facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





هل أُلغي الأسبوع الوطني للكتاب .. ؟!


عودة عودة
04-04-2012 03:14 PM

إختلفت دول العالم على مدار عقدين في الثمانينات والتسعينات من القرن الماضي على معيار موحد لتقدم الدول ، فرأت دولٌ أن معيار التقدم هو بقدر ما تصرف من النحاس.. واخرى بقدر ما تستهلك من الصابون.. و أُخرى بقدر ما تستهلك من الماء.. أو الكهرباء.. وقد جرى الاتفاق أخيراً في مطلّع الألفية الثالثة في منظمة اليونسكو ، أن التقدم الحقيقي لاي دولة يُقاس بعدد الكتب التي تطبعها أي دولة في كل عام .. !

قبل ايام قليلة، هاتفني الصديق المحامي الاستاذ فاروق معاذ المدير العام السابق لمكتبات أمانة عمان الكبرى ومن مؤسسيها في بداية الستينات من القرن الماضي مُتسائلاً : هل اصبح الكتاب في بلدنا في غرفة الانعاش ... وهل الغي الاسبوع الوطني للكتاب الذي يبدأ عادة في مطلع نيسان من كل عام إقتداءاً بإعلان منظمة اليونيسكو التابعة للأمم المتحدة العام 1972عن العام الدولي للكتاب حيث تعتبر منظمة اليونيسكو ومعها جميع دول العالم المُتقدم أن الكتاب كالماء والهواء يجب أن يصل إلى جميع البشر النساء و الرجال ، الصغار والكبار في جميع الدول والقارات الخمس وأن يكون الكتاب بأقل الأسعار وفي أجمل حُلة مشيراً بأن الحكومةالأردنية شكلت في العام 1972 وبمناسبة العام الدولي للكتاب لجنة" وطنية برئاسة المهندس أحمد فوزي أمين عمـــان ورئيس مجلس أمناء مكتبة عمان الكبرى وعضوية وزارة التربية ووزارة الثقافة ومندوبين عن الجامعة الأردنية وجامعة اليرموك والمكتبات والجمعيات والمؤسسات ذات العلاقة .. ؟!

ويقول لي الاستاذ معاذ: لقد هاتفت قبل ايام قليلة وزير الثقافة لاسأله عن الاسبوع الوطني للكتاب فلم يرد علي وتركت رقم هاتفي لدى مدير مكتبه لكنه لم يتحدث الي الوزير نفسه أو اي شخص من الوزارة حتى الآن.. كما هاتفت أمين عمان ولم يرد علي أيضا وتركت رقم هاتفي لدى مدير مكتبه لكن لم يرد علي أحد من الامانة حتى هذه اللحظات .. وإن كان قد أعلن الاستاذ معاذ عن فرحه الكبير لتجاوب مكتبة شومان وجمعية المكتبات الاردنيه على هاتفه اليهما ، فزّفا اليه البُشرى بانهما سيقومان بنشاطات مشتركة في هذه المناسبة منها : مشروع (كتاب المسافر) الذي سيبدأ مطلع شهر نيسان الحالي ولمدة اسبوع في طائرات الملكية الأردنية المسافرة الى جميع انحاء العالم وكذلك حافلات الركاب المسافرة الى مدينة العقبة وغيرها.

لكن... هذا النشاط الرائع لمؤسستين ثقافيتين وطنيتين ليس غير وفي هذه المناسبة الكبيرة .. والمهمة غير كاف، فقد كانت الاحتفالات بهذه المناسبة في السبعينات عندما بدأت كبيرة.. وشاملة في الجامعات والمدارس والمكتبات الحكومية والخاصة وامانة عمان الكبرى والبلديات وقبل كل ذلك وزارة الثقافة المعنية أكثر من غيرها بالكتاب.. وأسبوعه الوطني..!!




  • 1 محمد عبدالقادر ربابعة 04-04-2012 | 04:18 PM

    بركات معالي الوزير... حدث وطني كبير مثل هذا يستحق ان ينظم باستمرار.

  • 2 راعي غنم 04-04-2012 | 04:34 PM

    اتذكر واحنا صغار كانوا اهالينا يوخذونا عشان نشتري اي كتاب بدن اياه... ايام ما كانت رخيصه. الله يرحم!

  • 3 عروبي 04-04-2012 | 05:19 PM

    هم فاضيين للحكي هذا يا سعادة الكاتب ............

  • 4 عائد علاونة 07-04-2012 | 10:34 AM

    استاذي العزيز ،،، رحم الله ايام كان الكتاب تتداوله ألايدي كل يريد قرائته والاستفادة مما فيه ،،، كانت المكتبات المنزليه جزء لا يتجزا من محتويات المنزل ولو على بساطته ،،، حتى جاءت وسائل الاتصال المعرفة والاتصال الالكترونية فساهمت كثيراً في اندحار الكتاب واكملته هيئاتنا الحكومية في اجتثاث فكرة الكتاب بالغاء أو تحديد حجم المكتبات فالغت المكتبات في المدارس واستبدلتها بغرفة للحاسوب ووزارة الثقافة لم تعُد الراعية للكتاب والمُثقفين بل أصبحت الراعي لمهرجانات الفن والغناء واصبح نشاط الشعراء والكتاب على هامش مهرجاناتها ،،،

  • 5 عروبي 07-04-2012 | 06:36 PM

    سياسة التجهيل مرفوضة........

  • 6 Meadow 20-10-2012 | 06:41 PM

    You have the monopoly on useful information-arent monopolies illgael? ;)


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :