facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





"الصيادلة" .. سنوات كانت باسمة وواعدة .. !


عودة عودة
20-06-2017 04:27 PM

النقابات جزء لا يتجزأ من هيبة الدولة العميقة تماما كالجيوش الجرارة، واجزم ان النقابات المهنية الاردنية ينطبق عليها هذا الوصف فقد كانت مع الوطن ومع امتها مع فلسطين ومع الجزائر ومع لبنان ومع مصر والعراق وسورية والاقطار العربية جميعها.

في هذه العجالة الصحفية.. لي وقفة قليلة مع نقابة الصيادلة التي اسست في القدس العام 1957 بحضور 41 صيدلانيا ليس غير ومن الضفتين. وقد انتخب الدكتور امين شقير نقيبا واقتيد لحظة فوزه الى سجن الجفر سيئ الذكر فحل مكانه الدكتور عبدالرحيم جردانة وفق رواية النقيب الاسبق الدكتور تيسير الحمصي الذي عاصر وعاش تلك الايام العروبية العصيبة المجيدة والواعدة..

ووفق الدكتور الحمصي ايضا فقد كان لهذه النقابة الدور البارز في قيام اتحاد الصيادلة العرب العام 1966وومقره الدائم وحتى الان في القدس وانتخب الدكتور محمد مطاوع امينا عاما للاتحاد في حينه...

ويتذكر النقيب الدكتور الحمصي انه و الامين العام للاتحاد الدكتور مطاوع قام ونقباء صيادلة عرب قاموا بزيارة بلدة بيت صفافا والخطوط الامامية قرب القدس ورافقهم فيها قائد المنطقة العسكرية الضابط بهجت المحيسن له الرحمة وقد تولى من الاردن الدكتور طاهر الشخشير نقيب الصيادلة الاردنيين منصب رئاسة الاتحاد مطلع العام 2000
ويتذكر الدكتور غالب الصباريني نقيب الصيادلة الاسبق بان النقابة نجحت في اجرا ء الامتحانات للصيادلة الاردنيين العاملين في الكويت والذين كانوا ممنوعين من دخول الاردن لأسباب سياسية....

وشهدت شخصيا كيف اسقط الدكتور فضل نيروخ نقيب الصيادلة والدكتور محمد العوران نقيب الاطباء والدكتور هاشم غرايبة نقيب اطباء الاسنان والممرض محمد عقل نقيب الممرضين مشروع قانون المسؤولية الطبية والصحية في عهد وزير الصحة فالح الناصر.

والان..

الامل معقود على النقيب الجديد للصيادلة الدكتور زيد الكيلاني واعضاء المجلس خطوات واسعة في خدمة المهنة والوطن ..والى الامام.

odehaodeha@gmail.com




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :