كورونا الان! تابع اخر الاحداث والاخبار حول فيروس كورونا اقرأ المزيد ... كورونا الأردن
facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





خدمة العلم والتأجيل الجماعي


سميح المعايطة
30-06-2014 04:06 AM

لدينا قانون لخدمة العلم، لكنه غير مفعل أو موقوف، ومنذ عقود من الزمن توقف إستدعاء الشباب الأردني لأداء هذه الخدمة.

وبين الحين والآخر تصدر دعوات من الناس والنواب والإعلام لإعادة العمل بالقانون الموقوف، وحتى داخل بعض الحكومات كان هناك دراسات لإعادة خدمة العلم لكنها لم تصل إلى نهايات واضحة ربما بسبب الكلفة المالية أو أشياء أخرى.

ورغم أنني من المتحمسين لإعادة خدمة العلم لأسباب اجتماعية وقيمية لإعادة انتاج بعض السلوكيات إلا انني أقدر كل الأسباب التي تجعل من القانون غير مفعل.

لكن الجهات المعنية في الجيش تواصل تطبيق أجزاء من القانون تتعلق بالتأجيل وصرف دفاتر للشباب الذين تنطبق عليهم الشروط، وخلال هذه الأيام نقرأ إعلانات تدعو مواليد من عام 1974 – 1996 لتأجيل خدمة العلم قبل السفر، ومواليد 1974 بلغوا هذا العام 40 عاماً، وهذا الإجراء يعني مراجعات من قبل أعداد كبيرة من الشباب تضاف إلى المراجعات الاعتيادية للتأجيل سواء في الجامعات أو المراكز المخصصة لهذه في التعبئة العامة.

نحترم التزام الجهات المعنية بالقيادة العامة بالإجراءات القانونية، لكننا ندعو الجهات الحكومية إلى دراسة اقتراحات يتم تداولها تتعلق بعملية إصدار الدفاتر وإجراءات التأجيل بما تعنيه من جهد ووقت وأموال يتكبدها الناس والجهات الرسمية بما فيها الإعلان الأخير، والإكتفاء بإجراءات داخلية ضمن عمل التعبئة العامة تقوم بالتأجيل الجماعي لكل من تنطبق عليه الشروط، لأن التأجيل هو الإجراء الموحد الذي ينطبق على الجميع بحكم عدم تفعيل القانون.

سنوات طويلة مرت دون تفعيل القانون، ولا يبدو في الأفق قرار جديد، أي أن الجميع لن يذهبوا فلماذا كل هذا الجهد من الجهات الرسمية في عمليات تأجيل مستمرة للجميع، ولماذا يعود شاب من المطار ويتعطل سفره إذا لم يقم بتأجيل ليس عكسه تهرب من خدمة العلم.

التوفير على الجميع من الجهد والأوراق والدفاتر والإجراءات يمكن أن يتم دون الإخلال بجوهر الإجراءات، وما دام الفعل المطلوب من القانون وهو أداء الخدمة العسكرية متوقفا فليس هناك ما يمنع من التفكير بتعديل الإجراءات والإكتفاء بالإجراءات الداخلية في التعبئة العامة.
(الرأي)




  • 1 أبوعقلة 30-06-2014 | 11:50 AM

    كلام سليم وعقلاني

  • 2 أبوعقلة 30-06-2014 | 11:50 AM

    كلام سليم وعقلاني

  • 3 أبوعقلة 30-06-2014 | 11:50 AM

    كلام سليم وعقلاني

  • 4 عبسي وعدنان 30-06-2014 | 12:47 PM

    اين الحكومة الالكترونية

    اين تطوير الإجراءات والتنسيق مع دائرة الأحوال المدنية ليتم حصر المواليد المستهدفيين
    اين وأين
    يبدو ان أصحاب القرار لا يزالوا يعيشون في عصر الستينات
    والله اننا نحب ان نرى الأردن من ارقى واجمل الدول التي تؤدي الخدمات لمواطنيها بشكل يعكس مستواها الحقيقي ولا نسمح لمسؤول نايم ان يفسد علينا هذا التطور والتحديث الذي نشهده في بعض المؤسسات وعلى رأسها دائرة الترخيص ودائرة الأحوال وغيرها

  • 5 ناصر 30-06-2014 | 01:31 PM

    كلام سليم وهو الصواب

  • 6 أردني الهوى 30-06-2014 | 01:36 PM

    عين العقل والله معاناة صعبة للمغتربين خاصة تدفع البعض الى التفكير في قضاء الصيف في مكان اخر

  • 7 اردني 30-06-2014 | 10:48 PM

    الهدف من التأجيل هو الدينارين الرسوم


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :