحمدالله سوف احصل على علامه جيدة ,
سالته :عن اسمه

قال اسمي معاذ اصابتني نشوة جديدة بالفخر لا اعلم؟ لكن ممكن لان هذا الشاب يحمل
اسما مشابه لاسمي

قلت له: اسمك على اسمي فضحك

وقال لي: أستاذ أنت محامي أم دكتور لانني ارى حقيبتك في المركبة كل يوم قلت له إنا محامي

,فقال: انا ادرس اللغه العربية في جامعه جدارا وانشالله سوف احصل على علامة جيدة

,قلت له :عفيةعليك استمر ولك كل الدعم بما استطيع إن اقدم واعتبرني صديقك من اليوم

قال: شكراشكرا يا أستاذ وعدت إلى مركبتي وذهبت الى مكتبي

ازددت فخرا بشباب وطني و في حادثة أخرى هي انني عندما اذهب الى المحكمة بيت العدالة (قصر العدل ) الذي أصبح في منطقه مزدحمة جدا اصف بكراج خاص بعيد بعض الشي عن مكان المحكمة منذ عام تقريبا يقابلني شاب لطيف جدا ودمث ويحرجك من حلاوه لسانه ياخذ المركبة مني ويركنها وعند العودة يحرك المركبة ويخرجها الى الشارع

ذات يوم قال لي استاذ اليوم سوف اعطيك المفتاح لانني سوف اغادر الكراج بعد اقل من ساعه للذهاب

للجامعة لدي امتحان فرحت بما سمعت .

قلت له ما اسمك

قال : اسمي جورج

وقلت له: هل تدرس في الجامعه

قال : نعم ادرس محاسبة في جامعه العلوم الإسلامية

قلت له هل استطيع ان أساعدك بأي شي استطيع تقديمه

قال :شكرا سوالك ودعمك يكفيني
قلت له : ان مركبتي تحت تصرفك تستطيع أن تدرس بها حتى قدومي
شكرني وذهبت

نعم يا وطني هولاء شبابك الذين يدافعون عنك ويتعبون لبناء مستقبلك ومستقبلهم هم الكادحين الذين يفدونك
بدماءهم وليس الشباب الدلع الأزعرالمايع القاتل .

كل التقدير لك ياوطني ولا بناءك وشبابك .




  • 1 سهى 11-12-2013 | 12:58 PM

    يا سلام عليك يا استاذ معاذ دائما مبدع وتحية لشباب وطني

  • 2 خالد المحيسن ( ابو عوده ) 11-12-2013 | 01:43 PM

    حفظكم الرحمن بكل مكان وزمان وجعل أيامكم خير وأمان .( أخ كريم وأبن أخ كبير ). حماكم الله يا شباب الوطن

  • 3 علي الدلقموني 11-12-2013 | 05:28 PM

    شباب الوطن ثروة له ويجب ان نحافظ عليكم ونعطيكم الفرصة

  • 4 جعفر سعودي 12-12-2013 | 12:53 AM

    نعم نحن شباب كادح

  • 5 العنود عمر البطاينه 12-12-2013 | 01:00 AM

    نعم لقد صدقت..ليس الشباب الدلع الأزعر المايع القاتل !!
    وقد نجدهم يعيشوا بيننا..دُنيا وعجبي..الله يهديهم

  • 6 العنود عمر البطاينه 12-12-2013 | 01:04 AM

    نعم لقد صدقت..ليس الشباب الدلع الأزعر المايع القاتل !!
    وقد نجدهم يعيشوا بيننا..دُنيا وعجبي..الله يهديهم !

  • 7 م.عمر البطاينه 12-12-2013 | 02:06 PM

    على هونَكِ يا العنود ..كلمة الله يهديك ما هي إلا زلزال تزلزل أصحاب النفوس الدنيئة والمريضة والرخيصة وكما قال عنهم استاذنا الرائع
    معاذابودلو أبن الأسثاذ الكبير وليد ابودلو ,بانهم( الشباب الدلع الأزعر المايع القاتل ولا يزالو للأسف !! )

    قد يشكل نجاح وتقدم الآخرين امام من وصفهم أبودلو بِ الزعران وغيره عقبة كبيرة في تطورهم الى تحقيق كافة سبل التقدم والنجاح..!!

    أنت نموذج يا معاذ رائع ويفتخر به حقَ الأفتخار!
    أختم وأقول : اللهم أهدي كل أردني شريف حُر مش مايع ولا أزعر يهديم ويهدي كلنتون !

  • 8 اردنية حره 12-12-2013 | 05:50 PM

    الله يهدي

  • 9 طفيلي 13-12-2013 | 04:48 PM

    الله يهدي الجميع وشكرا يا استاذ معاذ

  • 10 رغداء 03-01-2014 | 05:32 PM

    مقاله رائعه جدا
    ﻻني احب الشباب الطموح الذي يعشق
    النجاح
    ويحاول صعود القمم


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :