facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





مسكين هذا المستهلك الاردني


المحامي محمد الصبيحي
09-10-2016 12:02 PM

امامي قائمة بعدة موديلات من السيارات الامريكية التي تنتجها جنرال موتورز وقامت بسحبها من الاسواق بسبب خلل فني في وسائد الهواء الواقية من الحوادث وعلى سبيل المثال قامت الشركة بسحب سيارات الدفع الرباعي من موديلات 2014 الى 2016 وانواع اخرى نراها تملأ شوارع عمان.

وقبل ذلك بعدة سنوات سحبت شركات يابانية والمانية سيارات من السوق بسبب عيوب مصنعية وفي كل مرة يعالج هذا الموضوع في السوق الاردني بعدم المبالاة أو بتصريح دعائي مفاده أن السيارات الواردة الى السوق المحلي لا عيوب فيها, وكأن السوق الاردني رديف للسوق السويسري وتحرص شركات السيارات الدولية على تزويدنا بنخبة انتاجها.

اللحوم المبردة المستوردة من البرازيل ودول اخرى يتم توزيعها على الملاحم, ولأنني اتعامل مع جزار محترم حريص فاني اشاهده وهو يفحص تلك اللحوم من حيث اللون والرائحة قبل أن يبيع منها لزبائنه وحين سألته أخبرني أنه يعيد اللحوم التي يجد فيها اي تغير في اللون أو الرائحة الى المورد ولكن كثيرين غيره من الجزارين يهمهم البيع على صحة ومصلحة الزبون, بالاضافة الى أننا لا نعرف ماذا يفعل المورد باللحوم المعادة اليه من الجزارين؟ هل يتلفها؟ أم يبيعها لمطاعم الشاورما ومصانع اللحوم المعلبة ؟

في الخبز حكاية اخرى فما زالت معظم المخابز تنتج كمية رمزية من الخبز الكبير المدعوم وسعره 160 فلسا للكيلو وتضع كمية قليلة منه بعيدا عن أعين المشترين من أجل بيعهم نفس الخبز بالحجم الصغير بسعر 250 فلسا للكيلو وما يتبقى لليوم التالي يجري التصرف به الى جهة مجهولة ربما لباعة الفلافل الذين يخلطون الخبز المطحون بالحمص أو الى تجار الاعلاف أو تصنع منه بعض انواع الحلويات.

الدعايات الزائفة منتشرة وعلى سبيل المثال وجدنا دعاية لمعجون أسنان تقول (ينصح به اطباء الاسنان في جميع انحاء العالم) وقد سألنا أطباء اسنان فقالوا انه نوع عادي وبعضهم قال انه رديء , هذه الدعايات التي تعبر عن مضمون غير حقيقي أو اقل من الحقيقة لاتستطيع أي شركة في اوروبا أو أمريكا إعلانها حتى لا تجد نفسها في المحكمة تدفع تعويضات بالملايين.

وفي التدخين قرأنا أن شركات التبغ الامريكية دفعت تعويضات بمئات الملايين للمدخنين أما في بلادنا فان شركات التبغ الاجنبية والمحلية تتنعم في سوق لاعزاء فيه للمستهلك ولا تسمح قوانينه لأفراد بمقاضاة الشركات عن ضرر عام.

أما في التنزيلات التي تملأ واجهات المحلات التجارية فان اول خدعة هي الاعلان عن (تصفية حتى آخر قطعة) فتوحي لك أن التاجر يرغب بترك المهنة أو تغيير نوع السلع فيبيع بسعر الكلفة وربما أقل فتمر ايام واسابيع وما زال صاحبنا يضع الاعلان والبضائع تتزايد في المحل , وغيره يعلن عن تنزيلات ( حتى 70 %) فيخيل اليك أن التنزيلات 70% فلا تفطن لكلمة (حتى) لتجد أن بضع قطع تافهة يشملها التنزيل 70% وما الاعلان الا لجر رجلك لدخول المحل , هذا من ناحية ومن ناحية أخرى ما الذي تعنيه التنزيلات ؟ هل هي على السعر المعلن سابقا؟ ولماذا نشاهدها طوال العام؟ الى أن فقدت التنزيلات بريقها وموسمها !! كيف تتعامل الاسواق الاجنبية مع التنزيلات ؟؟ ومتى موسمها ؟

أما الخضار والفواكه وفرق السعر بين المزارع وبين وبائع التجزئة فتلك مجزرة أخرى بحق المستهلك والمزارع معها عجزت حكومات عن حلها وقصرت اتحادات المزارعين وعجزت أيضا عن كسر احتكارات تجار الاسواق المركزية الذين يطبقون على أعناق المزارعين بالشيكات..

وفي الادوية قصة ومجزرة اخرى للمستهلك فنقابة الصيادلة تمنع الصيدليات من منح أي خصم على السعر للمرضى .. يعني حتى الصدقة ممنوعة – والصيدليات تحولت الى متاجر ( نوفوتيه) ولست أدري ما علاقة الصيدليات بالعطور والملبس والشوكلاته ؟؟ , أما عن الاسعار فخذ أي صنف دواء وقارنه بسعر نفس الصنف في فلسطين المحتلة وستدهش لفارق السعر فمن الذي يحصد الارباح الهائلة من المرضى ؟؟ وهل يكتب كثير من الاطباء أدوية معينة لمرضاهم مقابل دعوات لزيارات ومؤتمرات شكلية تنظمها الشركات الصانعة ؟؟ وهذا ملف شائك اشبه بعش الدبابير..

مسكين هذا المستهلك الاردني فقد ضاعت مصالحه بين اهمال منظمات المجتمع المدني وبين صراعات رجال الدولة على المناصب والمصالح.




  • 1 محمد عيال عواد 09-10-2016 | 01:41 PM

    رائع استاذ محمد .... وماذا عن عصابات ومافيا العيادات الخاصه واجورهم الاجراميه .... من يجرؤ على الحركشه بهذه العصابات .... الله يعين المواطنين

  • 2 مواطن 09-10-2016 | 07:53 PM

    معروف انه عدد من الاطباء يتقاضى عموله نقديه من شركات الادويه و خاصة الادويه الباهظة الثمن بالاضافه الى السفرات و شمة الهوا.
    بعض الاطباء اصبحوا تجار ادويه يعني الطبيب نفسه ببيعك الدوا بسعر ارخص من الوكيل.

  • 3 ابو طارق 09-10-2016 | 11:56 PM

    كلام من الواقع الذي نعيشه ولن يتغير شيئا -المرحوم الوزير ملحس قال غذاؤنا ودواءنا فاسدين - اضف هذا العام عشرة الاف قضية مخدرات وصلت للأمن --ناس فاسده تركض وراء المال بعد ان باعوا دينهم وضميرهم

  • 4 فريد الهلول 10-10-2016 | 10:33 AM

    اشكرك دكتور واضيف هنا عن الاعفاءت التي تقدمها الحكومه لكافة القطاعات هل تعود بالفاىدة على المستهلك ام هي فقط مزايا لهذه القطاعات لزيادة ارباحها وكله طبعا على حساب المستهلك ...


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :