facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الأكثر مشاهدة





لجنة دعم مستشفى المقاصد بالقدس تدب الصوت .. !


عودة عودة
16-11-2016 09:52 AM

بما يشبه "دب الصوت " أعلنت في عمان امس لجنة دعم مستشفى جمعية المقاصد الخيرية في القدس التابعة لنقابة الاطباء الاردنيين ان المستشفى يواجه عجزا كبيرا وصل نحو 8مليون دولار وهو عجز غير مسبوق لاكبر مستشفى تعليمي وعلاجي في القدس وهر هذا العجز الذي يرتفع عاما بعد بعد جفاف الدعم العربي الخليجي خاصة ومنظمة التحرير الفلسطية له علما انه كان يقدم العلاج لشبان الانتفاضة الاوالى العام 1987 وجميع المرضى الفلسطينيين الفقراء مهيبة اللجنة بالاثرياء الموسرين العرب والفلسطينيين بالتحرك لانقاذه وقبل فوات الاوان ويلفظ انفاسة ككثير من المؤسسات الفلسطينية العلمية والاقتصادية بعد حربي 1948 و1967مع العدو الصهيوني..

كم يأسف المراقب وهو يرى المؤسسات الفلسطينية المقدسية واحدة بعد أخرى في المدينة المقدسة بكاملها تنهار.. ولأسباب في معظمها مالية بحتة في حين نرى العدو الإسرائيلي يُعلي البنيان لمؤسساته الصحية والتعليمية والإسكانية الاستيطانية وغيرها.

و كما يعرف المهتمون بالقدس.. والقضية الفلسطينية، فمستشفى المقاصد الخيرية أُسس العام 1968.. وبعد الإحتلال الاسرائيلي بأشهر قليلة وبسواعد أطباء فلسطينيين وأردنيين من بينهم طيب الذكر المرحوم الدكتور نبيه معمر نقيب الاطباء الأردنيين الأسبق والذي حدثني شخصياً عن أيام فاتت للدور المشرف لمركز نقابة الأطباء الأردنيين في القدس بعد إحتلالها العام 1967، فقد كان يقوم وزملاؤه خفية عن الإحتلال بتهريب الإسمنت والحديد وغيرها من المواد الإنشائية لإتمام بناء هذا المستشفى العربي الفلسطيني العريق في قلب المدينة المقدسة وهذا ما تم ليقدم الخدمة الطبية والصحية لـ90% من المرضى الفلسطينيين في الضفة الغربية وقطاع غزة وبسعة نحو 300 سرير وليصبح فيما بعد المستشفى التعليمي والعلاجي الوحيد في الضفة والقطاع يعمل فيه أكثر من ألف وخمسمئة طبيب وممرض وعاملين في الخدمات الطبية المساندة.

ما يحدث الآن ..
ومنذ اكثر من ست سنوات في القدس وباتجاه انهيار هذا المستشفى والعديد من المؤسسات الفلسطينية من جامعات ومعاهد عليا ومدارس ومصانع بدأ مبكراً وتحديدا بعد النكبة العام 1948.. وبعدها وحتى الآن وفي المستقبل.. ويتحمل وزره العدوالإسرائيلي أولاً ..
مع كل ذلك فيمكن إنقاذ ما يمكن إنقاذه لهذا المستشفى العريق وإلا يصبح الكلام عن عروبة القدس وعاصمة دولة فلسطين المقبلة بلا معنى.. ومن الأحلام..!
ويذكر ان مؤسس هذه اللجنة النقيب الاسبق للاطباء طيب الذكر الدكتور باسم الدجاني ويترأسها الان الدكتور رائف فارس نائب نقيب الاطباء السابق وعضوية الدكتور احمد عبد الواحد والدكتور نعيم ابو نبعة والدكتور موسى صالح والدكتور احمد عيسى نقيب الصيادلة السابق والمهندس رباح زلوم واخرون.

Odehaodeha@gmail.com





  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :