كورونا الان! تابع اخر الاحداث والاخبار حول فيروس كورونا اقرأ المزيد ... كورونا الأردن
facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





المعايطة يكتب لـ عمون : مهمة أردنية عاجلة


سميح المعايطة
09-01-2017 11:18 AM

التحديات التي تواجهنا في الاردن خارجيه ناتجة عن أزمات المنطقة والعالم، واُخرى داخلية ناتجة عن شبكه علاقات الدولة مع الناس وأداء السلطة التنفيذية، وجزء من التحديات الداخلية ناتج عن الازمات الإقليمية، لكن إدارة هذه التحديات مهمه داخلية تقع على عاتق المؤسسات الدستورية ويتحمل الناس والإعلام جزءا من هذا الواجب .

 

لكن الحقيقة الكبرى اننا لا يمكن ان نحقق النجاح الكامل والمطلوب في مواجهة التحديات الخارجية ذات الطابع الأمني والعسكري والسياسي إذا كانت قدرتنا على ادارة التحديات الداخلية ضعيفة، وكلما كانت الساحة الداخلية أقرب للهدوء النسبي وربما كان لدى الدولة القدرة على تطويق اي مصدر للقلق والضجيج السياسي او عدم الرضى الشعبي كلما كنّا أقوى.

خلال الفترات الأخيرة شهدنا داخليا حالة من الضجيج السياسي والشعبي نتيجة تعامل الجهات المعنية مع عدد من القضايا التي اقتحمت ساحتنا ، فأحداث الكرك التي حملت جوانب ايجابية كبيرة في الموقف الشعبي الرافض للإرهاب والتطرف ، وما قدمته الأجهزة الأمنية من شهداء كرام ، لكنها من الناحية السياسية تحولت الى قضية هامة تثير الناس وتفتح الباب لنقاش طويل ،وكذلك الملف الاقتصادي واللغط الذي يرافق عملية مناقشه قانون الموازنة وما صدر من (جزء من الحكومة ) حول رفع أسعار عاد الجزء الآخر من الحكومة لنفيها ، لكن الحديث الاول عن الرفع هو ما بقي في حديث الناس ونقاشاتهم ، وربما من تاريخ التجارب فإن الناس عادة لا تثق بالتوضيحات والتراجعات وتخاف من المفاجآت. 

بعيدا عن التفاصيل فان ساحتنا الداخلية الأردنية بحاجة الى "لملمة " سياسية ووطنية، وهذه الخطوة قد يراها البعض قرارات وتغييرات، وقد يراها آخرون ان تتحدث الدولة الى الأردنيين بمضمون وخطاب ولغة تجعلنا نحافظ على ما كسبنا مما مر بِنَا ولا تجعل مما كان هزيمة او نكسة سياسية او إدارية ...

لا يمكننا ان نترك ساحتنا تتراكم فيها القناعات السلبية، وان نسمح للأحكام السلبية التي تتناثر هنا وهناك بان تتحول الى فكر او مواقف يؤمن بها المواطن، لان هذا ان حدث يعني إضعاف قدرتنا على مواجهة تحديات الخارج.

 

ما سجلته القيادة الأردنية خلال كل المراحل الصعبة انها قادرة على تجاوز دفع الاثمان الكبيرة، ولهذا استطعنا تجنب ما غرق به الآخرون، وما نحتاجه في كل مرحلة ومنها ما عشناه ونعيشه ان نعيد تنظيم صفوفنا داخليا وان نتخلص من أي آثار سلبية لما مر بِنَا، لأن فيه الكثير الكثير من الإنجاز والأداء الوطني الرفيع من الأردنيين ومؤسساتنا التي قدمت الشهداء أو منعت السوء عن الاردن وأهله.




  • 1 وطن 09-01-2017 | 02:32 PM

    حكومات تعتمد على جيب المواطن فاشله لا نريدها مجلس النواب يجب ان يكون صوت المواطن بقوه يكفي تخاذل اين الفاسدين اين اصحاب الرواتب الخياليه اين اين اين.....هل هي حرب على المواطن ام على الوطن وكرامة المواطن.....اذا اللحكومه احتاجت مره ماشي اما ان يكون دور الحكومات المتعاقبه هو جيب الفقير فهي قمى الفشل يجب عليها الانتاج فقط مشاريع افكار خلاقه او سياسات اخرى وكفى


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :