facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





النقابات .. وإحياء اللجنة الشعبية لدعم الانتفاضة


عودة عودة
25-11-2015 11:53 AM

يطيب لي بين الحين والاخر القيام بزيارة مجمع النقابات المهنية هذا المكان الذي احبه و لي فيه اصدقاء رائعون ومن كافة الاطياف والتوجهات الوطنية و في مكان غطيته لـ صحيفة (الرأي) وعلى مدار اكثر من عشرين عاما اتابع فيه الاحداث الكبيرة والصغيرة و احيانا على مدار الساعة...

في زيارتي الاخيرة وقبل ايام لهذا الحصن الوطني والقومي صرت اترحم على ايام زمان وتحديدا اثناء الانتفاضة الفلسطينية الاولى 1987 وعندما كان الدكتور ممدوح العبادي رئيسا لمجلس النقباء ونقيبا للاطباء ...فقد تحول وفي تلك الايام المجيدة هذا المبنى الى ما يشبه خلية نحل فالاجتماعات واللقاءات متواصلة وحتى ساعات متاخرة من الليل لمتابعة هذه الانتفاضة الجديدة للشعب العربي الفلسطيني والتي التف حولها الشعب الاردني والشعوب العربية وشعوب العالم كله..

واتذكر...

ان من اهم انجازات النقابات المهنية الاردنية لدعم انتفاضة 1987 وانفرادها عن النقابات المهنية العربية في هذا الانجاز.. قيام اللجنة الشعبية لدعم الانتفاضة واللجنة الصحية لدعم الانتفاضة واللجان الاخرى ومن رموزها حينذاك الدكتور المرحوم حسن خريس والدكتور المرحوم محمد الراوي من العراق والدكتور جمال ولد عباس من الجزائر والدكتور المرحوم نبيه معمر والدكتور ممدوح العبادي والصيدلاني تيسير الحمصي والدكتور احمد العرموطي والمهندس رايق كامل والصيدلاني فيصل عبد الدائم والدكتور جعفر الحنيطي والدكتور موسى ابو حميد والدكتور عرفات الاشهب والدكتور يوسف المعشر والدكتور يوسف عثمان والمهندس سلطي الزعبي والدكتور خالد الكلالدة وهيفاء البشير والصيدلانية سخاء شماس ونبيل قويدر واحمد ومحمود العبادي واخرون ...
في هذه الايام .. والانتفاضة الفلسطينية الثالثة (انتفاضة السكاكين) لابد من إعادة احياء اللجنة الشعبية لدعم الانتفاضة ومن كافة النقابات والاتحادات المهنية .. واعتقد ان هذا مطلب شعبي ومهني اردني تجمع عليه كافة الاطياف والتوجهات في النقابات المهنية الاردنية المثل الاعلى والعمود الفقري للاتحادات المهنية العربية منذ الخمسينات وحتى الان ...

Odeha_odeha@yahoo.com




  • 1 عائد علاونه 25-11-2015 | 02:42 PM

    اخونة النقابات هي السبب


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :