facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





الشيخ سامي

د. محمود العزازمة
28-09-2007 03:00 AM

فقد الأردن رجلا شجاعا من رجالاته ، رجل عرف بوطنيته وحبه الجم لثرى الأردن الحبيب ، لقد كان الشيخ سامي مثالا للرجل المتواضع ، يتفقد المحتاجين ، ويقف إلى صف المظلومين وينافح عن الحق .
إن القلب ليحزن ، وإن العين لتدمع ، وإنا على فراقك يا أبا الرائد لمحزونون ، ماذ نقول في قدر الله وقد جاء ليمتحن صبرنا ، يمتحن القلوب التي أحبتك ، وأصغت لنصائحك ، وتنسمت طهر روحك النقية النادرة ؟؟
نعود لك ، نطلب منك الرأي والمشورة ، فنجد قلبك يا أيها الغائب الحبيب مشرعا لهمومنا وآمالنا وموجها أمينا لمستقبل لواء الشونة الجنوبية ..
أبا الرائد ، ألا إنني لأستميحك العذر ، وقد أوصيتني بالصلابة تجاه المحن ، إنني لا أستطيع الصمود أمام مصابي فيك ، وها هي الدموع تتناثر وها هو القلب يسأل : أين أنت ..؟
أيكون غيابك حلما ؟
إنني لا أريد أن أصدق للحظة أنني افتقدك ، للحظة أنك ستجيء إلى بيتي في الغد برفقتك نجلك الرائع أمير ، ونحتسي في باحة منزلي القهوة ، ويصغي القلب لكلماتك العذبة الجميلة ..
أبا الرائد :
لم تكن والدا لرائد وأمير فحسب ، والله كنت أبا طيبا ، حنونا لكل أبناء لواء الشونة ، فكم رفعت من ظلم ، كم ساعدت من فقراء ، كم وقفت إلى جانب مظلوم ، ما كدت تسمع معاناته حتى هببت نحوه من حيث لا يحتسب .
ألا إن رجال الأردن الكبار مثلك نادرون ، ويترك غيابهم فجيعة في شغاف الفؤاد ..
ماذا أتذكر يا أبا الرائد في حلكة غيابك المر ؟
هل أتذكر زيارتنا معا لوزير المياه ، وقد آلمك انقطاعها عن منطقة الكرامة ، إن وقوفك إلى جانب أهلك وأصدقائك لا يمكن أن يمحي مادام ثمة قلب ينبض ..
إنني أدعو الله لك بالرحمة ، وأدري أنك لا بد تسمعني الآن ، فروحك يا صديقي صامدة ، فذة ، حية بيننا وستبقى إلى الأبد ..
وأنت يا رائد ، إننا أخوة لك ، آلمنا غيابوالدك/ والدنا مثلما آلمك ، فصبرا جميلا والله المستعان ..
عزاؤنا الوحيد : أن تبقى روحك الطاهرة ترفرف بيننا ، تحثنا أن نكون أحبة على ثرانا الحبيب ..
أبا الرائد :
إنني لا أقوى الا أن أقول لك وداعا ، فإلى اللقاء في جنات الخلد يا صديق الفقراء ..
.....................................................................
الكاتب أكاديمي وكاتب، الشونة الجنوبية / الكرامة.




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :