facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





لماذا يا أبي

28-08-2007 03:00 AM

قصيدة شعرلماذا يا أبي
لماذا لا نكون حين نكون يا أبي
رهبة المنفى العتيق
ورغبة النبيذِ قي قيامةِ السفر
المرايا انتحار الوضوح أم وجهنا
لم نعد ندرك أي سماءٍ تحتها نستبيح
الرحيل ليقترب وطن
ندخل في غسقٍ يدثرُ
موتنا الأول ويندسُ فينا كالمقل

لماذا لا نكون حين نريد
وصوتنا مِلك جرحٍ قي وشمِ الغيبِ
يخدشُ وجهه آخر الراحلين
بدمها وحل انحناء واستقامة بلا حجر
اليومَ نتسرب من عمرنا
وقافلةٌ تبددت قبل أن تصلَ
أسوارنا تلوكنا كالحصى
نكونُ كي لا يكون ارتحالنا
دهشة الأمكنة .. المسافاتُ البعيدة
ودعت فينا لوزها
واستظلت بحنينِ ملائكةٍ
تنتحر في صور
لماذا حزننا ككل الخيام
في ريحِ هذه الأرض بلا أنبياء
خيلٌ تمرد على صهيلهِ
واشتبك في صوته أنين الشهداء
لم تقل لي أن البداية تعني انتهاء
وأنا أحرقنا نجمة الأعداء
لندوس أعلامنا تحت أقدامنا ونبتسم
لقتلانا العالقين براية خضراء
لماذا لا نكون يا أبي
وعلى جبهتك تراب النقب
أمسك دمعه
ليرى من عبر ليعبدها
ويحرق في ذلها ذاك الرداء

لماذا وأنت علمتنا أن الفناء لأجلها بقاء
نظل نقاتل حُبَها ونلعن في قلبها
دفء السماء
رد لي يمامة الطفولة لأدرك أنني
السنونو يجوب في أضلاعها ويناجي
حزنها في مواسم الشقاء
رد لي قارباً حملك من هنا كالمساء
لأدرك أن لنا بحر ولها صلاة الفقراء
وأنا لم نذبح بنفسج الشفاه في إناء الدخلاء
لماذا لا نكون حين تكون لنا كل البلاد
أكُل أسماء الصليب المكبل كنحرها
أصبحت هباء
تنخر أجسادنا صقور التراخي
ونودع سقوط غصننا بدون رثاء
لماذا نجتر قفر المواعيد نبدد رصاص المرحلة
ونرفع لاغتصابها راية بيضاء لماذا
وأنت علمتنا أن للعشق محرابه
وبابه لا يعبر منه البغاء
ولا يستظل بطهره سوى الشهداء.




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :