كورونا الان! تابع اخر الاحداث والاخبار حول فيروس كورونا اقرأ المزيد ... كورونا الأردن
facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





نعم للتحالف الاسلامي


د. مفلح الجراح
20-12-2015 02:58 PM

كتبت سابقا عن وجوب تشكيل تحالف عربي نشط بقيادة سعودية ، في فترة كان فيها لمز وهمز من قبل البعض تشكك بنوايا السعودية اتجاه الاردن ، من حيث الاولويات العربية بخصوص التحديات التي تواجهها وعلى رأسها الارهاب والأنظمة القمعية ووجوب التخلص منها وتحرير شعوبها من الظلم الذي يقع عليها.

وجاء التحالف الاسلامي بقيادة سعودية اوسع مما توقعت ، يضم معظم الدول العربية ومنها الاردن فأنت هذه الخطوة التي ننتظرها منذ وقت بعيد في تصحيح المسار العربي والإسلامي في مواجهة التحديات التي ليست تواجه تلك الدول فحسب ؛ انما تواجه الاسلام الحنيف كدين تطرف وقتل وأزمات .

ان ديننا الاسلامي الحنيف ، دين وسطية واعتدال وتسامح ، ولكن للأسف وفي هذا الوقت بالذات فان ذلك كله لا يكفي لإيضاح تلك الصورة للعالم اجمع ، فكان لابد من قوة اسلامية تتمثل بهذا التحالف لتكون الصوت الذي يصدح والآلة التي تضرب دفاعا عن الاسلام والمبادئ النزيهة التي يمثلها ، وخصوصا ان هناك الكثير في هذا الوقت ممن لا يستمعون لصوت العقل والمنطق والحوار.

اما من يتكلم عن هذا التحالف بأنه واقع نظري فقط ، لا يمكن تطبيقه على الارض ، معللين ذلك بالأولويات المتفاوتة لتلك الدول المتحالفة فيه ، واختلافها في التوجهات والأهداف التي يسعى اليها هذا التحالف ، فدعونا نتفق على نجاح الخطوة الاولى في الاتجاه الصحيح والمتمثلة في تشكيله ، وان تكون مجمل التخوفات والعقبات والتحديات التي تواجهه مدار بحث ونقاش للوصول الى آلية واقعية مشتركة تكون الدافعة والمحركة لهذا التحالف على الارض ، آخذين بعين الاعتبار الظروف الخاصة لكل دولة فيه ، وكذلك الظروف المحيطة وغير المألوفة التي يشهدها العالم بأسره .

فالنظر الى تحالف الاطلسي وغيره من التحالفات على مستوى العالم ، يجعل من الامر ليس مستحيلا في تشكيل هذا التحالف الاسلامي الذي نتمنى ان يكون تحالفا قويا ، متماسكا ، صامدا لتحقيق غاياته وأهدافه.

اما ان نبقى ننظر على اننا واقع ضعيف ، متهالك مفتت فهذا يجب ان يكون من الماضي وخصوصا اننا نمتلك من الطاقات والإمكانيات التي من شأنها تذليل كافة العقبات التي تقف في وجه هذا التحالف ، لا سيما وجود الارادة السياسة القوية في هذا الاتجاه .

دعوننا ننتظر فالأيام القادمة تحمل معها الكثير من الاحداث ، ولكننا قطعا لن نكون في الاتجاه المشكك لكل محاولة أو قوى تسعى الى تقدمنا ونهضتنا واثبات وجودنا .




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :