facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





أطباء القطاع الخاص يدبَون الصوت .. !


عودة عودة
04-01-2015 09:34 PM

سعدت قبل أيام بلقاء الدكتور نعيم أبو نبعة رئيس لجنة أطباء القطاع الخاص و عضو مجلس نقابة الأطباء في مناسبة وفاة المرحومة والدته .. فتشعب الحديث في أمور كثيرة نقابية و غير نقابية أبرزها الخلافات المزمنة بين أطباء القطاع الخاص و الشركات التأمينية .

و للتذكير .. فقد جرى قبل نحو ثلاث سنوات تأسيس صندوق تحصيل أتعاب الأطباء في القطاع الخاص من الشركات التأمينية.

طالما ظننت أن قضية أطباء وزارة الصحة (أكثر من أربعة آلاف طبيب وطبيبة) وخلافاتهم مع وزارتهم هي القضية البارزة في الشارع النقابي الطبي الأردني والمستعصية على الحل منذ أكثر من عشرين عاماً وبالتحديد بعد حل المؤسسة الطبية العلاجية..لأكتشف أن هناك قضيةً كبرى شائكة ومستعصية أيضاً وعمرها أطول من قضية أطباء الصحة وبالتحديد أكثر من ربع قرن إنها قضية أطباء القطاع الخاص وخلافاتهم مع الشركات التأمينية والذين يزيد عددهم عن (خمسة آلاف طبيب وطبيبة).

لقد فهمت من الدكتور نعيم ابو نبعة أن دواعي إنشاء هذا الصندوق الجديد في النقابة جاء لحل الخلاف (المزمن) بين أطباء القطاع الخاص والشركات التأمينية.. ويتمثل هذا الخلاف في (استقواء وتغول) كثير من الشركات التأمينية على الأطباء المتعاملين معها حيث تقوم هذه الشركات ودون حسيب أو رقيب من أحد كوزارة الصحة وغيرها بالحسم الكبير من أتعابهم كما ترفض تطبيق الحد الأدنى من التسعيرة المعتمدة من وزارة الصحة ونقابة الأطباء والموشحة بالإرادة الملكية السامية.
مشيراً الدكتور أبو نبعة بأن المؤسسين توقفوا
طويلاً حول الفنون و الأساليب و الطرائق الملتوية حول فنون الأساليب والطرائق التي تقوم بها هذه الشركات التأمينية بالحسم من أتعاب الأطباء مثل : حسم بدل إصدار شيك (ثلاثة دنانير أو أكثر).. وبدل وضع اسم الطبيب في كتيب الشركة (خمسين ديناراً أو أكثر).. بالإضافة الى عدم إحتساب الإشراف على المريض في المستشفى في آخر يوم من دخوله..

كما أن بعض الشركات تقوم وفق الدكتور أبو نبعة بإستغلال بعض الأطباء من خلال موافقتهم (الإضطرارية) أو (الإجبارية) على خصومات خارج التسعيرة كمثال الدفع بتسعيرة 1998 بدلا من تسعيرة 2008 القانونية والمعتمدة وكل هذه مخالفات من الشركات التأمينية تدفع كثيراً من أطباء القطاع الخاص الى التهرب من علاج المرضى الذين يحملون تأمينات صحية (معروفة) والتي لا تدفع للأطباء أتعابهم إلا بعد مماطلة وتسويف قد يمتد لعدة أشهر..!!

نقابة الأطباء وبعد أن طفح كيل منتسبيها في القطاع الطبي الخاص قامت وكما يبدو (مُكرهة) بإنشاء صندوق تحصيل أتعاب الأطباء في القطاع الخاص من الشركات التأمينية ويُدار عن طريق نقابة الأطباء نفسها وحسب التسعيرة المعتمدة ودون أي خصومات غير مبررة..!!




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :