facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





2013: اين وعودك يا دولة الرئيس ؟


ايهاب سلامة
01-01-2014 10:30 PM

لقد مرت سنة 2013 علينا كاردنيين بحلوها ومرها ونحن نعلك جوعنا ونلف مازرنا على بطوننا وبات الفقر ينهش فينا حد العظم ولم تعد الوعود كافية لتصبير افواه اطفالنا الجوعى، ولم تعد كل سياسات الحكومة مقنعة لاحد بان القادم يبشر بشروى نقير، بل واصبحت القناعات مترسخة في عقول الارنيين من مشارق الوطن لمغاربه بان العام القادم سيكون العن من الذي سبقه ..!

ودعّتنا حكومة الدكتور النسور في اخر يوم من 2013 برفع اسعار الكهرباء.. وتعديل اسعار المحروقات الذي حتى ساعة كتابة كلماتي هذه غير معروف ان كانت ستخفضه ام سترفعه.

وسواء خفضت الحكومة سعره ام رفعته.. فان الغريق لم يعد يخشى البلل، ولم يعد يرتجي تحسين وضعه الاقتصادي، بل كل ما يطلبه فقط ان لا تزداد اوضاعه سوء لا اكثر، ولم يعد يطلب الا "الستر" ان استطاع اليه سبيلا .

رفع الاسعار المتكرر بات يرفع ضغط الاردنيين، ويجبرهم على تناول حبوب الاسبرين المميعة للدم و(المقطوعة من الاسواق بالمناسبة)، وتناول حبوب الضغط ، و"الدهنيات" و"الكوليسترول" على امل اطالة اعمارهم التي قضوها من وجع لاخر ومن هّم لهّم اسوأ من اخيه .

وعود الحكومة في منتصف 2013 بمعالجة اوضاع المديونية قبل انتهاء نفس العام، لم تستطع الوفاء بها.. بل تمخضت بزيادة ارقام المديونية في نهاية 2013 لتصل الى 26 مليار دولار ..وارتفاع عجز الموازنة..!

الرئيس النسور في خطاب ديماغوجي له امام النواب في منتصف 2013 طلب منهم "جلده بالكرابيج" اذا لم يستطع معالجة العجز المالي للموازنة خلال 2013، وها قد خلصنا من 2013 ولم تعالج حكومته لا مديونية ولا ما يحزنون، بل زادت اعباء الدولة المالية، رغم رفع اسعار الكهرباء والوقود وكل ما يمكن رفعه..!

سواد الاردنيين الاعظم بات يرزح تحت وطأة الفقر بل واضحى غالبيتهم مديونون لبنوك القطاع الخاص لسنوات طويلة قادمة، والصبر ما عاد يكفي لسد رمقهم، وكل الكلمات المعسولة المنمقة لن تصرف لهم رغيف خبز واحد.

عام مضى..وعام اتي.. واتت معه مخاوف حقيقية سيما مع فشل الحكومة بتحقيق انجازات على الصعيد الاقتصادي، والتي ما اتبعت سوى استراتيجية واحدة ووحيدة للخروج من مأزق ديون الدولة عبر اللجوء الى جيوب المواطنين، فلا هي اسهمت بسداد الديون، ولا خفضت عجز الموازنة ، بل زادت من فقر وديون المواطنين..!

فاتورة "الاصلاح الاقتصادي" الذي لم يتحقق بعد، حصلتّها الحكومة من جيب المواطن الذي كان يطالب بالاصلاح الاقتصادي،!! ..ولو كان المواطن الغلبان يدري بانه من سيدفع الثمن، لما رأيته يوما رافعاً شعاراً ولا يافطة.

2013 مثل اي عام سابق مضى، بوعود كبيرة، وامال خائبة..و 2014 سيمضي ايضاً، بحلوه ومره على الاردنين الذين يحلمون بتغيير واقعهم نحو الافضل، واخشى ما أخشى بان ينتهي هو الاخر، بوعود كبيرة جديدة ..وزيادة اضافية على مديونية الدولة، وبطون ربما لن تجد ما تعلكه سوى امعاؤها الفارغة..!




  • 1 اكرم البستنجي 01-01-2014 | 10:51 PM

    حسبنا الله ونعم الوكيل والله سنة من اولها مبينة ......

  • 2 د.فراس العبادي 02-01-2014 | 12:06 AM

    صدقت استاذ ايهاب....كلام في الصميم

  • 3 كركي 02-01-2014 | 01:54 AM

    تؤجل الى 2015

  • 4 مهند التركي 02-01-2014 | 04:06 AM

    كرابيج حلب يا صديقي

  • 5 عصام حداد 02-01-2014 | 07:07 PM

    نعتذر

  • 6 سمر 03-01-2014 | 09:44 AM

    دائما كلامك رائع استاذ ايهاب وتحكي الذي في قلوبنا كل الشكر لك


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :