facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





عندما مات ابو غنيمة .. و ناديه السينمائي .. !


عودة عودة
10-05-2015 03:20 PM

زمان طويل مضى على تغطياتي لمناسبة صحفية في المركز الثقافي الملكي بعمان كانت شاقة لكنها كانت في النهاية ممتعة وواعدة..

قبل ايام وصلتني دعوة كريمة لمشاهدة مسرحية اردنية في هذا المركز لها علاقة باكتشاف النفط في فنزويلا قبل نحو مئة عام وقبل ان تأتي هذه الثروة بالرخاء والرفاه.. فقد هجر الشعب الفنزويلي العمل بالزراعة عماد اي دولة للعمل في صناعة النفط إضافة إلى سيطرة شخص وعائلته على هذه الثروة الهامة و الاستراتيجية.. الى ان جاء وعبر الانتخابات (هوغو تشافيز) العام 1999 وفي عام 2013 توفي فخلفه في الرئاسة نيكولاي مادورو الدي سار على نهج سلفه ليكون هذا النفط للشعب الفينزولي كله .

ماعلينا...

الذاكرة عن المركز الثقافي الملكي مترعة بالذكريات الكثيرة الطيبة.. واطيبها نشاطات النادي السينمائي الاردني والصحبة الرائعة لرئيسه الناقد السينمائي العالمي وطيب الذكر حسان ابو غنيمة ونقاد سينمائيين اخرون منهم الاستاد ناجح حسن وعدنان مدانات وآخرون..

في كل اسبوع كانت تلتقي جماعات من المثقفين معظمهم اعضاء في النادي السينمائي لمناقشة فيلم مميز ولاشهر المخرجين والممثلين العالميين واحيانا بحضور بعض هؤلاء المخرجين والممثلين العرب والاجانب ... ومرة بعد اخرى شدني هذا النادي ورئيسه حسان ابو غنيمة والكثير من اعضائه لاجول معهم مدنا كثيرة في المملكة لعرض افلام فيها وفي الهواء الطلق احيانا وليلا من خلال الة عرض سينمائي كان يستعيرها النادي من المركز الثقافي السوفياتي ... ومن هذه المدن التي كنا نكرر زيارتها اربد وعجلون وجرش والزرقاء والرصيفة و الفحيص والسلط ومادبا والكرك وعمان طبعا.

العام 1996... واعتقد في مثل هذا الشهر مات فجأة حسان ابو غنيمة وهو في ريعان شبابه وبعده مات النادي السينمائي الاردني وكانه لم يكن ..لعل في ذلك عبرة... فلكل مشوار نهاية ...!

Odoeha_odeha@yahoo.com




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :