facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





الكنيست يدب الصوت .. الانتحار يجتاح يهود إسرائيل .. !


عودة عودة
06-01-2016 12:00 PM

قبل ايام قليلة قام الكنيست الاسرائيلي بدب الصوت من ظاهرة قديمة جديدة بين اليهود في اسرائيل ولكنها تكبر وتتعاظم في هذه الايام والاسباب معروفة وكما يبدو لا يمكن كبحها او على الاقل تخفيفها مستقبلا...

في الاخبار.. أعلن مركز الرأي والمعلومات في الكنيست ان 22% من الاسرائيليين هم من اليهود مقابل 5% من العرب في اسرائيل وان ثلث هؤلاء المنتحرين هم من المهاجرين اليهود الجدد ،حيث بلغ عدد المنتحرين خلال سنوات من 2000 الى 2013 نحو 4800 من ضمنهم 1658 عملية انتحار بين مهاجرين بعمر 15 عاما فما فوق ويشكلون 43 % من مجمل المنتحرين كما بلغ عدد المنتحرين خلال العام 2013 1017 ما نسبته 32% من مجموع حالات الانتحار.

وهنا نتساءل: لماذا يقدم يهود اسرائيل على الانتحار مع ان الحكومة الاسرائيلية توفر لهم جميع مستلزمات الرفاه في الحياة كالعمل والسكن والتعليم والتدواوي والراتب التقاعدي ..وان كانت لم توفر لهم( الامن )على الرغم من مرور اكثر من 67 عاما من قيام اسرائيل..فالعرب امامهم في كل مكان وهم لا يخفون كراهيتهم لهم ويؤكدون لهم ان ارض فلسطين هي ارض اجدادهم وفعل ذلك لشمعون بيرس المذيع محمد الريان في قناة الجزيرة عندما قال لبيرس نفسه: بيتك الشخصي في ارض ابي متى ترحل منه لاعود اليه ...!

فوق ذلك...

فسكان فلسطين المحتلة من العرب يكاد يتساوى مع اليهود وفي القدس العرب اكثر من اليهود والعرب موجودون في جميع المدن الاسرائيلية حتى تل ابيب التي تضم نصف سكان اسرائيل في حين يبدو الشمال والجنوب الاسرائيلي شبه خال من السكان اليهود كما لا تخلو الجامعات والمعاهد الاسرائيلية وغيرها من الطلاب العرب ....

والخوف من العرب معروف بين اليهود وزاد بعد الانتفاضة الفلسطينية الثالثة والسلاح موجود وبعلم الحكومة الاسرائيلية في كل بيت اسرائيلي ومع النساء قبل الرجال ليس تخوفا من اللصوص والمجرمين فحسب وانما من العرب الممنوعون من حمل السلاح بتاتا مع انهم ووفق القانون الاسرائيلي اسرائليون ...ويعرف يهود اسرائيل ايضا ان اتفاقيات كامب ديفيد ووادي عربة واوسلو لا تلاقي اي ترحيب في الشارع العربي ..كما لم يعترف الشعب الفلسطيني وجميع الشعوب العربية بوجود اسرائيل وهم يسمونها فلسطين المحتلة...!
0deha_odeha@yahoo.coom




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :