كورونا الان! تابع اخر الاحداث والاخبار حول فيروس كورونا اقرأ المزيد ... كورونا الأردن
facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





"توسيع عمان" .. حظ سيّء


سميح المعايطة
01-11-2017 08:47 PM

حكاية عمان الجديدة او العاصمة الجديدة من الحكايات التي تكررت كأفكار ومبادرات كبرى لكنها قوبلت بحظ عاثر وسيء سواءا من حيث التنفيذ او التسويق او حتى تقديمها للاردنيين.

مبادرة سكن كريم مثلا كانت من الأفكار الهامة لتوفير سكن معقول لاصحاب الدخل المحدود يساوي مايدفعونه من ايجار، وكان الإطار النظري الفكرة جميلا وهاما، لكنه اصطدم بثغرات التنفيذ ولا حقته شبهات الفساد والتشكيك وانتهى به الامر بعيدا عن الفكرة الاصلية والغاية الأساسية منه.

سكن كريم مثال لمبادرات عديدة نتذكرها مع طرح مشروع توسيع عمان وإنشاء مدينة او عاصمة إدارية، وهي فكرة استراتيجية لمواجهة مشاكل الازدحام بانواعه الذي تعاني منه عمان، ولدى الاشقاء المصريين تجربة في عهد الرئيس لإنشاء عاصمة إدارية وقد انجزوا منها مراحل هامة.

ولعل هذه الفكرة التي ستكون على أراضي الدولة وفي منطقة خارج العاصمة وفي منطقة تحتاج للتنمية وجذب الاستثمارات اليها شرقا او جنوبا، وهي فكرة تدخل في اطار التفكير الاستراتيجي والمشاريع الكبرى للدولة.

لكن هذه الفكرة الهامة لاحقها التعثر منذ البداية في تعريف الأردنيين بها وتسويقها الأولي، فقد جاء الحديث عنها في ثنايا الحديث عن رفع الدعم وغلاء الأسعار وقانون الضريبة ولهذا تم استقبالها بتشاؤم، وتم الحديث عنها دون توضيح كامل فدخلت في حيّز الأسرار والغموض الذي زاده تصريحات بعض المسؤلين التي لم تخدم المشروع وهي تصريحات لم تخل من التضارب الذي زاد من سوء الاستقبال الذي لايتحمله المواطن.

ومن سوء حظ هذه الفكرة الكبيرة الذي صنعه نقص التوضيح للناس انها ظهرت وكأنها باب من أبواب الفساد والتنفيع عبر شراء الاراضي او بيعها من اصحاب النفوذ. وحين كان التوضيح الأولي حول الامر الى سخرية وتهكم شعبي تحتاج معه رئيس الوزراء الى توضيح لا ادري كم ساهم في إزالة ما كان.

ربما كان يحتاج هذا المشروع الاستراتيجي الى حسن تقديم للناس، وان يتم مراعاة كل التساؤلات والشكوك التي تقفز الى ذهن الناس مع كل مشروع، وان لا يتم الحديث عنه في ثنايا الحديث عن قرارات اقتصادية متوقعة لا تلقى ترحيبا شعبيا.

من حق الحكومة ان تبحث عن اي جهد إيجابي تقدمه للناس، وهذا المشروع من الأفكار الإيجابية لكن التقديم والتسويق وبخاصة بعد تجارب الأردنيين مع أفكار هامة تم هدرها من الجهات التنفيذية يجعل عملية التسويق هامة، وتحتاج الى منهج علمي وأداء سياسي وليس نثر المعلومات التي تكون احيانا غير مكتملة او متضاربة، ولهذا فربما تحتاج هذه الفكرة الى اعادة طرح فني على الناس لعلها تنجو مما تعرضت له اخواتها.




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :