facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





كل يوم وأنتم بخير .. *ناهض الوشاح

04-01-2014 03:34 PM

الأصابع المرتعشة ... العيون الخائفة والعبارات المبتورة ... حقائب فارغة تنتظر المسافر الى عالم خارجي .
أعددت ذاكرتي لنسيان ما كان ... يمّمت وجهي نحو الرحيل الى الأمام ... من منا لايحب الرحيل الى الأمام ... أبواب المدارس المغلقة والشوارع المبلّلة بطعم الأقدام المتعبة تدفعك الى ... لست أدري .
نهنهة الساعة على جدار القلب وشهقة الأطفال الأبرياء على مداخل البلاد ... كسحب شاحبة لاتقطر مطرا ... رقصة الموت المجنون في كل مكان تدفعك لتحطيم جسد الأمل وقطع رأسه على بوابة العام الجديد كي تدوسه أرجل الفقر ... والقمع والقهر .
***
الحاضر مُشتعل والقادم مُشتعل والموت السريع يفتك بالفرح والحب بالأحلام بالأرض التي تسكننا .
(أسرفنا في الحلم وفقدنا الذاكرة).هستيريا الجوع المحتمل ... عبث الرقص على أحلام الناس تجتاح هشاشة الوجود.. والخسارات المتكررة تجعل منا تمثال الحزن والعراء .
أي مُستقبل لأنسان يفقد حتى كرامته يظل مُعلّقا في اللاجدوى من تكرار الأيام . مُضّرجين بالأوهام والتدجين المبكر لأفكار السمع والطاعة .تكرار أحمق لحاضر يُباغتنا كماض اتسع لكابوس المجازر المعلنة .
ماجدوى كل عام ونحن نرواغ الخير نملكه ولا يملكنا ... ماجدوى الأوراق القديمة نبحث بين سطورها عن يوم رقصنا فيه على قصيدة كُتبت في جسد دافئ وروح مُنهكة .
الليل يرفض الأحتضار ... ونحن كما النهار نزداد ركضا صوب الولادة .... حيث تجد جسدا بلا رأس يلتف الناس حوله ..حُضورمدجج لخوف يعبث بنا كالأطفال... رأس سنة جديدة يتدحرج من قمة الى هاوية .
***
لا حبيبة أكذب عليها غزل المرحلة ... ولا شمعة أملكها للإحتفال ...
هي كلمات أنثرها على سمع أمي ... وعلى فتاة مرّت في طريقي عابرة ... كل عام وأنتم بخير ...
إحتفال سوداوي لرجولة لم تولدالشجاعة في قلبها بعد ... كل عام وأنتم بلاحروب ... بلاكوارث ..بلا شمعة نُخبئها لانقطاع الكهرباء .
كل عام ونحن نرجوك أن تستيقظ أيها العملاق العربي .




  • 1 احمد سكجها 05-01-2014 | 12:42 PM

    ابدعت يا صديقي الى الامام

    كلنا يتمنا ان يستيقض العملاق ويصرخ ..

    لا للظلم لا للقهر

  • 2 Amal 06-01-2014 | 01:42 AM

    جميل ومعبر..


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :