facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





مخالفات السير .. عقاب جماعي .. !


عودة عودة
12-10-2016 04:14 PM

كل يوم بل كل ساعة ترتفع الاصوات الغاضبة للناس مطالبة بالحل لقضية "مخالفات السير" ولكن لامجيب...

والشكوى ليس من اهل عمان وانما من اهل السلط و واربد و الزرقاء ومدن اخرى مزدحمة بالناس وسياراتهم..كما ان هذه الشكوى ليست ابنة عام او عامين وان كانت قد استفحلت في السنوات الخمس الاخيرة .

وكما يبدو لا يفكر..ولن يفكر احد من الجهات الحكومية المسؤولة في ايجاد حل لها واعني هنا رئيس الحكومة ووزير النقل وامين عمان ورؤساء البلديات ومدير السير نفسه.

قبل عشرات السنين كانت هناك مشكلة مماثلة في قلب عمان وتحديدا في ساحة الملك فيصل و شارع الملك حسين وشارع الهاشمي وشارع الملك طلال وشارع الامير محمد ..وحُلت عندما كان المرحوم ضيف الله الحمود محافظا للعاصمة ..
والحل كان اقامة موقفين كبيرين للسيارات ولاكثر من سبعة طوابق كما اظن احدهما كان في شارع الشابسوغ والثاني في شارع شارع الملك حسين ...

وهنا نتساءل: لماذا لا يفكر المسؤولون في الحكومة واولهم رئيس الوزراء .. نعم رئيس الوزراء ولم لا ..؟!..ووزير النقل وامين عمان ورؤساء البلديات ومدير السير.. في بناء مواقف مماثلة في عمان والمدن الكبرى الاخرى ومن الاموال التي جمعت من مخالفات السير التي ووفق القانون يجب ان تذهب لتحسين الشوارع وايجاد مواقف للسيارات لحل هذه القضية العويصة ، وان لم يفعلوا فما يجري وفق اقوال الناس ما هو الا عملية جباية .. وعقاب جماعي...!
Odeha _odeha@yahoo.com




  • 1 سمية شامخ 12-10-2016 | 04:43 PM

    تاركين الامر لبلطجية يسورون قطعة ارض ما ويعملوها مواقف وكانت نصف دينار ثم اصبحت دينار والان دينار ونصف وبدك تدفع والا بتتخالف ب 15 دينار انت صاحب القرار الصعب وهذا هوعقد الاذعان غير المكتوب

  • 2 مواطن 12-10-2016 | 05:37 PM

    والله الكلام صحيح وهلكونا بالمخالفات واللي صارت مصروف جديد كأنها فاتورة .....

  • 3 F.a 12-10-2016 | 06:38 PM

    انا اؤيد الكاتب بعمل مواقف عامة للسياراة داخل المدن الرئيسية للحد من المخالفات والتخفيف على المواطنين.

  • 4 عبد الله محمود 12-10-2016 | 08:18 PM

    كلامك صحيح أيها الكاتب الذي يعيش مشاكل الشعب .. توقفت اليوم أمام مكتبة لإعطائهم كتابا فرجعت لسيارتي فوجدت الشرطي يكتب المخالفة .. فكلمته بأنني سأغادر حالا .. فرفض سماع قولي وكتب المخالفة ؟؟ ولم يكن الشارع ضيقا .. ولا مزدحما .. فارحمونا يا مسئولي الأمن والسير ..

  • 5 أردني 13-10-2016 | 07:55 AM

    سيدي، الحلّ بسيط: ما تخالف، ما بتتخالف! وما رح تموت إذا ما صفّيت على باب المحلّ أو الجامع ومشيتلك أكمّ من متر. بالعكس، المشي مفيد للصحة. عندي سيارة، وما بحكي خيال ولا حكي نظري...

  • 6 تيسير خرما 13-10-2016 | 07:57 AM

    باتت الجباية أولوية لمخالفات السير ويضاعف المشكلة عدم دقة كاميرات المخالفات أو إتاحة الواسطة لنقلها من مخالف لبريء مع تصعيب الاعتراض، والحل مراجعة قوانين وأنظمة وإنشاء قسم جودة خدمة لتدقيق مخالفات الكاميرات قبل إصدارها وإلغاء كل مخالفة لا يرفق السجل صورة السيارة المعنية كدليل أو تبين صورتها سيارة مختلفة الأوصاف أو برقم مختلف، ثم تسهيل الاعتراض بالهاتف والموقع الإلكتروني، وتوزيع نصف جباية المخالفات حصراً كمنح لأهالي قتلى ومصابي حوادث سير السنة وتوزيع الباقي لمالكي سيارات لم تخالف بسنة الترخيص.

  • 7 جميل 13-10-2016 | 09:02 AM

    نعم نوجد قطع اراضي يديرها ...يتحكموا بالاجره وغيرها ومثال ذالك الساحه الكبيره امام مستشفى ...... كل سياره دينار ونصف يدخل هذا الكراج يوميا 2000سياره وبالبزنس صاحب الارض يقول ان هذا المبلغ يوميا افظل من اقامة مجمع طبي او تجاري او سكني يجب ان تكون الاجره نصف دينار فقط ولا كثر من ساعه .مش معقول .يجب اقامة مجمعات نعم مجمعات بطوابق وفي كل شارع لاصطفاف السيارات وبأجره بسيطه خدميه ويقلعوا عن الجبايه المكلفه للمواطن اشكر الاخ عوده وننتظر من المسؤلين ان يسمعوا اصواتنا

  • 8 توهان 13-10-2016 | 11:29 AM

    اللي ما بغلط ما بتخالف


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :