facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





أيها الملك المُبَجَّل ..


أكرم جروان
28-12-2018 02:00 AM

قد تعدَّدت الحكومات والحال واحد!!، وهذا مؤشر على عدم وجود الإستثمار الأمثل لطاقات الشباب !!!، فالشباب لدينا ثروة ، كِنز الوطن، ومن خلال الشباب نصنع المستحيل ، من خلال الطاقات والإبداعات الشبابية نستطيع أن نكون في القِمَّة !!، ولكننا أين نحن من القِمَّة الآن ؟!!!.

كم جاءت وذهبت حكومات ؟!!، لم نجد مشروعاًحكومياً جاءت به حكومة جديدة وتمَّ تطبيقه وحصاد ثماره ونتائجه !!!، الحكومة التي تأتي لا تختلف عن سابقتها !!!، والوطن والمواطن على حاله بل يزداد سوءاً !!!.
هذه الحقيقة التي نعيشها، وهذا يعود لأسباب قد تجذَّرت بجذور منذ عقود مضت، وتحتاج مِنَّا التغيير الجذري !!.

الوجوه التي تُغادر الحكومة اليوم تأتي بالحكومة الجديدة !!، ونفس النهج والأداء هو الذي يسود !!!، لا تغيير ولا إبداع !!، وعلى هذا الحال سنُعاني الكثير !!!، وبدل التقدُّم خطوة للأمام نرجع خطوة للخلف !!.
حتى أصبح دخل الفرد السنوي مِنَّا يقارب ٦٠٠٠دولار ، وهذا الدخل قد جعل المواطن لا يستطيع توفير حاجاته الأساسية !!!.

فالوطن زاخر بثرواته وشبابه ، ورُغمَ ذلك لا نجد الحياة الكريمة التي تُجَنِّبنا السؤال والحاجة !!!، وهذا دليل قاطع على تقصير الحكومة في الأداء وخِدْمة الوطن والمواطن.

أيها الملك المُبجَّل، دائماً نجد جلالتكم المُنقذ للشعب في كافَّة الأحوال والظروف، لأنَّ جلالتكم الأقرب للشعب من الحكومة، ولهذا، سأطرح فكرتي من لدن جلالتكم، بأنَّ حاجتنا لوجوه جديدة لا علاقة لها بالوساطة والمحسوبية ، ولا إبن فلان أو صهر فلان!!، لتشكيل فريق وزاري ذو كفاءة وعطاء، نزاهة وإخلاص، أمانة وإنتماء، حتى لو كان إبن مزارع وليس له جاه !!، فالمهم خدمة الوطن ، الأردن أولاً وخدمة المواطن بأفضل خِدمة .
ومن ثمَّ نحتاج النائب الجديد كما هي حاجتنا للوزير الجديد، فالشباب عنصر فعَّال لخدمة الوطن، فهم عماد الوطن وأمل الأمة.




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :